إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / موسوعة الإنسان الشاملة / الشهداء / نابلس – إستشهاد الفلسطيني محمد فوزي على حاجز حوارة العسكري الصهيوني برصاص جنود الاحتلال
الحاجز العسكري الصهيوني قرب حوارة جنوبي نابلس

نابلس – إستشهاد الفلسطيني محمد فوزي على حاجز حوارة العسكري الصهيوني برصاص جنود الاحتلال

نابلس – شبكة الإسراء والمعرا ج ( إسراج )

استشهد مواطن فلسطيني، مساء اليوم الإثنين 21 كانون الثاني 2019 ، بعد أن أطلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي، النار عليه، بزعم محاولته تنفيذ عملية طعن على حاجز حوارة جنوب نابلس.
وبحسب ما زعمه موقع (0404) العبري ، فإن الشاب الفلسطيني، طعن جندياً صهيونيا (إسرائيلياً)، لكن الطعنة أصابت السترة الواقية له، وتم إطلاق النار عليه.

بدورها، أكدت القناة 13 العبرية ، أن منفذ محاولة الطعن، يُدعى محمد فوزي عدوي ، (36 عاماً)، من بلدة عزون الفلسطينية في محافظة قلقيلية ، حيث وصل إلى نقطة تفتيش عسكرية في المنطقة، وحاول طعن جندي من لواء (كفير)، بينما كان الجندي، يفحص بطاقة هويته.

وأشارت القناة ذاتها إلى أنه في الوقت الذي كان يفتش فيه الجندي، بطاقة هوية المنفذ، أطلق جندي إسرائيلي آخر، النار عليه بشكل مباشر.
من جانبها، نقلت صحيفة (يديعوت أحرونوت)، عن الناطق باسم جيش الاحتلال الصهيوني ، قوله: “شاب فلسطيني حاول طعن جندي إسرائيلي، قرب حاجز حوارة العسكري بنابلس، وتم إطلاق النار عليه، بدون وقوع إصابات في صفوف الجيش”.

وتفصيلا ، استشهد الشاب محمد فوزي عدوي (36 عاما) برصاص قوات الصهيوني ، مساء اليوم الاثنين 21 كانون الثاني 2019 ، على حاجز حوارة جنوب نابلس.

وأفادت مصادر إعلامية فلسطينية بأن جنود الاحتلال الصهيوني المتواجدين على الحاجز أطلقوا نيرانهم صوب الشاب عدوي من قرية عزون عتمة بمحافظة قلقيلية، وأصابوه بصورة مباشرة ليعلن لاحقا عن استشهاده.
وذكرت وسائل إعلام عبرية أنّه تم “تحييد” الشاب بدعوى محاولته تنفيذ عملية طعن، من دون وقوع إصابات في صفوف جيش الاحتلال الصهيوني .
وزعم موقع “واللاه” العبري أن التحقيق الأولي في الحادث يظهر أن الشاب وصل إلى الحاجز حوالي الساعة 20:30 وركض نحو جندي كان في موقع يحرس الميدان وحاول طعنه.
وأضاف أنّ القوة المسؤولة عن هذا الموقع اغلقت الطريق أمام حركة المرور وأجرت عمليات تفتيش في المنطقة.
Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

رام الله – رئيس الوزراء الفلسطيني د. محمد اشتية: الإدارة الأميركية تنتهج الابتزاز تجاه الفلسطينيين بالحرب السياسية والمالية ضدهم لإجبارهم على قبول “صفقة القرن”

رام الله – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) Share This: