إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / العالم / الوطن العربي / الدمار والقتل الجماعي في الوطن العربي (د. كمال إبراهيم علاونه)
د. كمال إبراهيم علاونه أستاذ العلوم السياسية والإعلام رئيس شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

الدمار والقتل الجماعي في الوطن العربي (د. كمال إبراهيم علاونه)

الدمار والقتل الجماعي في الوطن العربي

د. كمال إبراهيم علاونه

أستاذ العلوم السياسية والإعلام
رئيس شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
نابلس – فلسطين

ورد في صحيح مسلم – (ج 14 / ص 69)
أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَقْبَلَ ذَاتَ يَوْمٍ مِنْ الْعَالِيَةِ حَتَّى إِذَا مَرَّ بِمَسْجِدِ بَنِي مُعَاوِيَةَ دَخَلَ فَرَكَعَ فِيهِ رَكْعَتَيْنِ وَصَلَّيْنَا مَعَهُ وَدَعَا رَبَّهُ طَوِيلًا ثُمَّ انْصَرَفَ إِلَيْنَا فَقَالَ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ سَأَلْتُ رَبِّي ثَلَاثًا فَأَعْطَانِي ثِنْتَيْنِ وَمَنَعَنِي وَاحِدَةً سَأَلْتُ رَبِّي أَنْ لَا يُهْلِكَ أُمَّتِي بِالسَّنَةِ فَأَعْطَانِيهَا وَسَأَلْتُهُ أَنْ لَا يُهْلِكَ أُمَّتِي بِالْغَرَقِ فَأَعْطَانِيهَا وَسَأَلْتُهُ أَنْ لَا يَجْعَلَ بَأْسَهُمْ بَيْنَهُمْ فَمَنَعَنِيهَا
وجاء بسنن أبي داود – (ج 11 / ص 322)
قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِنَّ اللَّهَ زَوَى لِي الْأَرْضَ أَوْ قَالَ إِنَّ رَبِّي زَوَى لِي الْأَرْضَ فَرَأَيْتُ مَشَارِقَهَا وَمَغَارِبَهَا وَإِنَّ مُلْكَ أُمَّتِي سَيَبْلُغُ مَا زُوِيَ لِي مِنْهَا وَأُعْطِيتُ الْكَنْزَيْنِ الْأَحْمَرَ وَالْأَبْيَضَ وَإِنِّي سَأَلْتُ رَبِّي لِأُمَّتِي أَنْ لَا يُهْلِكَهَا بِسَنَةٍ بِعَامَّةٍ وَلَا يُسَلِّطَ عَلَيْهِمْ عَدُوًّا مِنْ سِوَى أَنْفُسِهِمْ فَيَسْتَبِيحَ بَيْضَتَهُمْ وَإِنَّ رَبِّي قَالَ لِي يَا مُحَمَّدُ إِنِّي إِذَا قَضَيْتُ قَضَاءً فَإِنَّهُ لَا يُرَدُّ وَلَا أُهْلِكُهُمْ بِسَنَةٍ بِعَامَّةٍ وَلَا أُسَلِّطُ عَلَيْهِمْ عَدُوًّا مِنْ سِوَى أَنْفُسِهِمْ فَيَسْتَبِيحَ بَيْضَتَهُمْ وَلَوْ اجْتَمَعَ عَلَيْهِمْ مِنْ بَيْنِ أَقْطَارِهَا أَوْ قَالَ بِأَقْطَارِهَا حَتَّى يَكُونَ بَعْضُهُمْ يُهْلِكُ بَعْضًا وَحَتَّى يَكُونَ بَعْضُهُمْ يَسْبِي بَعْضًا وَإِنَّمَا أَخَافُ عَلَى أُمَّتِي الْأَئِمَّةَ الْمُضِلِّينَ وَإِذَا وُضِعَ السَّيْفُ فِي أُمَّتِي لَمْ يُرْفَعْ عَنْهَا إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ وَلَا تَقُومُ السَّاعَةُ حَتَّى تَلْحَقَ قَبَائِلُ مِنْ أُمَّتِي بِالْمُشْرِكِينَ وَحَتَّى تَعْبُدَ قَبَائِلُ مِنْ أُمَّتِي الْأَوْثَانَ وَإِنَّهُ سَيَكُونُ فِي أُمَّتِي كَذَّابُونَ ثَلَاثُونَ كُلُّهُمْ يَزْعُمُ أَنَّهُ نَبِيٌّ وَأَنَا خَاتَمُ النَّبِيِّينَ لَا نَبِيَّ بَعْدِي وَلَا تَزَالُ طَائِفَةٌ مِنْ أُمَّتِي عَلَى الْحَقِّ قَالَ ابْنُ عِيسَى ظَاهِرِينَ ثُمَّ اتَّفَقَا لَا يَضُرُّهُمْ مَنْ خَالَفَهُمْ حَتَّى يَأْتِيَ أَمْرُ اللَّهِ
اشتعال الحرب المستعرة في آسيا العربية وإفريقيا العربية .. منذ سنوات عجاف
الدمار والقتلى من العرب والمسلمين .. بالآلاف بل بعشرات وربما بمئات الآلاف .. مجازر بشرية ضخمة وعظيمة تأكل الأخضر واليابس .. وتشريد وتهجير متواصل لخارج الأمصار العربية والإسلامية بشكل لا يطاق بصورة غير مسبوقة ..
الكآبة والمأساة تنتشر في كل جهة من جهات الوطن العربي الكبير ..
تدمير المدن والعواصم العربية برا وجوا وأحيانا بحرا .. أحياء بكاملها أبيدت إبادة جماعية بالطيران الحربي الأجنبي .. وبالدبابات من صنع أجنبي .. روسي أو امريكي .. مئات آلاف القتلى والجرحى والأسرى .. بلا فائدة أو نتيجة فعلية ..
ترى لمصلحة من هذه الإبادة الجماعية البشرية والحجرية والشجرية ؟؟!
متى يفيق العالم على الأمن والأمان والسلام والاستقرار والطمأنينة ؟؟!
حرب إقليمية ودولية مباشرة وبالوكالة .. بايدي عربية وإسلامية وروسية وأوروبية وأمريكية وغربية عامة ..
متى يتوقف نزيف الدم العربي والإسلامي ؟؟!
ملايين القتلى في أفغانستان والعراق وسوريا واليمن وليبيا ..
وهناك مناطق عربية وإسلامية أخرى مرشحة لقافلة القتل والدمار الشامل ..
هل من ضوء في نهاية الأنفاق المظلمة ؟؟!
متى تشتعل الحرب في المدن والعواصم الغربية ؟؟!
ليتخلص الفلسطينيون والعرب والمسلمون من الإبادة المبرمجة باستراتيجية جهنمية خبيثة .. ويكتوي الطغاة البغاة بنار الله الموقدة ..
آي يا وطني الفلسطيني .. آه يا وطني العربي .. آه يا وطني الإسلامي .. آه يا وطني العالم ..
لكل بداية نهاية .. ونهاية الحرب المشتعلة قريبة ، بصورة عاجلة أو آجلة ..
وعلى الباغي تدور الدوائر ..
هذا القرن هو القرن الإسلامي .. القرن الحادي والعشرين الميلادي بما يوازيه القرن الخامس عشر الهجري .. فانتظروا إنا منتظرون .. وإن غدا لناظره قريب .
والله ولي المؤمنين . سلام قولا من رب رحيم .
يوم السبت 4 ربيع الأول 1438 هـ / 3 كانون الأول 2016 م

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تونس – النتائج الرسمية للانتخابات البرلمانية التونسية 2019 : النهضة 52 مقعدا وقلب تونس 38 مقعدا

تونس – وكالات – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) Share This: