إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / الأرض المقدسة / الإقتصاد الفلسطيني / الدوحة – منحة مالية قطرية لفلسطين بقيمة 480 مليون $
أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني

الدوحة – منحة مالية قطرية لفلسطين بقيمة 480 مليون $

رام الله – وكالات – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) 

كشف رئيس الوزراء الفلسطيني د. محمد اشتية، آلية صرف 180 دولار من المنحة القطرية خصصت لقطاع غزة من أصل 480 مليون دولار.
وأوضح اشتية، في تصريح صحفي، اليوم الثلاثاء 7 أيار 2019 ، أن مبلغ 180 مليون دولار مقدمة كمساعدة معيشية وإنسانية وكهرباء لقطاع غزّة، تدار عبر مؤسسة قطر الخيرية العاملة في القطاع.
وأشار إلى أن مبلغ 480 مليون دولار، الذي قدمته دولة قطر، سيسهم في حل جزء من المشاكل التي خلقتها قرصنة الاحتلال للأموال الفلسطينية.
وأشاد اشتية، بالدعم القطري، الذي يسهم في تعزيز صمود الفلسطيني على أرضه، موضحاً أن المبلغ يشمل 300 مليون دولار، 50 مليون منها مقدمة كمنحة، و250 مليون منها كقرض موجهة لخزينة الحكومة على دفعات شهرية.

وعبّر د. اشتية عن شكره لدولة قطر، وأميرها الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، على دعم فلسطين، في ظل أزمة مالية خلقها الاحتلال، باقتطاع رواتب الأسرى والشهداء من أموال المقاصة.

وكانت قطر تعهدت بتقديم مساعدة مالية بقيمة 480 مليون دولار للفلسطينيين في كل من الضفة الغربية وقطاع غزة، في خطوة أثنت عليها حركة حماس معتبرة أنها امتداد لمواقف أخرى لدولة قطر تجاه الشعب الفلسطيني.

من جهتها ، أعلنت وزارة الخارجية القطرية أن أمير الدولة الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، وجه بتخصيص مبلغ 480 مليون دولار للفلسطينيين في كل من الضفة الغربية وقطاع غزة.

وجاء في بيان للخارجية القطرية، نشر على موقعها الرسمي، يوم الاثنين 6 أيار 2019 ، أن هذا الدعم يأتي “انطلاقا من أواصر الأخوة وروابط العروبة والدين بين الشعبين القطري والفلسطيني، وذلك لمساعدة الشعب الفلسطيني الشقيق في الحصول على احتياجاته الحياتية الضرورية في ظل الظروف الصعبة المفروضة عليهم من قبل قوات الاحتلال الاسرائيلي وتراجع الدعم الدولي الإنساني المقدم لهم ولبرامج الأمم المتحدة الخاصة بهم، واستمرار عدم قدرة الاقتصاد الفلسطيني على أداء دوره المطلوب بسبب ما واجهه طيلة السنوات الماضية من أزمات وتحديات”.

وأوضحت الخارجية أن دولة قطر خصصت 300 مليون دولار على شكل منح وقروض لدعم موازنة قطاعي الصحة والتعليم لدى السلطة الفلسطينية، و180 مليون دولار “لتقديم الدعم الإغاثي والإنساني العاجل بالإضافة إلى دعم برامج الأمم المتحدة في فلسطين، ودعم خدمات الكهرباء لضمان وصولها إلى قطاعات الشعب الفلسطيني المختلفة، لا سيما أثناء شهر رمضان الكريم، ولمواجهة موسم الصيف الذي تزداد الحاجة فيه إلى الكهرباء”.

ودعت قطر المجتمع الدولي الى “القيام بمسؤولياته الإنسانية والأخلاقية ومساعدة الشعب الفلسطيني” لتجاوز الأزمة الإنسانية التي يواجهها.

وأكدت الدوحة “التزامها التام بالوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني الشقيق للحصول على كافة حقوقه المشروعة”.

إلى ذلك ، وفي بيان صحفي، ثمّن رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية قرار الشيخ تميم بن حمد، وعبّر عن خالص الشكر والعرفان لهذا “الموقف الذي يعبر عن الأصالة والعروبة والانتماء إلى هذه الأمة”.

وقال هنية إن “هذا الموقف يأتي امتدادا للمواقف القومية الثابتة لدولة قطر تجاه الشعب الفلسطيني على المستوى المادي والسياسي في مختلف المحافل الدولية، والوقوف إلى جانب حقوق الشعب الفلسطيني المشروعة”.

كما أكد هنية أن الشعب الفلسطيني يحفظ المواقف الكريمة لدولة قطر التي لم تتوقف يوما حتى في أصعب الظروف، بما يعكس حقيقة المواقف القطرية العروبية الأصيلة تجاه فلسطين وشعبها، بحسب تعبيره.

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

رام الله – مقتل مجندة صهيونية وإصابة والدها وشقيقها بإنفجار عبوة ناسفة قرب مستوطنة دوليف اليهودية بمحافظة رام الله

رام الله – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) Share This: