إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / الأرض المقدسة / فلسطين الكبرى / خانيونس – 7 شهداء فلسطينيين و 13 جريحا بقصف الطيران الحربي الصهيوني لنفق للمقاومة الفلسطينية
شهداء النفق شرقي خانيونس جنوبي قطاع غزة بفلسطين

خانيونس – 7 شهداء فلسطينيين و 13 جريحا بقصف الطيران الحربي الصهيوني لنفق للمقاومة الفلسطينية

خانيونس –  شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

ارتفع عدد شهداء القصف الصهيوني للنفق في جنوب قطاع غزة إلى ستة شهداء، في حين أصيب عشرة آخرون.

وعرف من بين الشهداء قائد سرايا القدس في المحافظة الوسطى، عرفات أبو مرشد، والقيادي بالسرايا حسن أبو حسنين، إضافة للقائد الميداني في كتائب “الشهيد عز الدين القسام” مصباح شبير، والشهداء أحمد أبو عرمانة وعمر نصار الفليت، إضافة لوصول عشرات الإصابات بينهم حالات حرجة.

وقد أعلنت كتائب القسام أن مقاوميها يشاركون في انقاذ إخوانهم في سرايا القدس، للبحث عن المفقودين في النفق.

وكانت قد أكدت مصادر فلسطينية، في وقت سابق من مساء اليوم الإثنين 30 تشرين الأول 2017 ، “استشهاد 7 مقاومين، وإصابة 10 آخرين” في استهداف الاحتلال الصهيوني لنفق شرق خانيونس جنوبي قطاع غزة.

خريطة قطاع غزة

من جهتها ، أكدت وزارة الصحة الفلسطينية في غزة، استشهاد سبعة مواطنين، وإصابة 13 آخرين بينهم اثنان في حالة حرجة، وذلك إثر القصف الإسرائيلي على الحدود مع قطاع غزة شرقي مدينة دير البلح.

وأوضحت الوزارة، أن الشهداء هم: أحمد خليل أبو عرمانة (25 عاماً)، وعمر نصار الفليت (30 عامًا)، ومصباح شبير(30 عاماً)، وعرفات أبو مرشد، وحسن أبو حسنين، ومحمد مروان الآغا، وجهاد عبد الله السميري، لافتةً إلى أنهم وصلا إلى مستشفى شهداء الأقصى وسط قطاع غزة.

وأوضحت “مصادر تابعة للمقاومة” في غزة أن “عملية انتشال المقاومين لا تزال مستمرة لهذه اللحظة”.

وتعقيباً على القصف الصهيوني مساء اليوم الاثنين 30 تشرين الأول 2017 ، أكد المتحدث باسم حركة الجهاد الاسلامي داوود شهاب أن القصف يعتبر عدوان وانتهاك واضح ومحاولة اسرائيلية جديدة لخلط الاوراق.

وقال في تصريحات صحفية له اليوم: “حق الرد على العدوان الإسرائيلي في اللحظة المناسبة”، قائلاً “لن نتهاون في الدفاع عن أرضنا وشعبنا”.
وفي ذات السياق، أعلنت سرايا القدس، الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي، مساء الاثنين، النفير العام في قطاع غزة، وذلك عقب استشهاد قائد لواء المنطقة الوسطى ونائبه.وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية بغزة، استشهاد عرفات أبو مرشد (أبو عبدالله) قائد لواء الوسطى، ونائبه حسن أبو حسنين في قصف نفق للمقاومة بخانيونس.

شهداء النفق شرقي خانيونس جنوبي قطاع غزة بفلسطين

وقالت كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس، إن الشهيد مصباح فايق شبير قائداً ميدانياً في صفوفها، واستشهد أثناء عملية الإنقاذ التي نفذها مجاهدو القسام لإخوانهم في سرايا القدس، وفق ما أورد الموقع الرسمي للكتائب. 

ونشر الجيش الصهيوني ، مساء اليوم الاثنين ، ما يعرف بمنظومة (القبة الحديدية)، حول مناطق غلاف غزة، وذلك خشية من قيام المقاومة الفلسطينية بإطلاق صواريخ على مناطق الغلاف.

وكان جيش الاحتلال الصهيوني ، قد أعلن مسؤوليته عن استهداف نفق تابع للمقاومة شرق موقع “كيسوفيم” العسكري.

وكان رئيس الحكومة الصهيونية بنيامين نتنياهو، قد حمّل حركة حماس المسؤولية عن أي محاولة للمس بما يسمى “سيادة إسرائيل”، مشيرا إلى أنه تم اكتشاف نفق وتدميره اليوم.

ونقلت وسائل إعلام إسرائيلية عن المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، رونين منليس، قوله إنه تم اكتشاف النفق داخل الأراضي الإسرائيلية وهو في طور البناء ويقع بالقرب من الشريط الحدودي مقابل مدينة خانيونس. وأضاف أنه تم اكتشاف النفق “بوسائل تكنولوجية”.

وقال وزير الجيش الصهيوني أفيغدور ليبرمان، إن “قيادة الجبهة الجنوبية نفذت تفجيرا مراقبا لنفق إرهابي تسلل إلى أراضينا قبالة خانيونس. وأشدد على أن التفجير جرى في أراضينا وهذا (حفر النفق) خرق للقواعد المتعارف عليها. ورغم المصالحة (الفلسطينية)، لا يزال قطاع غزة مملكة إرهاب”.

وكانت قصفت قوات الاحتلال الصهيوني ، ظهر اليوم الإثنين 30 تشرين الأول 2017 ، نفقاً للمقاومة الفلسطينية شرق موقع “كيسوفيم” العسكري داخل الأراضي المحتلة بعدة صواريخ ، ونجم عن الهجوم الجوي إصابة 16 مواطنا بجراح خطيرة  استشهد منهم لاحقا 6 مقاومين  .

وأفاد ت الأنباء الواردة من خانيونس أن طيران الاحتلال الحربي قصف المنطقة المفتوحة بخمسة صواريخ”، ولم يصدر عن أي جهة فلسطينية أي تعقيب على القصف.

وذكرت القناة الثانية العبرية نقلاً عن جيش الاحتلال أن طائرات الاحتلال استهدفت نفقاً يتبع للمقاومة قرب كيسوفيم شرق خانيونس.

وقال الناطق باسم جيش الاحتلال الصهيوني في بيان له “إن النفق الذي تم استهدافه كان طور البناء، وقد اجتاز الحدود، وبعد استهدافه تم تعزيز القوات على الحدود مع غزة، والجيش مستعد لأي سيناريوهات ميدانية مقبلة، والأيام القادمة تحمل مزيداً من التفاصيل عن النفق المستهدف”.

وأوضح، أن اكتشاف النفق يأتي في إطار جهود جيش الحرب الحثيثة منذ انتهاء حرب 2014، مؤكداً البيان أن قوات الجيش ستواصل العمل بوسائل مختلفة لاتخاذ الاجراءات اللازمة فوق وتحت الأرض لإحباط محاولات استهداف المستوطنين اليهود .

وأشار إلى عدم وجود نية لدى جيش الاحتلال للتصعيد الموقف ولكننا جاهزون لمختلف السيناريوهات.

ولاحقاً أعلن جيش الاحتلال الصهيوني تنفيذ “تفجير تحت السيطرة” على الحدود الشرقية لقطاع غزة.

وفي السياق، طالبت قوات الاحتلال الصهيوني من مزارعي الكيبوتسات مغادرة الأراضي في غلاف قطاع غزة.

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

اضف رد

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ذكرى وعد بلفور المشؤوم 2 / 11 / 1917 – 2017 ..قرن من التيه الفلسطيني الشامل بسبب بريطانيا! المطالب الفلسطينية والعربية والإسلامية لإنهاء التهجير (د. كمال إبراهيم علاونه)

ذكرى وعد بلفور المشؤوم 2 / 11 / 1917 – 2017 قرن من التيه الفلسطيني الشامل بسبب بريطانيا  !!! المطالب ...