إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / الأرض المقدسة / فلسطين الكبرى / القدس المحتلة – نفير الأقصى : 3 شهداء ومئات الجرحى بالمواجهات بين شباب فلسطين وقوات الاحتلال الصهيوني
مواجهات بين شبان فلسطينيين وقوات الاحتلال الصهيوني بالقدس المحتلة

القدس المحتلة – نفير الأقصى : 3 شهداء ومئات الجرحى بالمواجهات بين شباب فلسطين وقوات الاحتلال الصهيوني

القدس المحتلة – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) 

استشهد مساء اليوم الجمعة 21 تموز 2017 ، ثلاثة فلسطينيين في المواجهات التي إندلعت في حي راس العامود بالقدس المحتلة ومنطقة الطور ومحيطها بين المصلين وقوات الاحتلال الصهيوني .

وتفصيلا ، استشهد ثلاثة شبان اليوم الجمعة، أحدهم برصاص مستوطن يهودي في منطقة باب العامود، وآخران بالمواجهات المشتعلة مع قوات الاحتلال بمناطق متفرقة بمدينة القدس المحتلة.

وأفادت وسائل اعلام فلسطينية باستشهاد الفتى محمد خلف (17 عاما) برصاص مستوطن إسرائيلي بباب العامود؛ فيما استشهد الشاب محمد حسن أبو غنام (22 عامًا) متأثرًا بجراحه بمواجهات بلدة الطور؛ واستشهد الشاب الثالث محمد خلف لافي (17 عامًا) متأثرًا بإصابته بمواجهات بلدة أبو ديس.

نقل جثمان الشهيد محمد أبو غنام من بلدة الطور بالقدس من المشفي عبر السور لتلافي خطفه من قوات الاحتلال الصهيوني

وقالت مصادر محلية رسمية إن الفتى محمد محمود خلف 17 عاماً ، استشهد بعدما قام مستوطن يهودي بإطلاق الرصاص الحي عليه في منطقة راس العامود، فيما استشهد شاب اخر بعد اطلاق النار عليه في منطقة الطور بالقدس.

واستشهد الشاب محمد أبو غنام خلال المواجهات التي اندلعت مع قوات الاحتلال في منطقة الطور بالقدس.
هذا وتمكن الشبان المقدسيون من إخراج جثمان الشهيد أبو غنام من مستشفى المقاصد قبل اختطافه من قبل الاحتلال الصهيوني .
وقالت وزارة الصحة الفلسطينية في رام الله إن شهيد ثالث استشهد بعد اصابته في القلب وتم نقله من بلدة ابو ديس إلى مجمع فلسطين الطبي في رام الله
وفي السياق، اقتحمت قوات الاحتلال الصهيوني المقبرة التي يشيع فيها جثمان أحد شهداء القدس.
وأصيب عشرات الشبان بإصابات مختلفة جراء اعتداء قوات الاحتلال الصهيوني عليهم، عقب أداء صلاة الجمعة في محيط المسجد الأقصى، بينهم اصابة خطيرة وصلت إلى مستشفى المقاصد، فيما أصيب طفل (7 أعوام) من بلدة الرام شمال القدس المحتلة .
واقتحمت قوات الاحتلال الصهيوني مستشفى المقاصد لاعتقال مصابين هناك، فيما نقلت مصادر محلية أن قوات الاحتلال اعتدت على الصحفيين في محيط مستشفى الخليل الحكومي.
وأفادت وكالات أنباء في القدس بأن مواجهات عنيفة اندلعت بعد اقتحام الاحتلال مستشفى المقاصد، والتي أسفرت عن إصابتين وصفت إحداها بالخطيرة، فيما اعتقلت أحد الشبان في ساحة المستشفى.
من جانبها أعلن موقع “حدشوت 8” العبري أن هناك 4 شهداء فلسطينيين، فيما أصيب 170 أخرين خلال المواجهات الجارية في مناطق الضفة الغربية المحتلة .
من جانبه ، أكد الهلال الأحمر الفلسطيني تعامله مع 377 إصابة من بينها إصابات خطيرة خلال المواجهات بين قوات الاحتلال والمصلين عند حاجز قلنديا بالقدس، فيما أكدت وزارة الصحة الفلسطينية وصول 15 إصابة إلى مستشفى بيت جالا الحكومي، جراء استنشاق الغاز المسيل للدموع، بالإضافة إلى إصابة واحدة بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط.
إلى ذلك، أصيب 9 مواطنين بينها واحدة بالرصاص الحي خلال مواجهات في بلدة العيزرية وأبو ديس بالقدس المحتلة.
وبحسب بيان وزارة الصحة الفلسطينية فإن الاصابات التي وصلت مستشفى الخليل الحكومي هي إصابة واحدة بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط في الرأس، وإصابتان بالرصاص المعدني في الأطراف السفلية.
واندلعت اشتباكات ومواجهات جديدة بين شبان وقوات الاحتلال الصهيوني في بلدة تقوع قضاء بيت لحم .
إلى ذلك، فقد أعلنت القناة السابعة العبرية أن 4 عناصر من أفراد الشرطة الصهيونية جرحوا خلال المواجهات التي اندلعت في مناطق القدس المحتلة .
من جهة أخرى، ناشدت مستشفى المقاصد في القدس أبناء شعبنا للتوجه بسرعة إلى بنك الدم؛ للتبرع بالدم لجرحى المواجهات المستمرة مع قوات الاحتلال.
كما أكدت وسائل الاعلام العبرية إصابة جنديين يهوديين (اسرائيليين)  خلال المواجهات في بلدة نعلين قضاء رام الله.
فيما أصيب 4 شبان فلسطينيين بالرصاص المطاطي خلال المواجهات المندلعة في بلدة أبوديس شرق القدس، وشاب آخر بجروح بالغة الخطورة في مواجهات القدس.
وحذر الهلال الأحمر الفلسطيني من صعوبة الوصول للمصابين في رأس العامود بالقدس، بعد إصابة شاب هناك بجراح خطيرة في رقبته بعد إطلاق الرصاص من قبل مستوطن يهودي عليه.
كما أطلق جيش الاحتلال الصهيوني ، عشرات قنابل الغاز باتجاه الشبان الفلسطينيين ، بالقرب من مصانع جيشوري غربي طولكرم، فيما توجه المئات من المواطنين في الخليل إلى نقاط التماس مع الاحتلال الصهيوني .
كما أكدت وسائل اعلام فلسطينية إصابة 3 مسعفين في المواجهات القائمة بين الاحتلال والمصلين بالقرب من المسجد الأقصى.

وذكر ت وسائل إعلام فلسطينية بالقدس أن قوات الاحتلال رشت المياه العادمة على المتظاهرين بمنطقة واد الجور في البلدة القديمة.

وفي ذات السياق، اعتدت قوات الاحتلال على المصلين قرب حاجز قلنديا وفي شارع صلاح الدين بالقدس المحتلة.
وهاجمت قوات الاحتلال المصلين قرب حاجز قلنديا مطلقة الرصاص المعدني المغلف بالمطاط وقنابل الصوت والغاز المسيل للدموع ما ادى الى وقوع عدد من الاصابات.
كما اعتدت قوات الاحتلال في شارع صلاح الدين بالقدس المحتلة على المصلين ما أدى إلى إصابة 6 مواطنين بالرصاص “المطاطي” تم نقلهم للمستشفى الميداني التابع للهلال الاحمر في القدس، إضافة إلى إصابة سقوط نقلت لمستشفى المقاصد و4 اصابات مطاط تم علاجهم ميدانياً.
قطاع غزة 
تظاهر مئات المواطنين في مناطق متفرقة من القطاع بعد صلاة اليوم الجمعة، نصرة للمسجد الأقصى في القدس، ورفضا لاعتداءات الاحتلال الصهيوني واجراءاته القمعية هناك.
وانطلق المواطنون المشاركون في المسيرات الشعبية التضامنية نصرة للأقصى في شتى قطاع غزة، فيما أطلق الاحتلال قنابل الغاز السام ونيران أسلحته الرشاشة عليهم.
من جانبه، أفاد المتحدث باسم وزارة الصحة الفلسطينية بغزة أشرف القدرة، بإصابة 20 مواطناً بحالات اغماء جراء استخدام الاحتلال لقنابل الغاز في مختلف المناطق الشرقية للقطاع.
وفي السياق ذاته ، أكد القدرة أن 6 مسعفين أصيبوا بحالات الإغماء فيما تضررت سيارتي إسعاف، بعد استهداف الطواقم الطبية شرق جباليا شمال القطاع بقنابل الغاز، فيما أصيب 3 مواطنين بجراح وصفت الطفيفة بقنابل الغاز المباشرة.
كما أصيب مواطنان فلسطينيان بعيارات نارية من قوات الاحتلال الصهيوني شرق خان يونس جنوب قطاع غزة.
بالانتقال إلى المحافظة الوسطى، فقد أكد القدرة أن شاباً أصيب بجروح في منطقة الساق خلال المواجهات مع الاحتلال شرق مخيم البريج.
Print Friendly, PDF & Email

Share This:

اضف رد

x

‎قد يُعجبك أيضاً

القاهرة – إنتهاء اللقاءات .. خطة مصرية لوفدي فتح وحماس بالقاهرة لإتمام المصالحة الفلسطينية

غزة – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) Share This: