إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / العالم / سحر الشرق وجمال الغرب؟ هلال علاونه

سحر الشرق وجمال الغرب؟ هلال علاونه

سحر الشرق وجمال الغرب؟ هلال علاونه

الشرق والغرب قصة رواية طويلة على مر التاريخ والزمان تختلف فيها الاذواق والآراء والمواقع والتفاصيل، قصة صراع طويل بين سحر الشرق وجمال الغرب، بين امل الشرقي وعمل الغربي، وتتبادل فيها النظرات والعبرات الادوار بين من يحكم من؟ ومن يتبع من؟ ومن يوالي من؟ وبين كل هذا وذاك غدا الانسان العربي البؤرة التي يرتكز عليها الشرق ويحاول فيها الغربي أن يفهم هذا المخلوق والكائن العجيب الذي خاضت في محاولة فهمه كل نظريات مناهج علم الاجتماع والعلوم الانسانية في الوقت المعاصر واللحظة الراهنة.

ويتبادر في خضم هذه التجاذبات الى الذهن مجموعة من الاسئلة على عجالة من الأمر، لماذا اصبحت اللغة الانجليزية لغة يجب على جميع العالم أن يفهمها، ولماذا هذا التدافع لدراسة اللغة العربية في مراكز اللغات في المجتمعات الامريكية والاوروبية، والسؤال الاهم من ذلك جميعا لماذا يكرهوننا ولماذا نكرههم؟

لماذا يكرهوننا؟ مع أننا نقر أن العلم في بلادهم أقوى وانصع وأقوى تأثيرا ويمدهم بالقوة والسيطرة والتحكم عن قرب أو عن بعد أو يمدهم بقوة هائلة في عقر دارنا؟ لماذا يكرهوننا مع أن جمال الجسد والطبيعة والعمل في الغرب أفتك من رصاصات قاتلة وجماله في بلادنا خاص بمعايير يحددها اللون والقالب والاستمزاج والتقييم الخاص في كثير من الاحيان.

لماذا نكرههم؟ لأن اساس البلاء في بلادنا العربية هو الاستحمار ” الاستعمار ” ان الذي نجده اليوم من الم وويلات ونكبات يعود الى الرغبة الطاحنة في السيطرة الانانية على الارض والانسان وما بينهما من ماء وهواء وثروات التي جاءت بها الحرب العالمية الاولى ونجا منها العالم كله الا العرب وتربت ربيبة الاستعمار في بلادنا فلسطين ” الصهيونية ”  والتي تربت على يد زوج امها الغربي ولم تبال بسحق الالاف في سبيل بسط انانيتها على ارض فلسطين والبلاد العربية.

قد يتساءل البعض لماذا كل هذه الموجة من التساؤلات والتي تثير المشاعر وتحفز الاحاسيس، اننا في هذه اللحظة بالذات بحاجة ماسة الى وضع اليد على الجرح كي لا تنزف وتنزف ووضع اليد على الجرح مع ان ذلك يؤلم كثيرا افضل بكثير من أن نظل نبكي ونتألم ولا ندري ان هذا الجرح عميق جدا وبحاجة الى تضميد ووقف للنزيف.

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

من مذكرات الحرب في كوسوفا 1999.. هلال علاونه

من مذكرات الحرب في كوسوفا 1999.. هلال علاونه كوسوفا.. من منا لا يعرف كوسوفا؟ بلاد في وسط اوروبا قد شنت ...