إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / الإقتصاد / الاقتصاد / جوهانسبرغ – القمة العاشرة لمجموعة دول (بريكس) في جنوب افريقيا 2018
الرئيس الصيني شي جين بينغ يتوسط الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والرئيس الجنوب الفريقي ورئيس الوزراء الهندي والرئيس البرازيلي في قمة بريكس في جوهانسبورغ بجنوب افريقيا

جوهانسبرغ – القمة العاشرة لمجموعة دول (بريكس) في جنوب افريقيا 2018

جوهانسبرغ – وكالات –  شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

إنطلقت اليوم الخميس 26 تموز 2018 ، بمدينة جوهانسبرغ في جنوب إفريقيا قمة مجموعة دول بريكس المكونة من روسيا والصين والهند والبرازيل وجنوب أفريقيا.. ويحظى هذا التكتل باهتمام لافت من قبل موسكو إذ ترى فيه منظمةً فاعلة دوليا تستهدف تحرير التجارة وفتح آفاق الاقتصاد العالمي.

وأعلنت وزارة الخارجية الصينية في بيان، أن الزعيمين الروسي والصيني، فلاديمير بوتين وشى جين بينغ ، ناقشا خلال اجتماع ثنائي على هامش قمة “بريكس”، في جوهانسبرغ، الوضع الدولي والقضايا الهامة ذات الاهتمام المشترك.
وجاء في البيان، الذي نشر على موقع وزارة الخارجية الصينية: “عقد الرئيسان الصيني شى جين بينغ والروسي فلاديمير بوتين، اجتماعا في جوهانسبرغ، وتناولا العشاء معا، وتبادل الزعيمان وجهات النظر حول الوضع الدولي الحالي والقضايا الهامة ذات الاهتمام المشترك”.
وتعقد قمة “بريكس” العاشرة (البرازيل وروسيا والهند والصين وجنوب أفريقيا) في الفترة ما بين 25 و 27 تموز/ يوليو الجاري في جوهانسبرغ.
ودعي للمشاركة في القمة بالإضافة إلى قادة البلدان الخمسة، رؤساء ناميبيا والغابون وأنغولا والسنغال وأوغندا وتوغو ورواندا والأرجنتين وتركيا وجامايكا.

وتوجه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان هذا الاسبوع الى زامبيا وجنوب افريقيا حيث تنعقد قمة دول مجموعة بريكس (البرازيل وروسيا والهند والصين وجنوب افريقيا) كما اعلنت الرئاسة أمس. وقالت الرئاسة إن تركيا ليست ضمن هذه المجموعة التي تضم ابرز الاقتصادات الناشئة لكنها ستشارك في القمة التي تعقد في جوهانسبورغ بوصفها الرئيسة الحالية لمنظمة التعاون الاسلامي . 

عقد الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، اليوم الخميس 26 تموز 2018 ، لقاءات عدة على هامش قمة دول “بريكس” في جوهانسبورغ، من بينها لقاءاته بنظرائه الأنغولي والأرجنتيني والصيني . 

وأثناء لقاء جمعه، اليوم الخميس، برئيس أنغولا، جواو لورينسو، أشار بوتين إلى تطور العلاقات بين البلدين في عدد من المجالات، من بينها التعاون التقني العسكري. كما لفت الرئيس الروسي إلى مشاريع واعدة من شأنها أن تسهم في نمو التبادل التجاري الذي لا يزال مستواه متواضعا بين الدولتين.

كما أشار بوتين إلى أن روسيا وأنغولا تتعاونان بصورة نشطة على الصعيدين السياسي والأمني في المحافل الدولية، معربا عن امتنان موسكو للواندا على دعمها للمبادرات الروسية في الأمم المتحدة.

من جهته، أشار لورينسو إلى توجه قيادة بلاده، بعد 16 عاما من الاضطرابات الداخلية، نحو تفعيل التنمية الاقتصادية، وتعول على التعاون مع روسيا في هذا المسار.

كما هنأ الرئيس الأنغولي نظيره الروسي بنجاح استضافة بلاده لمونديال 2018 لكرة القدم، مشيرا إلى أن كأس العالم الأخيرة كانت “خير جواب لمن سعى إلى تقويض هذه الألعاب التي تمثل في الحقيقة مظهرا من مظاهر الصداقة بين الشعوب كونها تهدف إلى تعزيز أواصر العلاقات فيما بينها”.

أما في مستهل لقائه مع الرئيس الأرجنتيني، موريسيو ماكري، فتمنى بوتين لبلاده النجاح في استضافة قمة “مجموعة العشرين” الخريف القادم. كما أشار إلى أن العلاقات الثنائية بين البلدين تتطور بوتيرة جيدة والتبادل التجاري بينهما يشهد نموا، ويدرس خبراء اقتصاديون من كلا الطرفين سبل توسيعها.

من جانبه، أكد ماكري أن بلاده تنظر إلى روسيا على أنها جهة محورية على الساحة الدولية وأول دولة شريكة لها.

وذكر أن الاستثمارات الروسية الأولى بدأت في الوصول إلى الأرجنتين، حيث توجد فرص واعدة أمام الشركات الروسية للمساهمة في تطوير قطاع السكك الحديدية وهو حقل ذو مستقبل نشط، بحسب ماكري.

كما أفادت الرئاسة الروسية أن بوتين أجرى في جوهانسبورغ لقاء مغلقا مع الرئيس الصيني شي جين بينغ، دون ورود أي تفاصيل أخرى، إضافة إلى لقاء جمعه برئيس زامبيا، إدغار لونغو.

 

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

اضف رد

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مالبي – البيان الختامي لقمة السبع الكبرى في كندا بغياب روسيا

مالبي (كندا) – وكالات – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )  Share This: