إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / العالم / أمريكا الجنوبية / برازيليا – مقتل 34 شخصا بإنهيار سد للمياه الملوثة بنفايات التعدين بجنوب شرق البرازيل
خريطة البرازيل

برازيليا – مقتل 34 شخصا بإنهيار سد للمياه الملوثة بنفايات التعدين بجنوب شرق البرازيل

برازيليا – وكالات – شبكة الإسراء والمعرا ج ( إسراج )

ارتفعت حصيلة الضحايا في حادث انهيار سد للمياه الملوثة بنفايات التعدين بجنوب شرق البرازيل إلى 34، حسبما أوردت قناة “غلوبو” التلفزيونية البرازيلية، اليوم السبت 26 كانون الثاني 2019 .

ونقلت القناة عن أجهزة الطوارئ الوطنية أن 23 شخصا متضررا بالفيضان الناجم عن انهيار السد، تم نقلهم إلى المستشفى، فيما لا يزال حوالي 300 شخص في عداد المفقودين.

وسابقا السبت، أعلنت فرق الطوارئ البرازيلية أن الحادث أودى بحياة 9 أشخاص، وسط توقعات بارتفاع الحصيلة النهائية للضحايا.

وانهار أحد السدود المحيطة بمنجم تابع لشركة “فالي” المتخصصة باستخراج خام الحديد يوم الجمعة بالقرب من بلدة برومادينيو في ولاية ميناس – جيرايس جنوب شرقي البلاد. وقامت السلطات بإجلاء سكان المنازل المجاورة لمكان الحادث، حيث أدت تدفقات الأوحال إلى تدمير عدد من البيوت.

وقالت فرق الإنقاذ العاملة في المكان إن هناك خطرا محدقا يواجه سدا آخر في محيط المنجم، مشيرة إلى تساقط الأمطار في المنطقة ووجود تصدعات في جسم السد.

وكان ناطق باسم فرق الإنقاذ قال صباح اليوم السبت: “لدينا 9 قتلى ومعلومات تشير إلى فقدان 300 شخص”.

وأضاف: “لكننا نعرف أن هناك احتمالات ضئيلة بالعثور على ناجين”، مشيرا إلى أنه “لن نعثر سوى على جثث على الأرجح”.

وكانت حصيلة سابقة تحدثت عن سقوط 7 قتلى وحوالى 150 مفقودا.

وانهار أحد السدود الثلاثة لمجمع كوريغو دي فيجياو المنجمي التابع لمجموعة فالي للمناجم بعد ظهر أمس الجمعة في برومادينيو، البلدة التي تضم 39 ألف نسمة وتبعد نحو 60 كلم جنوب غرب بيلو اوريزونتي عاصمة ولاية ميناس جيرايس.

وذكر مصور من “وكالة فرانس برس” كان على متن طائرة حلقت فوق المنطقة أن سيلا من الوحل البني يغطي مساحات واسعة من الأراضي، موضحا أن عددا كبيرا من المنازل دمر.

وصرح فابيو سفارتسمان رئيس مجلس إدارة مجموعة فالي للمناجم أن “معظم الأشخاص المتضررين من موظفينا”.

وأضاف: “لا نعرف حتى الآن عدد الضحايا، لكننا نعرف أنه سيكون كبيرا”. موضحا أن كافيتيريا المجمع غمرها الوحل خلال وقت الغداء . 

وكانت أعلنت السلطات البرازيلية أن انهيار سدود للمياه الملوثة بنفايات التعدين في جنوب شرقي البرازيل، خلف عشرات القتلى، فيما لا يزال مئات الأشخاص في عداد المفقودين.

ونقلت وسائل إعلام محلية عن عمدة مدينة برومادينيو بولاية ميناس – جرايس، قوله إن جثث 50 قتلى تم العثور عليها في مياه الفيضان الناجم عن انهيار ثلاثة سدود في محيط منجم حديد تابع لشركة “فالي” المتخصصة في التعدين، مشيرا إلى أن حصيلة ضحايا الكارثة مرشحة للارتفاع.

وذكرت شبكة “غلوبو” الإخبارية البرازيلية سابقا، نقلا عن إدارة محلية لخدمة المطافئ المسؤولة عن أعمال الإنقاذ، أن الحادث وقع في ولاية ميناس – جيرايس بالقرب من منجم تابع لشركة “فالي” المتخصصة بأعمال التعدين.

وأوضحت إدارة “فالي” أن معظم الضحايا هم موظفون لديها، مضيفة أن حوالي 300 منهم تواجدوا في المنطقة لحظة وقوع الكارثة، وأنها لا تعلم عدد الأشخاص الذين قتلوا أو تضرروا جراء الحادث.

فيما أكد الرئيس البرازيلي، جاير بولسونارو، أنه سيقوم بتفقد جوي للمنطقة المنكوبة على متن مروحية، بهدف تقدير حجم الخسائر، إضافة إلى إرسال ثلاثة وزراء فدراليين إلى المكان، حسبما أفادت “غلوبو”.

وأوردت تقارير إعلامية أن مياه الفيضان الناجم عن انهيار ثلاثة سدود في محيط أحد المناجم بلغت المباني الإدارية لشركة “فالي” وحيا سكنيا مجاورا لها.

وأعلنت السلطات المحلية أن فرق إطفاء وإنقاذ تم إرسالها إلى مكان الحادث.

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

كاراكاس – رئيس البرلمان المعارض خوان غوايدو ينصب نفسه رئيسا لفنزويلا والجيش لا يعترف به رئيسا للبلاد

فنزويلا –  وكالات – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) Share This: