إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / الأرض المقدسة / فلسطين الكبرى / خانيونس – الاحتلال الصهيوني يستخرج جثامين شهداء النفق الفلسطيني الخمسة الذي ضربة بالصواريخ
خريطة قطاع غزة بفلسطين

خانيونس – الاحتلال الصهيوني يستخرج جثامين شهداء النفق الفلسطيني الخمسة الذي ضربة بالصواريخ

خانيونس – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

أعلن جيش الاحتلال الصهيوني ، مساء اليوم الأحد 5 تشرين الثاني 2017 ، عن إخراج جثامين “شهداء” النفق بخانيونس جنوب قطاع غزة، لافتاً إلى أنهم بحوزته الآن.

يشار إلى قوات الاحتلال الصهيوني ، استهدف يوم الاثنين الفائت نفقاً للمقاومة الفلسطينية تابعاً لسرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي، مما أسفر عن استشهاد 12 فلسطينياً غالبتهم من مجاهدي السرايا وطواقم الانقاذ الطبية .
إلى ذلك ، أعلنت حركتا المقاومة الإسلامية “حماس” والجهاد الإسلامي، في قطاع غزة، أن “المقاومة قادرة على استرداد جثامين الشهداء”، وذلك في أعقاب إعلان جيش الاحتلال الصهيوني عن انتشال واحتجاز جثامين 5 شهداء في تفجير النفق.

وفي هذا السياق، قال الناطق باسم “حماس”، فوزي برهوم، في بيان صحفي صدر عنه مساء اليوم الاحد 5 تشرين الثاني 2017 ، إن احتجاز الاحتلال لجثامين شهداء النفق “محاولة بائسة لفرض معادلة جديدة على المقاومة تدلل على فشل رهاناته في النيل من صمودها وثباتها”.

وأضاف برهوم أن ممارسات الاحتلال الصهيوني “لن تزيدنا إلا إصرارا على التمسك بخيار المقاومة والاستمرار في امتلاك وتطوير كافة أدواتها للدفاع عن شعبنا”.

وأكد برهوم أن “المقاومة التي عرفت كيف تستعيد أبطالها من سجون العدو في صفقة وفاء الاحرار ليست بعاجزة عن استرداد جثامين الشهداء الأبطال”.

وفي السياق ذاته، أكد مسؤول المكتب الإعلامي لحركة الجهاد الإسلامي، داود شهاب، بأن إعلان الاحتلال الإسرائيلي عن احتجازه لجثامين شهداء النفق لم يكن مفاجئًا.

وقال شهاب في بيان صحفي: “نحن منذ قصف النفق وانتهاء أعمال البحث في المنطقة الخاضعة للسيادة الفلسطينية أدركنا أن الاحتلال الذي منع مواصلة البحث كان يرتكب جريمة مركبة بمنع الوصول للمفقودين داخل النفق”.

وأضاف “ربما كان الشهداء في بداية الأمر مصابين ولكن الاحتلال منع الطواقم الفلسطينية من البحث ولم يتخذ أي خطوات للبحث عن المفقودين في ذات الوقت، وانتظر حتى أعلنت حركة الجهاد رسمياً عن استشهادهم ليكمل جريمته باحتجاز جثامينهم محاولا التأثير معنوياً على ذويهم”.

وأكد شهاب أن الاحتلال “ارتكب جريمة مركبة وهو مسؤول مسؤولية تامة عنها، والحركة ملتزمة بالعمل على استعادة هذه الجثامين الطاهرة بالطريقة والكيفية التي تجبر العدو على ذلك، وهذه مسؤولية مضاعفة أمامنا والتزام لشعبنا وأهالي الشهداء”.

في المقابل، قال وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي، جلعاد إردان، “لا يجب علينا إعادة الجثامين قبل إعادة جنودنا ومواطنينا المفقودين والمختطفين في قطاع غزة”.

وأضاف أن على “إسرائيل “التعامل مع قطاع غزة كوحدة ومجموعة واحدة، وإبلاغهم بشكل مباشر، قبل أن نحصل على جنودنا، لن تحصلوا على أي جثمان”.

وكان منسق أعمال الحكومة الصهيونية في المناطق المحتلة، الجنرال يوآف مردخاي، قد قال إن (إسرائيل) ستضع شروطًا قبل السماح بتحرير جثامين الشهداء، وأكد أن الاحتلال “لن يسمح بتحديد مواقع جثامين الشهداء أو تسليمها دون أي تقدم في قضية الأسرى والمفقودين الإسرائيليين في قطاع غزة”.

جاء ذلك في أعقاب  جيش الاحتلال الصهيوني ، اليوم الأحد، أنه يحتجز 5 جثامين لشهداء في تفجير النفق الذي قصفه الطيران الحربي الصهيوني ، الأسبوع الماضي.

وقال جيش الاحتلال الصهيوني في إعلانه، إنه “خلال الأيام القليلة الماضية”، نفذت ما يسمى بـ”القيادة الجنوبية” و”شعبة غزة” في جيش الاحتلال، “نشاطات تكميلية لكشف واحباط النفق  وخلال العمل عُثر على خمس جثث .

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

اضف رد

x

‎قد يُعجبك أيضاً

خانيونس – 7 شهداء فلسطينيين و 13 جريحا بقصف الطيران الحربي الصهيوني لنفق للمقاومة الفلسطينية

خانيونس –  شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) Share This: