إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / الأرض المقدسة / الحركات الفلسطينية / رام الله – فعاليات المؤتمر العام السابع لحركة فتح والترشح للجنة المركزية والمجلس الثوري
المؤتمر العام السابع لحركة فتح

رام الله – فعاليات المؤتمر العام السابع لحركة فتح والترشح للجنة المركزية والمجلس الثوري

رام الله – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

قال الناطق باسم المؤتمر العام السابع لحركة فتح محمود أبو الهيجا ان اعمال المؤتمر بدأت بشكل جدي اليوم الاربعاء، حيث تم تشكيل 17 لجنة بينها لجنة الاشراف على الانتخابات.وأوضح ابو الهيجا في حديث لغرفة تحرير معا ان الاعضاء حضروا صباحا الى قاعة أحمد الشقيري بالمقاطعة برام الله، مع انطلاق اليوم الثالث للمؤتمر، وتم اعتماد جدول الاعمال، وتشكيل لجنة للاشراف على الانتخابات واللجنة القانونية، اضافة الى اعتماد 15 لجنة لبحث العديد من الملفات اهمها لجنة قطاع غزة.

وأشار الى ان الاجواء داخل المؤتمر جيدة وهناك نقاشات طويلة تعبر عن مدى الديمقراطية الحوار داخل الحركة.

المؤتمر العام السابع لحركة فتح برام الله 2016

المؤتمر العام السابع لحركة فتح برام الله 2016

يوم السبت 3 / 12 / 2016 .. فتح باب الترشح للجنة المركزية والمجلس الثوري 

وقال ان هذه اللجان ستدرس الملفات الموكلة لها وتقدم توصياتها لأعضاء المؤتمر قبل ان يتم غدا فتح باب الترشح للجنة المركزية والمجلس الثوري لحركة فتح حسب شروط النظام الداخلي لحركة فتح.

كما وتم اليوم وضع اعضاء المؤتمر في صورة مستجدات الوضع السياسي الفلسطيني من قبل رئيس دائرة شؤون المفاوضات صائب عريقات، فيما أطلع محمد اشتية اعضاء المؤتمر على الوضع الاقتصادي والمالي.

بدوره أطلع مسؤول ملف المصالحة المؤتمر على مستجدات الوحدة الوطنية والعلاقة مع فصائل العمل الوطني.

المؤتمر السابع لحركة فتح برام الله

المؤتمر السابع لحركة فتح برام الله

الانتخابات يوم السبت في حال لم يمدد المؤتمروحول موعد الانتخابات، قال أبو الهيجا ان الانتخابات تكون في اليوم الاخير للمؤتمر وهو يوم السبت، لكنه أشار الى احتمالية تمديده لمدة أطول، يعتمد ذلك على سير النقاشات بين اعضاء المؤتمر وموعد الانتهاء منها.

الممنوعون يحق لهم التصويت والترشح

وبشأن اعضاء المؤتمر من قطاع غزة والذين منعهم الاحتلال من الوصول للضفة، قال ان عددهم نحو 70 شخصا، سيشاركون جميعا في عملية التصويت، كما ان ادارة المؤتمر تنظر في كيفية السماح لهم بالترشح للمركزية والثوري.وحول الية التصويت، قال ان التصويت سيكون بطريقة يدوية على عكس ما ينشر انه سيتم بطريقة الكترونية، مشيرا الى ان هناك قاعة مخصصة للتصويت في مبنى الشقيري.وعن ملف استشهاد الرئيس ياسر عرفات، قال الناطق باسم المؤتمر ان ملف عرفات غير مدرج على جدول اعمال المؤتمر ولن يتم الحديث فيه.

من جهته ، قال المدير التنفيذي للمؤتمر العام السابع لحركة “فتح” منير سلامة، مساء يوم الجمعة 2 كانون الأول 2016 ، إن باب الترشح لانتخابات اللجنة المركزية لحركة “فتح” والمجلس الثوري قد أغلق.

وأضاف سلامة، في تصريح صحفي ، أن عدد المرشحين المبدئي بلغ 65 مرشحا للجنة المركزية و436 مرشحا للمجلس الثوري، مضيفا أن لجنة الانتخابات تدرس الملفات لتحديد المقبول والمرفوض من المرشحين، حسب الشروط.

يذكر أن باب الترشح لانتخابات اللجنة المركزية لحركة “فتح” والمجلس الثوري، فُتح الساعة السابعة من مساء اليوم، وأغلق الساعة العاشرة مساء.

وعند إغلاق باب الترشح لعضوية اللجنة المركزية والمجلس الثوري لحركة فتح، عند الساعة 10 من مساء يوم الجمعة 2 كانون الأول 2016 ، فقد بلغ عدد المرشحين 501 مرشحا.

وبلغ عدد المرشحين المتنافسين على مقاعد اللجنة المركزية أل 18 مقعدا ، 65 مرشحا. وفيما يتعلق بعدد المرشحين للمجلس الثوري فقد بلغ 436 مرشحا.ووفقا لبرنامج المؤتمر العام السابع، فإنه سيتم فتح باب الطعن على الاسماء المرشحة، ثم اعلان باب الانسحاب، وهو ما يعني تقليل اعداد المرشحين.

 وفي هذا الصدد، قال المدير التنفيذي للمؤتمر العام السابع لحركة “فتح” منير سلامة، مساء يوم الجمعة، إن باب الترشح لانتخابات اللجنة المركزية لحركة “فتح” والمجلس الثوري قد أغلق، موضحاً أن لجنة الانتخابات تدرس الملفات لتحديد المقبول والمرفوض من المرشحين، حسب الشروط.يذكر أن باب الترشح لانتخابات اللجنة المركزية لحركة “فتح” والمجلس الثوري، فُتح الساعة السادسة من مساء اليوم، وأغلق الساعة الثامنة والنصف مساء.
على صعيد آخر، قالت مصادر خاصة إن المؤتمر السابع اعتمد فاروق القدومي وسليم الزعنون وأبو ماهر غنيم أعضاء دائمين في مركزية فتح.

هذا ، وينتظر المشاركون في المؤتمر السابع لحركة فتح البالغ عددهم 1411 عضوًا؛ وكوادر الحركة إعلان نتائج التصويت لاختيار قيادتهم الجديدة، والتي ستحدد المسار السياسي المقبل.

الانتخابات التي جرت السبت، ستختار 18 عضوًا من اللجنة المركزية من بين 64 مرشحًا، و80 من المجلس الثوري من بين 436، لكن ما هي أبرز الامتيازات المقدمة لكل عضو منها، وما هي شروط العضوية لكل واحدة منهما، وما هي المهام التي يضطلعون بها.

لا يتوفر في النظام الداخلي لحركة فتح توضيح للامتيازات والمخصصات المالية المقدمة لأعضاء المركزي والثوري، فيما تعارفت اللجان السابقة على مبالغ مالية وهبات تمنح لهم.

وكشفت مصادر حركية فتحاوية بأن “عضو اللجنة المركزية يحظى بمخصصات مالية شهرية ثابتة تقدر بـ 30 ألف دولار”.

ولفتن إلى أن “ما يقارب من نصف المخصصات تذهب لطاقم مساعديه، ونثريات مكتب وبدل إيجار”.

كما “يتمتع بسفريات ضمن وفود حركية في إطار العلاقات الدولية، ويمنح سيارة وبدل تنقل، وبطاقة “VIP” درجة “A” للمركزية، وبدرجة “B” للثوري”.

اللجنة المركزية

تتشكل اللجنة المركزية من 21 عضوًا، منهم 18 عضوًا ينتخبهم المؤتمر من بين أعضائه بالاقتراع السري، وثلاثة يتم تعيينهم من قبل اللجنة المركزية بأغلبية الثلثين.

وتختار المركزية من بين أعضائها مكتبًا سياسيًا من عدد لا يزيد عن 11 عضوًا، وتحدد مهامه في لائحتها الداخلية، كما تنتخب من بين أعضائها أميناً للسر ونائبين له، ويترأس القائد العام للحركة اجتماعات اللجنة ويدير جلساتها.

يشترط في العضو المرشح للجنة أن يكون قد انقضى على عضويته العاملة في الحركة 15 عامًا على الأقل دون انقطاع وألا تقل رتبته التنظيمية عن أمين سر إقليم أو ما يعادلها في الأجهزة والقوات ويشترط حصول المرشح على 40% من عدد أصوات المقترعين.

وتجتمع اللجنة المركزية مرة شهريًا لاستعراض سير العمل في كافة أجهزة الحركة وإصدار القرارات والتوجيهات اللازمة، ويجوز عقد اجتماعات طارئة كلما اقتضت الظروف.

وتعمل على الدعوة لاجتماع المؤتمر العام للحركة وإعداد جدول أعماله وتقديم تقارير خطية وافية له عن كل النشاطات، بالإضافة إلى الإشراف على إصدار البيانات والنشرات والدراسات المركزية التي تصدر باسم الحركة.

وتشكيل محكمة أمن الحركة ووضع لوائحها الداخلية وإقراراها والمصادقة على أحكامها ويكون التصديق بأغلبية الثلثين إذا صدر الحكم بالإعدام.

وتصادق اللجنة على تعيين أعضاء المجلس العسكري-مُعطّل-الذين يتم تنسيبهم من القائد العام بأغلبية الثلثين وإعادة التصويت على عضويتهم مرة كل سنة، وتسمي أعضاء الحركة في المجلس الوطني الفلسطيني.

المجلس الثوري

يتشكل المجلس الثوري من أعضاء اللجنة المركزية، ورئيس لجنة الرقابة المالية ورئيس لجنة الرقابة الحركية وحماية العضوية، و50 عضوًا ينتخبهم المؤتمر العام من بين أعضائه شريطة أن يحصل العضو المنتخب على 30% من أصوات المقترعين على الأقل.

وأعضاء يمثلون المجلس العسكري لفتح حسب النظام الخاص بقوات العاصفة بما لا يزيد عن 25 عضوًا، وكفاءات تختارهم اللجنة المركزية بأغلبية ثلثي أعضائها بما لا يزيد عن 15 عضوًا.

وخمسة أعضاء تسميهم اللجنة المركزية بأغلبية الثلثين من المعتقلين خارج الأرض المحتلة يُحتسبون في النصاب لدى تمكنهم من حضور الاجتماعات، و15 عضوًا مراقبين تسميهم المركزية من الكفاءات الحركية ويقرهم المجلس الثوري، وعدد من القيادات داخل الأراضي المحتلة يحدده المجلس الثوري ولا يحتسب في النصاب.

يشترط في المرشح لعضوية الثوري أن يكون قد انقضى على عضويته العاملة في الحركة 10 سنوات دون انقطاع وألا تقل مرتبته التنظيمية عن عضو لجنة إقليم أو ما يعادلها في القوات وفي الأجهزة الحركية.

يعد المجلس الثوري أعلى سلطة في الحركة في حالة انعقاده بين دورتي المؤتمر العام، وتتمثل صلاحياته في متابعة تنفيذ قرارات المؤتمر العام، ومراقبة عمل الأجهزة المركزية وأوضاع الحركة في الأقاليم، ومراقبة شؤون الحركة العسكرية بما لا يتعارض مع السرية.

ومناقشة قرارات وأعمال وتقارير اللجنة المركزية واتخاذ القرارات المناسبة بشأنها، وتفسير نصوص النظام الأساسي واللوائح إذا حصل خلاف على تفسيرها.

بالإضافة إلى انتخاب أعضاء لجنة الرقابة المالية وأعضاء لجنة الرقابة الحركية، ومناقشة تقارير اللجان المنبثقة عن المؤتمر العام والمجلس الثوري واتخاذ القرارات المناسبة بشأنها.

وللمجلس الثوري أن يفصل أو يجمد عضوًا أو أكثر من أعضاء اللجنة المركزية لدى ارتكابه ما يوجب ذلك ويتم الفصل أو التجميد بأغلبية ثلثي أعضائه شريطة ألا يزيد عدد المفصولين أو المجمدين عن الثلث.

ويجتمع الثوري دوريًا مرة كل ثلاثة شهور بدعوة من أمين سره ويجوز دعوته استثنائيًا بقرار من اللجنة المركزية أو بطلب خطي من ثلث أعضائه موجه إلى أمين سره.

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الناصرة – لجنة الانتخابات المركزية الصهيونية تشطب تحالف التجمع الوطني الديمقراطي والعربية الموحدة لإنتخابات الكنيست 2019

الناصرة – وكالات – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) Share This: