إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / شؤون يهودية / الكيان الصهيوني / تل أبيب – كيفية استجداء سارة نتنياهو قرينة رئيس حكومة تل أبيب لحوز مجوهرات كهدية من ميلتشين؟
زعيم حكومة تل أبيب بنيامين نتنياهو وزوجته سارة

تل أبيب – كيفية استجداء سارة نتنياهو قرينة رئيس حكومة تل أبيب لحوز مجوهرات كهدية من ميلتشين؟

يافا – وكالات – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

“استمر ميلتشين عبر المقربين منه بالمماطلة لفترة طويلة بشراء المجوهرات التي طلبتها. فقد بدا طلب الهدية أمرا مبالغًا به، وحاول المقربون من ميلتشين التملص، ولكن سارة نتنياهو بدورها واصلت الإصرار، بل وطرحت الأمر خلال لقاء عقد في منزل ميلتشين. وبعد أن حصل على تأكيدات من نتنياهو، تقرر أنه لا يوجد مناص، واستجاب لطلبها”.

هذا ما جاء في تقرير نشرته القناة العبرية الثانية، مساء يوم الأربعاء 27 كانون الاول 2017 ، كشفت فيه عن بعض تفاصيل الشهادة التي قدمها الملياردير، أرنون ميلتشين، في التحقيقات التي أجرتها الشرطة مع رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو، في القضية “1000”، والتي تعتمد بالأساس على الهدايا التي قدمها ميلتشين لعائلة نتنياهو، وتقدر بعض المصادر بأن قيمتها الإجمالية وصلت إلى مئات آلاف الشواقل.

وبحسب “القناة الثانية،” قال ميلتشين في شهادته إن “مساعدته الشخصية، هداس كلاين، أخبرته بأن سارة تطلب مجوهرات كهدية بمناسبة يوم ميلادها”، وإنه في البداية “رفض الاستجابة”، وتذرع بإنه “يريد أن يسمع من نتنياهو إن كان مثل هذا الطلب بشراء مجوهرات، وبمثل هذا الثمن، يعتبر أمرا قانونيا”.

ونقلت هداس جواب ميلتشين لزوجة رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو، فاعتبرته سارة بمثابة إهانة لها، فعادت هداس وأخبرت ميلتشين، فأجاب، مجددا، بأنه “ما لم يسمع من بيبي (بنيامين نتنياهو) أن الأمر قانوني، لن يوافق عليه”.

وتتابع “القناة الثانية” في تقريرها: “عادت هداس بجواب ميلتشين هذا إلى سارة، فقالت سارة إن بيبي قد أخبرها بأنه أجرى استشارة قانونية، والأمر مسموح به .. فأبلغت هداس ميلتشين بجواب سارة، لكنه ادعى في إفادته أمام الشرطة بأن هذا الجواب لم يكن كافيا بالنسبة إليه”.

وهنا يذّكر تقرير “القناة الثانية” بأن زعيم حكومة تل ابيب بنيامين نتنياهو “عرض أمام الشرطة صورا له ولزوجته سوية مع ميلتشين وزوجته، كمؤشر على طبيعة العلاقات الودّية بينهما وأنها عائلية وشخصية. ولكن ما يصفه أرنون ميلتشين في شهادته يكشف عن أن العلاقة بعيدة جدا عن أن توصف بأنها علاقة صداقة”.

ويتابع التقرير: “ثم تحدث ميلتشين هاتفيا إلى نتنياهو، وأكد له الأخير أن الأمر مسموح به قانونيا”.

وحول الدوافع التي جعلت ميليتشن يتقرب من نتنياهو وعائلته و”يقدّم الهدايا”، فيقول في إفادته بالشرطة، بحسب تقرير “القناة الثانية” ذاته، إنه “كان من المهم بالنسبة إليه أن يبقى قريبًا من رئيس الحكومة، كونه يرغب بأن يكون قادرا على التأثير في أمور على صلة بالدولة”.

ويتابع التقرير أن ميلتشين، وبعد هذه الاتصالات التي أجراها، “يوافق ويسمح لمساعدته، هداس كلاين، بشراء مجوهرات لسارة نتنياهو بقيمة تصل إلى 2500 دولار أميركي، ولكنه، مع ذلك، لم يقدم  هذه الهدية عن طيب خاطر”، بحسب ما ينقله مقربون من الملياردير، ميلتشين.

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تل أبيب – النتائج الرسمية لانتخابات البرلمان (الكنيست) العبري 2019

يافا – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) Share This: