إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / موسوعة الإنسان الشاملة / الشهداء / السجون الصهيونية – استشهاد الأسير الفلسطيني ياسر حمدوني المحكوم بالمؤبد بسجن ريمون بسكتة دماغية
الأسير الفلسطيني الشهيد ياسر حمدوني
الأسير الفلسطيني الشهيد ياسر حمدوني

السجون الصهيونية – استشهاد الأسير الفلسطيني ياسر حمدوني المحكوم بالمؤبد بسجن ريمون بسكتة دماغية

جنين –  شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين ان تشييع جثمان الشهيد الفلسطيني ياسر حمدونة سيكون يوم غد الثلاثاء الموافق 27/9/2016، بعد صلاة الظهر في مسقط رأسه يعبد قضاء جنين.

وأوضحت الهيئة أن تأخير التشييع ليوم غد، يأتي نتيجة لعدم إستلام الجثمان حتى هذه اللحظة، ولعدم مصداقية الإحتلال في التسليم وفقا لتجارب سابقة مع أسرى شهداء سابقين، بالإضافة الى التحضير لترتيبات رسمية تليق بالشهيد وتضحياته خلال سنوات نضاله الطويلة.

وكشف هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينيين ، اليوم الإثنين 26 ايلول 2016 ، بأن النتائج الأولية لتشريح جثمان الشهيد ياسر حمدونة ( 40 عاما) من يعبد قضاء جنين والذي استشهد صباح يوم الأحد 25 أيلول الجاري  في سجن ريمون الصهيوني ، تفيد بأن سبب الوفاة ناتج عن تضخم في عضلة القلب.
 وبينت الهيئة في بيان لها ان جثمان الشهيد خضع للتشريح في معهد الطب الشرعي في أبو كبير، وفقا لقرار من المحكمة المركزية في بئر السبع، وتم ذلك بحضور الطبيبين الفلسطينيين أشرف القاضي وريان علي، اللذان شاركا في التشريح، بالإضافة الى محاميا الهيئة إياد مسك وكريم عجوة.

 وأوضحت ان الأسير الشهيد ياسر تعرض لإهمال طبي ممنهج ومتعمد، حيث عاني من مشاكل في القلب ونقل على إثرها الى مستشفى العفولة وخضع لعملية قسطرة، ولكن لم يتم إستكمال العلاج له، وتم حرمانه من الأدوية العلاجية والوقائية، مشيرة الى أن الجثمان سيسلم خلال اليوم الإثنين.

وباستشهاد الأسير ياسر دياب حمدوني (40 عامًا) من بلدة يعبد قضاء جنين القابع في سجن رامون نتيجة إصابته بسكتة قلبية حادة صباح اليوم نتيجة الإهمال الطبي المتعمد داخل سجون الاحتلال الصهيوني ، يرتفع عدد شهداء الحركة الاسيرة الفلسطينية إلى 208 أسرى ، بالاضافة الى 8 أسرى آخرين استشهدوا بعد خروجهم من السجون الصهيونية لمضاعفات مرضية قاتلة .

وكان الأسير حمدوني أصيب صباح اليوم بسكتة دماغية حادة نقل على إثرها إلى مستشفى سوروكا “الصهيوني”، واستشهد على الفور بعدها.

والأسير الفلسطين ياسر حمدوني معتقل منذ 19 من حزيران – يونيو عام 2003، ومحكوم بالسجن المؤبد مدى الحياة، بتهمة مقاومة الاحتلال الصهيوني والانتماء إلى الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين.

جدير بالذكر أنه أجرى عملية قسطرة في القلب قبل عدة أشهر ويعاني من وضع صحي صعب وكان قد أضرب عن الطعام ضد عزله في زنازين سجن نفحة مما أدى إلى تدهور حاد على وضعه الصحي نتيجة الإهمال الطبي المتعمد بحقه.

والشهيد ياسر ذياب حمدوني الذي يبلغ من العمر 40 عاما هو متزوج وأب لطفين آدهم 13 عاما ومحمد 5 اعوام، وصف بكرم الاخلاق، اعتقل في تاريخ 2003 و حوكم بالمؤبد بتهمة قتل مستوطن عند مستوطنة “حوميش”.

Print Friendly

Share This:

اضف رد

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الشهيد الفلسطيني نسيم ابو ميزر - عند معبر قلنديا

قلنديا – استشهاد الفلسطيني نسيم أبو ميزر بعملية طعن فدائية على معبر قلنديا بين القدس ورام الله

قلنديا – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) Share This: