إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / الإسلام / المساجد الإسلامية (صفحة 24)

المساجد الإسلامية

الْمَسَاجِدُ الْإِسْلَامِية ( بُيُوتُ اللَّهِ فِي الأَرْضِ ) : وَأَنَّ الْمَسَاجِدَ لِلَّهِ فَلَا تَدْعُوا مَعَ اللَّهِ أَحَدًا –  وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنْ مَنَعَ مَسَاجِدَ اللَّهِ أَنْ يُذْكَرَ فِيهَا اسْمُهُ وَسَعَى فِي خَرَابِهَا أُولَئِكَ مَا كَانَ لَهُمْ أَنْ يَدْخُلُوهَا إِلَّا خَائِفِينَ لَهُمْ فِي الدُّنْيَا خِزْيٌ وَلَهُمْ فِي الْآَخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ – مَا كَانَ لِلْمُشْرِكِينَ أَنْ يَعْمُرُوا مَسَاجِدَ اللَّهِ شَاهِدِينَ عَلَى أَنْفُسِهِمْ بِالْكُفْرِ أُولَئِكَ حَبِطَتْ أَعْمَالُهُمْ وَفِي النَّارِ هُمْ خَالِدُونَ إِنَّمَا يَعْمُرُ مَسَاجِدَ اللَّهِ مَنْ آَمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآَخِرِ وَأَقَامَ الصَّلَاةَ وَآَتَى الزَّكَاةَ وَلَمْ يَخْشَ إِلَّا اللَّهَ فَعَسَى أُولَئِكَ أَنْ يَكُونُوا مِنَ الْمُهْتَدِينَ – فِي بُيُوتٍ أَذِنَ اللَّهُ أَنْ تُرْفَعَ وَيُذْكَرَ فِيهَا اسْمُهُ يُسَبِّحُ لَهُ فِيهَا بِالْغُدُوِّ وَالْآَصَالِ … مَنْ تَطَهَّرَ فِي بَيْتِهِ ثُمَّ مَشَى إِلَى بَيْتٍ مِنْ بُيُوتِ اللَّهِ لِيَقْضِيَ فَرِيضَةً مِنْ فَرَائِضِ اللَّهِ كَانَتْ خَطْوَتَاهُ إِحْدَاهُمَا تَحُطُّ خَطِيئَةً وَالْأُخْرَى تَرْفَعُ دَرَجَةً

الإستعداد لإفتتاح ( مسجد الفاروق – الجامع الأزرق ) في دبي بمساحة 8700 م2 ويتسع لألفي مصل

الجامع الأزرق في دبي

دبي - شبكة الإسرا ءوالمعراج ( إسراج )

تجري الاستعدادات حاليا على قدم وساق لافتتاح أكبر مسجد في دبي، والذي سيُطلق عليه مسجد الفاروق، حيث ذكرت مصادر صحفية أن المسجد سيُفتتح في يوم الجمعة الأخيرة من شهر شعبان والذي سيوافق يوم الجمعة 29 تموز - يوليو 2011 وفقا لوسائل إعلام إماراتية .

أكمل القراءة »

قيود صهيونية على دخول المصلين المسلمين للمسجد الأقصى المبارك لأداء صلاة الجمعة

الاحتلال يمنع المصلين من دخول المسجد الاقصى

القدس المحتلة - شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
أعلنت شرطة الاحتلال الصهيوني أنها فرضت قيودا على دخول المصلين المسلمين الحرم القدسي الشريف اليوم الجمعة 1 تموز 2011 .
وبموجب هذه التقييدات الصهيونية ، فإنه سيُسمح بالدخول فقط للرجال الفلسطينيين فوق سن ال-45 من حملة الهويّة الإسرائيليّة والنساء سيدخلن دون قيود .

 

أكمل القراءة »

دعوات دينية يهودية لهدم مسجد محمد الفاتح القديم في القدس المحتلة

مسجد محمد الفاتح بالقدس المحتلة

القدس المحتلة - شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

دعت جماعات يهودية متطرفة إلى هدم مسجد 'محمد الفاتح'، الذي يقع على رأس تلة مُطلة على القدس القديمة، بحي 'راس العامود' ببلدة سلوان جنوب مدينة القدس المحتلة .

وتأمل ما تسمى بـ'جمعية صندوق أرض إسرائيل'، في بيان أصدرته اليوم الثلاثاء 21 حزيران 2011 ، بحشد التأييد لموقفها من قبل شخصيات يهودية بارزة تشارك فيما يسمى بـ'المؤتمر الرئاسي' الصهيوني في القدس المحتلة.

أكمل القراءة »

الإحراق اليهودي للمساجد الإسلامية في فلسطين

إحراق المسجد الاقصى المبارك 1969

الإحراق اليهودي للمساجد الإسلامية في فلسطين

 

د. كمال إبراهيم علاونه

أستاذ العلوم السياسية والإعلام

رئيس مجلس إدارة

شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

نابلس - فلسطين العربية المسلمة

 

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

يقول اللَّهُ الَّذِي لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ جَلَّ جَلَالُهُ :{ يُرِيدُونَ أَنْ يُطْفِئُوا نُورَ اللَّهِ بِأَفْوَاهِهِمْ وَيَأْبَى اللَّهُ إِلَّا أَنْ يُتِمَّ نُورَهُ وَلَوْ كَرِهَ الْكَافِرُونَ (32) هُوَ الَّذِي أَرْسَلَ رَسُولَهُ بِالْهُدَى وَدِينِ الْحَقِّ لِيُظْهِرَهُ عَلَى الدِّينِ كُلِّهِ وَلَوْ كَرِهَ الْمُشْرِكُونَ (33) يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا إِنَّ كَثِيرًا مِنَ الْأَحْبَارِ وَالرُّهْبَانِ لَيَأْكُلُونَ أَمْوَالَ النَّاسِ بِالْبَاطِلِ وَيَصُدُّونَ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ وَالَّذِينَ يَكْنِزُونَ الذَّهَبَ وَالْفِضَّةَ وَلَا يُنْفِقُونَهَا فِي سَبِيلِ اللَّهِ فَبَشِّرْهُمْ بِعَذَابٍ أَلِيمٍ (34) يَوْمَ يُحْمَى عَلَيْهَا فِي نَارِ جَهَنَّمَ فَتُكْوَى بِهَا جِبَاهُهُمْ وَجُنُوبُهُمْ وَظُهُورُهُمْ هَذَا مَا كَنَزْتُمْ لِأَنْفُسِكُمْ فَذُوقُوا مَا كُنْتُمْ تَكْنِزُونَ (35)}( القرآن المجيد – التوبة ) .

إشتدت وتيرة إحراق المساجد الإسلامية في فلسطين عامة ، وفي الضفة الغربية المحتلة خاصة خلال العام الجاري ، 1432 هـ / 2011 م ، والأعوام السابقة ، حيث يتسلل العديد من أفراد المافيا الصهيونية وعصابات المستوطنين المتدينين اليهود ، لبيوت الله كرمز من الرموز الإسلامية الخالدة ابد الدهر ، في جنح الظلام ، كخفافيش الليل ، مستغلين نوم الناس المسلمين ، من أهل الإسلام والمساجد ، في ساعات السواد الدنيوية ، بعيد منتصف الليل ، فيقومون بإرتكاب جرائمهم الخبيثة ضد أماكن العبادة الإسلامية ، فيدنسون طهارتها النقية ، ويحرقون هذا المسجد أو ذاك ، ويتلفون محتوياته ، ويبولون قذاراتهم فيها ، الخفيفة والثقيلة ، ويمزقون ويحرقون المصاحف كنسخ من القرآن المجيد ، الدستور الإلهي العظيم لجميع البشر في الكرة الأرضية ، من أقصاها إلى أقصاها .

وفي ظل هذه الاستفزازات اليهودية المتطرفة ، ومسلسل الإحراق المتعمد ، لبيوت الله في الأرض ، فإن أهل فلسطين من السكان الأصليين ، يزمجرون عن بعد ، ويفرغون كبتهم النفسي والاجتماعي والديني ، بالسباب والشتائم ، وإطلاق التهديدات الإعلامية ، الجوفاء بلا حسيب أو رقيب ، ونسوا أو تناسوا أن هذه الاستفزازات لا تحل بهذه الدعايات الإعلامية ، وإنما بإتخاذ الطرق الحقيقية الكفيلة بالدفاع عن حمى المقدسات الإسلامية ، بجميع الطرق والأشكال ، المشروعة المتاحة ، قانونيا وشرائعيا ، سماويا وأرضيا ، لتجنب اللدغ أكثر من مرة واحدة ، فلا بد من حراسة فلسطينية ليلية مناوبة رسمية وطوعية في الآن ذاته للمساجد الإسلامية ، ولا بد من تعاون الجميع رسميا وشعبيا في هذا المجال .

لقد إنتشرت السادية اليهودية المتطرفة ضد الأرض الفلسطينية عامة وضد بيوت الله الإسلامية خاصة ، لدى أبناء الأمة الإسلامية في الأرض المقدسة ، أرض الرباط المقدس في أرض فلسطين ، وتكررت هذه الأفعال الإجرامية العبثية المشينة ، في العديد من المساجد في الضفة الغربية المحتلة وهي الوسط الشرق من فلسطين التي احتلتها قوات الاحتلال الصهيوني عام 1967 ، فأحرق المتطرفون اليهود مسجد اللبن الشرقية أكثر من مرة جنوبي نابلس ، وأحرقوا مسجد ياسوف قرب سلفيت ، وأحرقوا مسجد المغير شمالي شرق رام الله ، وإعتدوا على مسجد حوارة جنوب نابلس ، ورسموا وكتبوا كتاباتهم المعادية على مساجد بيت لحم وغيرها ، والحبل على الجرار . فيا ترى أي مسجد بعد هذه المساجد سيحرقه المستوطنون اليهود ، بلا عقاب ؟؟!

الأحرى بالمواطنين المسلمين الفلسطينيين ، أن يبادروا للدفاع عن أنفسهم ، وأن يصدوا الهجمات المعادية ضد المساجد الإسلامية في فلسطين ، ليس فقط مساجد الضفة الغربية بل ومساجد فلسطين المحتلة عام 1948 التي تعرضت للعديد من الإجراءات العنصرية الصهيونية كردمها وتحويل بعضها لمتاحف أثرية وبارات ليلية وحظائر أبقار وأغنام وطيور ومواقف سيارات وحدائق ومتنزهات وغيرها ، حيث طالت السياسة الصهيونية أكثر من 1200 مسجد إسلامي في فلسطين المحتلة منذ أكثر من 63 عاما . ولا ننسى عملية الإحراق الحقيرة التي تعرض لها المسجد الأول في الأرض المقدسة ، أعني المسجد الأقصى المبارك ، في آب عام 1969 ، ولا زالت محاولات هدمه وحرقه متصاعدة بين الحين والآخر حتى هذه اللحظة .

 

أكمل القراءة »

مستوطنون يهود يحرقون مسجد قرية المغير شمال شرق رام الله بالضفة الغربية المحتلة

إحراق مسجد المغير قرب رام الله

رام الله - شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
بتوجيهات من الرئيس الفلسطيني محمود عباس، أصدرت محافظ رام الله والبيرة د. ليلى غنام، اليوم الثلاثاء 7 حزيران 2011 تعليماتها لإعادة إعمار مسجد المغير الذي أحرقه مستوطنون، فجر اليوم.

وكان مستوطنون من مستوطنة 'علي عين' المقامة على أراضي قريتي المغير وقريوت شمال شرق محافظة رام الله، قد أقدموا فجر اليوم، على إضرام النيران في المسجد ما أدى حسب رئيس مجلس قروي المغير فرج النعسان إلى اشتعاله وجزء كبير من محتوياته وتشقق جدرانه.

أكمل القراءة »

نداء الأقصى السليب

  نداء الأقصى السليب الشاعر علي محمد بني عطا يَــئِـنّ ...

أكمل القراءة »