إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / الأرض المقدسة / فلسطين الكبرى / رام الله – اللواء جبريل الرجوب أمين سر اللجنة المركزية لحركة فتح : قرار استراتيجي بتجديد شرعية النظام السياسي الفلسطيني
اللواء جبريل الرجوب أمين سر اللجنة المركزية لحركة فتح

رام الله – اللواء جبريل الرجوب أمين سر اللجنة المركزية لحركة فتح : قرار استراتيجي بتجديد شرعية النظام السياسي الفلسطيني

رام الله – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

أكد اللواء جبريل الرجوب أمين سر اللجنة المركزية لحركة فتح، أن حركة التحرير الوطني الفلسطيني ” فتح” تؤمن بأن إنعقاد المجلس الوطني وتجديد الشرعيات أمراً ملحاً وضرورة وطنية. 

وقال الرجوب في حديث له لبرنامج “ملف اليوم” عبر تلفزيون فلسطين: “مؤمنون بأن انعقاد المجلس الوطني وتجديد شرعية المنظمة أمراً ملحاً”، داعياً حماس لعمل مراجعة، وعدم الالتفات لأمور جانبية، والتغلب على كل العناصر الضاغطة سواء كانت داخلية أو خارجية والالتقاء مع الكل الفلسطيني في المجلس الوطني.

وأضاف: “خلال العامين الماضيين حصلت عملية مخاض تهدد مشروعنا الوطني ومستقبلنا كقضية وطنية، ومجموعة من الاعتبارات دفعتنا في حركة فتح لاتخاذ قرار استراتيجي بتجديد شرعية النظام السياسي الفلسطيني”، مؤكداً أن  تجديد الشرعية يجب أن يتم على ثلاثة أسس، أولاً: أن الحالة السياسية الحالية تقتضي أن يتم تجديد شرعية النظام تحت مظلة الرئيس محمود عباس، ثانياً الضرورة والمصلحة الوطنية تقتضي إعادة النظر في الأطر الموجودة، ثالثاً: أن يتم ذلك عبر جبهة ووحدة وطنية تحقق حالة من الاجماع على برنامج الدولة والمنظمة.

وفي السياق، قال الرجوب: “نتطلع إلى مشاركة كل فصائل منظمة التحرير في المجلس الوطني، فإذا رأت حماس قبل موعد انعقاد المجلس في الثلاثين من شهر نيسان/ابريل، قد توصلت إلى استنتاج بأننا متوجهون نحو بناء شراكة وطنية، فلا مشكلة لدينا بتأخير المجلس، مع بقاء مخرجاتنا السياسية غير بعيدة عن تاريخنا وموقفنا وموقفهم”.

وأضاف: “نحن نسعى إلى عمل شراكة مقبولة من العالم، فإذا لم تأتي حماس للمجلس، فنحن معنييون أن يكون هناك اتفاق على مخرجات المجلس السياسية التي أقرت في المجلس المركزي، نحن نسعى لبناء دولة كاملة السيادة وفق قرارات الشرعية الدولية.

وتابع: “سيكون هناك تغيير جذري في بنية قيادة المنظمة، ولدينا مرشح واحد رئيسا للجنة التنفيذية وهو الرئيس محمود عباس”.

واستطرد بقوله: “اليوم يوجد اجماع على أن الرئيس هو حجر العثرة أمام الاحتلال والفارس الذي يقف أمام استهداف المشروع الفلسطيني”.

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

غزة – بالأسماء.. الحكم على 13 شخصًا بينهم ستة بالإعدام بتهمة التعاون مع الاحتلال الصهيوني

غزة – شبكة الإسراء والمعرا ج ( إسراج ) Share This: