إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / الرياضة / الماراثون / نابلس – المارثون الرياضي “من حاجز لحاجز” بنابلس رفضا للحواجز والإغلاقات الصهيونية
خريطة محافظة نابلس

نابلس – المارثون الرياضي “من حاجز لحاجز” بنابلس رفضا للحواجز والإغلاقات الصهيونية

نابلس – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

  شارك أكثر من 100 عداء، اليوم الجمعة 14 نيسان 2017 ، في المارثون الرياضي “من حاجز لحاجز”، في مدينة نابلس، وذلك رفضا للحواجز والإغلاقات الصهيونية .

وانطلق المشاركون في المارثون الذي نفذته بلدية نابلس ومؤسسة “بروجكت هوب” ضمن فعاليات مهرجان نابلس للثقافة والفنون الثاني، عند الساعة الثامنة صباحا، من جامعة النجاح الحرم الجديد غربا بالقرب مما يعرف بحاجز “قوصين” العسكري (سابقا)، باتجاه حاجز بيت فوريك شرقا؛ وذلك لتسليط الضوء على معاناة المواطنين في المحافظة جراء الحواجز العسكرية الإسرائيلية التي تحيط بها.

وأوضح مدير مهرجان نابلس للثقافة والفنون المنفذ للفعالية حكيم صباح، “إن المشاركين قطعوا مسافة 11 كيلومترا؛ تأكيد على حق الشعب الفلسطيني بالتنقل والسفر دون أي عقبات أو حواجز أسوة في دول العالم”.

ونوه صباح، إلى أن الفعالية تهدف لتسليط الضوء على معاناة المواطنين في نابلس وواقع المدينة وتراثها وتنشيط الأوضاع الاقتصادية والثقافية فيها، وإطلاع السياح على الأوضاع التي تتعرض لها المدينة من حصار خاصة أنها محاطة بأربعة حواجز ثابتة وعدد من الحواجز الطيارة.

وأضاف صباح أن “الفعالية تهدف لتسليط الضوء كذلك على معاناة المواطنين في الضفة الغربية في التنقل والحركة في ظل الحواجز الإسرائيلية التي تقطع أوصال المدن”.

وأشار إلى أن عدائيين دوليين شاركوا في المارثون غالبيتهم من فرنسا، بهدف التضامن مع الشعب الفلسطيني.

وتفصيلا ، أعلن في مدينة نابلس (شمال الضفة الغربية المحتلة)، عن تنظيم ماراثون رياضي بعنوان “من حاجز لحاجز”، وذلك ضمن فعاليات مهرجان المدينة الثاني للثقافة والفنون، تأكيدا على رفض سياسية الحواجز والإغلاق التي يفرضها الاحتلال على مدن وبلدات الضفة الغربية والقدس المحتلتيْن.

وأوضحت مصادر الماراثون أنه انطلق اليوم الجمعة 14 نيسان 2017 ، من أمام مبنى جامعة “النجاح الوطنية”، قرب الحاجز  العسكري الصهيوني”قوصين” العسكري (سابقا) غربي مدينة نابلس، باتجاه حاجز “بيت فوريك” شرقا، وسيقطع مسافة 11 كيلو مترا تقريبا.

وأضافت المصادر أن الفعالية تأتي للتأكيد على رفض سياسة الحواجز التي يقسّم بها الاحتلال أوصال المدن الفلسطينية، ويحّرم مواطنيها من التنقل بحرية.

وأكدت على أن فكرة الماراثون تأتي لإطلاع العالم على معاناة الشعب الفلسطيني بفعل حواجز الاحتلال الصهيوني العسكرية ، مضيفا أن “طول مسار الماراثون الحالي أقل بكثير من الطول العالمي والذي يبلغ 42 كيلومترا، غير أنه لتحقيق ذلك فإن الماراثون يجب أن يبدأ من نابلس وينتهي في رام الله، وهو ما تقف الحواجز الإسرائيلية عائقا أمام تحقيقه”.

وأضاف “الاحتلال يمنع المرور والجري عبر الحواجز، ويريد منا من السير في دوائر داخل نابلس، ونحن نرفض هذا التدخل ونريد أن نجري بطريق مستقيم” .

وبيّنت المصادر  أن الماراثون الرياضي الفلسطيني شارك فيه عدد كبير من العدائين الدوليين؛ من بينهم 100 عدّاء فرنسي يهدفون من خلال مشاركتهم إلى إبداء تضامنهم مع الشعب الفلسطيني.

ولفتت مصادر المهرجان، إلى أن تنظيم الماراثون التي أطلق ضمن مبادرة خلال فعاليات “مهرجان نابلس الثاني للثقافة والفنون”، سيصبح أمرا روتينيا كل عام، “حتى تحقيق الغاية منه برفع الاحتلال للحواجز المنتشرة بين المدن والبلدات الفلسطينية”.

وذكرت أن فعاليات “مهرجان نابلس الثاني للثقافة والفنون”، والتي أعلن عن انطلاقها مؤخرا في مدينة نابلس، تستمر حتى العشرين من شهر نيسان/ أبريل الجاري، مشيرة إلى أن الاحتلال منع دخول بعض الفرق المشاركة فيه.

وتابعت “المهرجان يشتمل على العديد من الفعاليات الثقافية، من أمسيات شعرية ومعارض للكتاب والمشغولات اليدوية وعروض مسرحية وعرض أزياء فلكلوري”، مشددة على أن المهرجان يساهم في تنشيط الحركة السياحية والاقتصادية في نابلس، من خلال وجود المئات من السياح الأجانب . 

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الرياضى الكويتى على العيدان يصعد خامس أعلى برج بالعالم ( 372 م ) فى 7 دقائق و35 ثانية

الكويت  - شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
نجح الرياضى الكويتى على العيدان في صعود برج التحرير خامس أعلى برج في العالم وثاني أعلى برج في الشرق الاوسط وسط الكويت العاصمة وذلك فى زمن قياسى بلغ سبع دقائق وخمس وثلاثين ثانية و ذلك للسنة التاسعة على التوالى .