إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / الأرض المقدسة / التعليم الفلسطيني / رام الله – 72 الف طالب فلسطيني يتوجهون لامتحان الثانوية العامة ( التوجيهي ) الجديد ( إنجاز )
الفرع العلمي - التوجيهي وفق نظام انجاز

رام الله – 72 الف طالب فلسطيني يتوجهون لامتحان الثانوية العامة ( التوجيهي ) الجديد ( إنجاز )

رام الله – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )  

يتوجه، اليوم السبت، 72015 طالبا وطالبة لتقديم امتحان الثانوية العامة “التوجيهي” في الضفة الغربية وقطاع غزة ، وفق النظام الجديد، والذي يحمل اسم “إنجاز” في ثمانية فروع أكاديمية ومهنية.

وقال وزير التربية والتعليم د. صبري صيدم، الأربعاء الماضي، أن النظام الجديد يتيح للطالب فرصة إضافية للتقدم للامتحان، وتحسين معدله في دورتين في نفس العام؛ لمن اجتاز بنجاح نصف المباحث على الأقل.
وتبدأ الامتحانات، بمبحث التربية الإسلامية، وتنتهي بالامتحان النظري مبحث تكنولوجيا المعلومات يوم 22 يونيو/ حزيران الجاري، ويبلغ عدد طلبة قطاع غزة (28814) طالباً وطالبة، من بينهم (20332) فرع العلوم الإنسانية، و(6822) الفرع العلمي، و(1470) الفرع الشرعي، و(190) فروع مهنية هي زراعي وصناعي واقتصاد منزلي، وفق الوزارة بغزة.
وتعقد الامتحانات في (153) قاعة موزعة في مختلف محافظات القطاع ويضاف لها (9) قاعات خاصة بمستشفيات ومراكز إصلاح وتأهيل التابعة لوزارة الداخلية، في حين يبلغ عدد المراقبين (4199) مراقبا، و(2307) مصححين، يعملون في مركزي تصحيح؛ واحد في مدينة غزة والآخر في مدينة خان يونس جنوب قطاع غزة.

وتفاصيل النظام التوجيهي الفلسطيني الجديد، تتركز على قياس كفاءة الطالب ومهاراته وقدراته الذاتية وليس قدراته على الحفظ وتقديم الامتحانات كما هو متبع في النظام السابق . وتم الشروع ببتنفيذ امتحان تجريبي على عينة محددة من الطلبة اختارتها وزارة التربية والتعليم العالي مع نهاية العام الدراسي المنصرم .

 وأشارت الوزارة إلى أن العينة التي تم اختيارها لخوض الامتحان التجريبي ضمت طلبة من الضفة الغربية وقطاع غزة ، موضحة أن النظام الجديد يركز على إبراز شخصية الطلبة وتشجيعهم على الإبداع وتحفيز مهاراتهم الفردية بعيدا عن النظام التقليدي القائم على الحفظ والضغط النفسي المرافق للطلبة خلال تقديم الامتحانات.

وقالت إن نظام الامتحان الوزاري الفلسطيني الجديد يركز على مفهوم جديد أسمه ملفات الانجاز، وهي تعكس الملكات الذاتية للشخص صاحب العلاقة، فتقيس الشخص حسب قدراته على القيادة وحسن إدارة الوقت والابداع والتفكير الخلاق.

وأما بشأن العلامات المئوية في النظام الجديد فإنه لا يوجد إشهار إعلامي بحيث يحصل كل طالب على علامته بشكل شخصي من خلال رقم جلوسه.

وتمت اضافة فرعين جديدين في إطار النظام الجديد وهما الإدارة والريادة والفرع التكنولوجي، الى الفروع ( العلمي/ الأدبي/ الشرعي/ التمريضي / والفروع المهنية) .

وبشأن توظيف التكنولوجيا الحديثة في بنية النظام التربوي٬ ذكرت وزارة التربية والتعليم الفلسطينية أن الوزارة في صدد تنفيذ برنامج رقمنة التعليم العام٬ وتحويل المنهاج الفلسطيني إلى منهاج تفاعلي حيث يحتوي المنهاج الرقمي على خاصية تحويل الصور الثابتة إلى صور تفاعلية٬ لتحسين نوعية التعليم والتعلم لدى الطلبة.

واصدرت وزارة التربية والتعليم بيانا سلطت فيه الضوء على النظام الجديد للتوجيهي .

أهداف النظام الجديد:

· زيادة مرونة امتحان الثانوية العامة، من خلال زيادة عدد الخيارات والفرص الممنوحة للطالب في الامتحان.

· إحداث التوازن بين نسبة الطلبة الملتحقين بالفروع المختلفة للمرحلة الثانوية “العلمي، والأدبي، والمهني….الخ.”.

· فتح نافذة لتعديل أسس القبول في مؤسسات التعليم العالي لتشمل تشجيع الريادة والابداع والتميز في المدرسة.

· التخفيف من حالة القلق التي تنتاب الطلبة وأولياء أمورهم قبيل عقد الامتحان بشكله الحالي وفي فترة ما قبل الإعلان عن نتائجه.

· التحول التدريجي نحو نظام يركز على الإنجاز والمرونة، وتعزيز قدرة الطلبة على حل المشكلات أكثر من التركيز على الحفظ والاستظهار.

· توظيف أكبر للتكنولوجيا في عمليات التسجيل والجلوس للامتحان وفي إعلان نتائجه.

معالم النظام الجديد

1. تعقد الوزارة قبل 1/9 من كل عام دورتين كاملتين لامتحان الثانوية العامة، ويتقدم الطلبة للامتحان وفق نظام الدورات حسب الآلية الآتية:

· الدورة الأولى: تعقد في شهر حزيران، ولدى الطالب الخيار في التقدم للمباحث كافة في هذه الدورة، ويمكن له أن يتقدم بنصف عدد المباحث على الأقل في هذه الدورة، على أن يستكمل ما تبقى من مباحث في الدورة الثانية.

· الدورة الثانية: تعقد في شهر آب، ويمكن للطالب الذي لم يتقدم لأي من المباحث في الدورة الأولى أن يتقدم للمباحث كافة في الدورة الثانية، او لاستكمال المباحث التي اختار أن لا يستكملها في الدورة الأولى، كما يمكن للطالب في هذه الدورة ان يتقدم لاي من المباحث التي تقدم لها في الدورة الاولى ويرغب في تحسين علامته فيها.

· الدورة الاستكمالية: تعقد الوزارة دورة استكمالية للامتحان في شهر كانون اول من كل عام، يتقدم الطلبة فيها للمباحث التي لم يستكملوها في الدورة الثانية.

2. تقسم المباحث التي يدرسها الطالب في الصف الثاني عشر إلى: مباحث إجبارية ومباحث أساسية، وعلى الطالب النجاح فيها جميعها وفق الآلية الآتية:

· أربعة مباحث إجبارية تحتسب علاماتها في تحديد معدل الطالب في امتحان الثانوية العامة.

· أربعة مباحث أساسية (يشترط أن ينجح الطالب فيها جميعاً)، وتحتسب العلامات لأعلى مبحثين منها في المعدل.

ملف الإنجاز كأحد مكونات الامتحان

في إطار النظام الجديد سيتم اعتماد ملف إنجاز الطلبة، وهو ملف يحوي أعمال الطالب في عامين (الحادي عشر والثاني عشر) بهدف إعطاء فكرة عامة عن مستوى أدائه، وطبيعة شخصيته، والمهارات التي يمتلكها، ويبنى هذا الملف على نتائج مشاركاته الايجابية والفاعلة من خلال نموذج أعد خصيصاً لهذا الغرض، ويتم اختيار ما يتم تجميعه في الملف من خلال قواعد للاختيار لتحقيق الأهداف الآتية:

· تحفيز الطلبة على التعلم، وقياس جوانب التعلم المتعددة لديهم.

· توعية الطلبة وتحميلهم مسؤولية تعلمهم، وتعزيز مبادراتهم الايجابية.

· تنمية التفكير النقدي لدى الطلبة من خلال التأمل والتفكير الذاتي في مستوى أعمالهم.

· تعزيز جوانب الإبداع والتميز والتقدير الذاتي والمجتمعي للطلبة.

· مساعدة الطلبة على تقييم وتثمين أعمالهم، وتقديم أدلة ملموسة لإثبات مستوى إنجازهم وتوفير الفرصة لتنمية مهارات التحليل والتفكير وحل المشكلات لديهم.

ويتم تقييم ملف إنجاز الطالب بواسطة المعلمين أنفسهم، وتشكل الوزارة لجاناً خاصة في كل مديرية للمراجعة، اعتماداً على نظام التقدير (ضعيف/جيد/جيد جداً/ممتاز) ويظهر بذلك تقدير أداء الطالب في شهادة الثانوية العامة.

علامة شخصية لكل طالب

حسب النظام الجديد فإنه لا يوجد إشهار إعلامي للعلامات بحيث يحصل كل طالب على علامته بشكل شخصي حين استكمال متطلبات شهادة الثانوية العامة.

فروع جديدة للمرحلة الثانوية

إضافة إلى الفروع: ( العلمي، الأدبي، الشرعي، الفروع المهنية) تم إقرار فرعين جديدين في إطار النظام الجديد: الإدارة والريادة، والفرع التكنولوجي.

تطوير آليات عقد الامتحان وتصحيحه

· استحداث بنك الأسئلة لكل مبحث.

· تعدد نماذج الامتحان الواحد.

· تطوير أدوات وآليات جديدة لتصحيح الامتحان.

الإجراءات العملية للتنفيذ

· يبدأ تطبيق النظام المقترح على الطلبة النظاميين ابتداءً من (العام الدراسي 2016-2017).

· تتم إعادة مواءمة منهاج الصف الثاني عشر بناء على الأوزان المخصصة لكل مبحث، وذلك حتى بداية العام الدراسي 2017 .

· العمل على ملفات الإنجاز للطلبة الملتحقين بالصفين الحادي عشر والثاني عشر، ابتداءً من بداية العام الدراسي 2017 / 2018 .

· تصميم برامج لتدريب معلمي المرحلة الثانوية ومديري المدارس بما يلزم فنياً وإدارياً خلال العطلة الصيفية.

· يستمر العمل بالمفهوم ذاته لمسارات الفرع المهني (الزراعي والصناعي والفندقي) مع التركيز على الجانب العملي ( التلمذة المهنية).

· تفعيل استخدام بنك الأسئلة الوطني، وتكثيف تغذيته بالأسئلة، بما يمكن من الحصول على عدد كبير من النماذج لكل امتحان.

· إعادة ترتيب مختبرات الحاسوب في المدارس كمراكز للتسجيل والامتحان.

· تطوير النظام المحوسب لرصد العلامات، واستخراج النتائج، بما يشمل التعديل الحاصل في الفروع والمباحث والأوزان، وبما يشمل إمكانية التواصل مع الطلبة إلكترونياً بشأن النتائج والمتطلبات المتبقية لاستكمالها.

الفروع والمباحث:

الفرع العلمي – التوجيهي وفق نظام انجاز

 

الفرع الأدبي – التوجيهي الفلسطيني وفق نظام انجاز

فرع الأعمال والريادة – التوجيهي الفلسطيني وفق نظام انجاز

الفرع التكنولوجي – التوجيهي الفلسطيني وفق نظام انجاز

الفرع الصناعي – التوجيهي الفلسطيني وفق نظام انجاز

الفرع الزراعي – التوجيهي الفلسطيني وفق نظام انجاز

 

الفرع الفندقي – التوجيهي الفلسطيني وفق نظام انجاز

 

فرع الاقتصاد المنزلي – التوجيهي الفلسطيني وفق نظام انجاز

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

رام الله – 67,2 % نسبة النجاح في “الإنجاز ” الثانوية العامة ( التوجيهي ) بفلسطين 2017

رام الله – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )  Share This: