إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / العلوم والتكنولوجيا / الشؤون العسكرية / بكين – الصين تنفق 175 مليار $ على الجيش لعام 2018
خريطة الصين

بكين – الصين تنفق 175 مليار $ على الجيش لعام 2018

بكين – وكالات –  شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) 

أعلنت الحكومة الصينية، اليوم الإثنين 5 آذار 2018 ، أنّها تنوي إنفاق 1.11 تريليون يوان (175 مليار دولار أميركي) على الجيش، أي زيادة ميزانيتها العسكرية بنسبة 8,1 بالمئة لعام 2018.

وقُدمت هذه الأرقام في تقرير تم عرضه خلال الجلسة الافتتاحية للاجتماع السنوي للبرلمان الصيني، حيث وصل الإنفاق العسكري في عام 2017، لـ 151 مليار دولار، لتكون زيادة هذا العام 7 بالمئة عن العام الماضي، 7.6 بالمئة عن عام 2016.

وتعتبر الزيادة في الإنفاق العسكري عن العاميين الماضيين، في بالغة الأهمية للحكومة الصينية، حيث تعتبر هذه المرة الأولى التي تُصرف نسبة كهذه على الجيش منذ ست سنوات التي لم يتخطى فيها النمو الاقتصادي، العشرة بالمئة.

واحتل الإنفاق العسكري في الصين المرتبة الثانية عالميًا، بعد الولايات المتحدة الأميركية التي يعادل الإنفاق فيها أربعة أضعاف ميزانية الجيش الصيني، بمبلغ يصل لـ 603 مليار دولار، وفق المعهد الدولي للدراسات الاستراتيجية في لندن.

واتّبعت الزيادة في الانفاق العسكري تقريبا نفس وتيرة الاقتصاد الصيني في السنوات الماضية، فقد نما الاقتصاد بنسبة 6,9 بالمئة عام 2017، واختلف الأمر في العام الحالي، حيث أعلنت الحكومة الصينية، الإثنين، أنها تستهدف نسبة نمو تبلغ نحو 6,5 بالمئة لعام 2018.

جيران الصين والولايات المتحدة يراقبون بحذر بكين وهي تحدث جيشها الكبير، بعد أن خفّضت عدد جنودها الى مليونين، بينما زادت الإنفاق على التقنيات والاسلحة الحديثة.

ويذكر أنّ في الاجتماع ذاته، فرضت الصين مطالب حازمة فيما يتعلق بمساحات واسعة من بحر الصين الجنوبي المتنازع عليه، كما انخرطت أيضًا في مواجهات مع اليابان حول جزر متنازع عليها في بحر الصين الشرقي، ومع الهند حول منطقة حدودية في الهيمالايا.

الى ذلك ، تستعد الصين لبناء حاملات طائرات أكبر، بعدما أتقنت القدرات التقنية اللازمة لفعل ذلك، وفقا لما جاء في صحيفة تشاينا ديلي الرسمية، يوم الجمعة 2 آذار 2018 ، قبيل إعلان ميزانية الدفاع السنوية للدولة.

وتمتلك الصين بالفعل حاملة الطائرات لياونينغ التي يعود تاريخ صناعتها إلى الحقبة السوفيتية واشترتها من أوكرانيا في عام 1998.

وتجري اختبارات على أول حاملة طائرات محلية الصنع تم تدشينها العام الماضي ومن المتوقع أن تدخل الخدمة في عام 2020.

وقال رئيس شركة داليان لبناء السفن في إقليم لياونينغ، ليو تشينغ، إن شركته والشركة الأم الصين لبناء السفن “تشاينا شيب بيلدنج أندستري”، أكبر شركة بناء سفن في العالم يمكنهما تصميم وبناء حاملات طائرات.

وقال ليو للصحيفة قبيل افتتاح الجلسة السنوية للبرلمان الصيني: “استكملنا امتلاك الخبرة المطلوبة لصناعة حاملة طائرات متطورة فيما يتعلق بالتصميم والتكنولوجيا والتقنية والتصنيع وإدارة المشروع”، مضيفا: “نحن مستعدون لبناء نماذج أكبر”.

وقالت شركة الصين لبناء السفن الأسبوع الحالي، إنها تطور تكنولوجيات بناء حاملة طائرات تعمل بالطاقة النووية، ولا يتوفر سوى القليل من المعلومات عن برنامج الصين لحاملات الطائرات الذي يعتبر من أسرار الدولة.

وتعهد الرئيس الصيني شي جين بينغ في تشرين الأول، بتحويل الجيش الصيني إلى قوة مقاتلة عالمية الطراز بحلول عام 2050، وجعل تطوير تكنولوجيا جديدة إحدى ركائز سياسته من خلال الاستثمار في مقاتلات الشبح وحاملات الطائرات والصواريخ.

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

موسكو – توريد روسي لمنظومة الدفاع الجوي (إس 400) إلى الهند بقيمة 5 مليار $

موسكو – وكالات – شبكة الإسراء والمعرا ج ( إسراج ) Share This: