إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / حديث إسراج - د. كمال إبراهيم علاونه / وَإِنْ عَاقَبْتُمْ فَعَاقِبُوا بِمِثْلِ مَا عُوقِبْتُمْ بِهِ .. منع دخول حاملي 7 جنسيات عربية وإسلامية للولايات المتحدة (د. كمال إبراهيم علاونه)
د. كمال إبراهيم علاونه أستاذ العلوم السياسية والإعلام رئيس شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

وَإِنْ عَاقَبْتُمْ فَعَاقِبُوا بِمِثْلِ مَا عُوقِبْتُمْ بِهِ .. منع دخول حاملي 7 جنسيات عربية وإسلامية للولايات المتحدة (د. كمال إبراهيم علاونه)

وَإِنْ عَاقَبْتُمْ فَعَاقِبُوا بِمِثْلِ مَا عُوقِبْتُمْ بِهِ .. منع دخول حاملي 7 جنسيات عربية وإسلامية للولايات المتحدة

د. كمال إبراهيم علاونه

أستاذ العلوم السياسية والإعلام
رئيس شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
نابلس – فلسطين
بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ
يقول اللَّهُ الَّذِي لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ جَلَّ جَلَالُهُ :
{ ادْعُ إِلَى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُمْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَنْ ضَلَّ عَنْ سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ (125) وَإِنْ عَاقَبْتُمْ فَعَاقِبُوا بِمِثْلِ مَا عُوقِبْتُمْ بِهِ وَلَئِنْ صَبَرْتُمْ لَهُوَ خَيْرٌ لِلصَّابِرِينَ (126) وَاصْبِرْ وَمَا صَبْرُكَ إِلَّا بِاللَّهِ وَلَا تَحْزَنْ عَلَيْهِمْ وَلَا تَكُ فِي ضَيْقٍ مِمَّا يَمْكُرُونَ (127) إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذِينَ اتَّقَوْا وَالَّذِينَ هُمْ مُحْسِنُونَ (128) }( القرآن المجيد – سورة النحل ) .

في آخر تقليعة للعم سام ، أصدر الرئيس الأمريكي المراهق المتعجرف سياسيا وأمنيا “دونالد ترامب ” من الحزب الجمهوري الذي تولى قيادة الولايات المتحدة في 20 كانون الثاني 2017 ، قرارا تنفيذيا ، يمنع بموجبه دخول حاملي 7 جنسيات عربية وإسلامية لبلاده !!! وذلك اعتبارا من يوم الجمعة 27 كانون الثاني 2017 حتى 27 نيسان 2017 ، اي لمدة ثلاثة شهور على الأقل على أن يعاد تجديدة أو البت فيه مرة أخرى في حينه .
هل هو العقاب الجماعي أم الخوف الأمني الأمريكي أم كليهما ؟؟!
يقول المثل الشعبي العربي ( الذي في بطنه عظام بتقرقع ) ، كيف لا وقد قتل الجنود الأمريكان في هذه الدول السبع وغيرها ، عشرات آلاف بل مئات آلاف المواطنين العرب والمسلمين دون وجه حق ، سوى العقلية الاستعمارية والاستغلالية والهيمنة على العرب والمسلمين وثرواتهم الطبيعية والتدخل في شؤونهم الداخلية بصورة فجة ومتعجرفة وظالمة .
اين معاملة للند للند !!!
وهل تتخذ تلك الدول قرارا بوقف التعامل بالدولار الأمريكي مثلا أو مقاطعة المنتجات الأمريكية ؟؟!
وهل تمنع تلك الدول دخول الأمريكيين لأراضيها ؟؟؟ أو تطرد حاملي الجنسية الأمريكية الأصليين ، الموجودين فيها ؟؟؟
أم أن السكوت والصمت المطبق هو سيد الموقف في هذه الدول المتعثرة التي تتلقى الصدمات دون رد فعل نظري أو حقيقي ؟؟؟
هل الجنسية أو جواز السفر للعبور الآمن أو الخروج الخاطئ ؟؟؟
ولماذا التهافت على دخول الولايات المتحدة من شتى بقاع العالم ؟؟!
على أي حال ، ينص القرار الرئاسي الأمريكي بعنوان “حماية الأمة من دخول إرهابيين أجانب إلى الولايات المتحدة”- بتعليق برنامج دخول اللاجئين كلية لمدة ثلاثة شهور بالحد الأدنى ، ليصار إلى اتخاذ إجراءات تدقيق وتمحيص وتفتيش جديدة أكثر حدة وشدة .
ويمنع القرار اللاجئين السوريين خاصة ، من عبور الولايات المتحدة إلى أجل غير محدود ، أو إلى أن يقرر الرئيس الأمريكي المراهق بانتهاء أو انتفاء صورة الخطر الأمني ، باستثناء “الأقليات الدينية” السورية ( المسيحيين السوريين) .
وتضمن البند السادس من القرار تقديم وزيري الحربية والخارجية الأمريكيين بعد ثلاثة أشهر من تاريخه خطة لإقامة مناطق آمنة للسوريين داخل سوريا وفي مناطق حدودية، إلى أن تتم إعادة توطينهم أو ترحيلهم إلى دولة ثالثة.
ويحظر القرار التنفيذي دخول الزوار من سبع دول إسلامية لمدة ثلاثة أشهر على الأقل، وأعلنت الإدارة الأمريكية في البيت الأبيض أن الدول العربية والإسلامية ، الآسيوية والإفريقية ، تشمل كلا من : سوريا وإيران والعراق وليبيا والصومال والسودان واليمن.
هذا القرار الرئاسي الأمريكي الجديد هو قرار عنصري جديد ومتجدد ، مليء بالحقد والكراهية والبغضاء ، والأنانية والدكتاتورية والسادية ، ولكنه يفيد شعوب الدول التي منعت لمنع الانغماس والانحطاط ، في مستقعات الهبوط الأخلاقي الأمريكي الضحلة نتنة الرائحة ..
إحدى القاضيات الأمريكيات أوقفت تطبيق هذا القرار ولكن أين في ولاية واحدة أم في الولايات المتحدة الخمسين ؟؟ الأمر لا زال مبهما حت يتم التعرف عليه واستجلائه .
والله ولي المؤمنين . سلام قولا من رب رحيم .
يوم الأحد 1 جمادى الأولى 1438 هـ / 29 كانون الثاني 2017 م .

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

دبلن – مؤتمر أوروبي بقيادة إيرلندا لمواجهة “صفقة القرن” الأمريكية

دبلن – وكالات – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) Share This: