إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / العالم / الوطن العربي / عمان – الانتخابات النيابية الأردنية لاختيار 130 نائبا في 23 دائرة انتخابية لعام 2016
انتخابات مجلس النواب الاردني
انتخابات مجلس النواب الاردني

عمان – الانتخابات النيابية الأردنية لاختيار 130 نائبا في 23 دائرة انتخابية لعام 2016

عمان – وكالات – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

فتحت مراكز الاقتراع أبوابها، صباح اليوم الثلاثاء 20 ايلول 2016 ، للانتخابات البرلمانية في الأردن بمشاركة حزب جبهة العمل الإسلامي، الذراع السياسية للإخوان المسلمين وأبرز احزاب المعارضة بعد مقاطعتها انتخابات 2010 و2013.

وفتحت مراكز الاقتراع أبوابها عند الساعة السابعة أمام 4,139 مليون ناخب تتجاوز أعمارهم 18 عاما (52,9% منهم من النساء)، على أن تغلق عند الساعة 19,00. وبحسب قانون الانتخاب يمكن تمديد العملية الانتخابية لمدة لا تزيد عن ساعتين.

ويتنافس 1252 مرشحًا بينهم 253 سيدة يخوضون الانتخابات في 226 قائمة على 130 مقاعدا في مجلس النواب.

وخصص 15 مقعدا للنساء وتسعة مقاعد للمسيحيين وثلاثة للشركس والشيشان، كما تم تقسيم المملكة التي تضم 12 محافظة إلى 23 دائرة انتخابية.

يشار إلى أن نحو مليون مغترب يعمل 800 ألف منهم في الخارج، خصوصًا في دول الخليج، لن يتمكنوا من الإدلاء بأصواتهم لعدم توفر الآليات تمكنهم من التصويت في أماكن تواجدهم.

وقال رئيس مجلس مفوضي الهيئة المستقلة للانتخابات خالد الكلالدة، أمس الإثنين،  إنه جرى نصب 4883 صندوق اقتراع في 1483 مركزًا انتخابيًا في عموم محافظات المملكة. وأضاف أنه تم نصب خمسة آلاف كاميرا لمراقبة عملية العد والفرز.

وأوضح أن الانتخابات سيشرف على تنظيمها 80 ألف موظف و10 آلاف متطوع و676 مراقب دولي و14 الف مراقب محلي.

كما سيشرف على أمن العملية الانتخابية 53 ألف رجل أمن (30 ألف شرطي و23 ألف دركي).

وأعلن الاتحاد الاوروبي في 15 أيلول/سبتمبر أنه سينشر 66 مراقبا لمتابعة الانتخابات في جميع محافظات المملكة.

يضم مجلس الأمة في الأردن مجلس النواب الذي ينتخب اعضاؤه كل أربع سنوات، ومجلس الأعيان الذي يعين الملك أعضاءه بموجب الدستور.

خريطة الاردن

خريطة الاردن

وتفصيلا ، يواصل الأردنيون، اليوم الثلاثاء، الإدلاء بأصواتهم في انتخابات تشريعية لتجديد مقاعد مجلس النواب، بمشاركة حزب جبهة العمل الإسلامي، الذراع السياسية للإخوان المسلمين، وأبرز أحزاب المعارضة بعد مقاطعتها انتخابات 2010 و2013.

ودعي حوالي 4,139 مليون ناخب تتجاوز أعمارهم 18 عامًا، وتشكل النساء نسبة 52,9% منهم لانتخاب أعضاء مجلس النواب الـ130 من بين 1252 مرشحًا لولاية من اربع سنوات.

وفتحت مكاتب الاقتراع أبوابها عند الساعة السابعة (04,00 تغ)، على أن تغلق عند الساعة 19,00 (16,00 تغ). وبحسب قانون الانتخاب يمكن تمديد العملية الانتخابية لمدة لا تزيد عن ساعتين.

وبحسب أرقام نشرتها الهيئة المستقلة للانتخابات فإن 595 ألفًا و904 ناخبين أدلوا بأصواتهم في الانتخابات خلال الساعات الستة الأولى، أي نصف المدة المحددة للاقتراع والبالغة 12 ساعة.

لكن الهيئة لم تذكر بوضوح مدة عمليات عد الأصوات، وفرزها وإعلان النتائج.

ودعا رئيس الوزراء، الأردني هاني الملقي، الأردنيين كافة إلى ‘القيام بواجبهم بالمشاركة في الانتخابات’.

وأضاف بعد أن أدلى بصوته بالانتخابات ‘إننا فخورون بإجراء الانتخابات في هذا الجو من الاستقرار السياسي والاقتصادي والاجتماعي في الأردن’.

في منطقة تلال العلي شمال شرق عمان، قال عبد السلام أبو الحاج (75 عامًا) الذي حضر إلى المركز الانتخابي بعكازه، مرتديًا دشداشة بيضاء، لوكالة فرانس برس ‘انتخبت لأني أشعر أن هذا واجبي أن أشارك في اختيار من يمثلني في البرلمان’.

وأضاف ‘آمل من المرشح الذي انتخبته أن يفي بالوعود التي قطعها من عدالة اجتماعية ومكافحة فساد وتحسين مستوى معيشة المواطن، أنا انتخب منذ عقود، ولكن آمل أن تكون هذه المرة مختلفة عن سابقاتها’.

وأكد مدير الأمن العام، اللواء عاطف السعودي، أن عملية الاقتراع تجري دون مشاكل. وأشار إلى ‘حوادث بسيطة جدا وقعت في بعض المناطق كمشاجرة بين أنصار مرشحين وإطلاق نار خارج أحد المراكز تم ضبط مطلقه’. وتابع أنه ‘تم القبض على ثلاثة أشخاص حاولوا منع الناخبين من الإدلاء بأصواتهم’.

 ويتنافس 1252 مرشحا بينهم 253 سيدة و24 مرشحا شركسيا و65 مرشحا مسيحيا انضموا في 226 قائمة انتخابية على مقاعد مجلس النواب الـ130.

وخصص 15 مقعدا للنساء وتسعة مقاعد للمسيحيين وثلاثة للشركس والشيشان، كما تم تقسيم المملكة، التي تضم 12 محافظة، إلى 23 دائرة انتخابية.

ولن يتمكن نحو مليون مغترب، يعمل 800 ألف منهم في الخارج، خصوصا في دول الخليج، من الإدلاء بأصواتهم لعدم توفر الأليات تمكنهم من التصويت في أماكن تواجدهم.

كما أن هناك 150 ألف رجل أمن لا يحق لهم الاقتراع.

وبحسب رئيس مجلس مفوضي الهيئة المستقلة للانتخابات، خالد الكلالدة، فإنه تم وضع 4883 صندوق اقتراع في 1483 مركزا انتخابيا في عموم محافظات المملكة. وأضاف أنه تم نصب خمسة آلاف كاميرا لمراقبة عملية العد والفرز.

وأوضح أن الانتخابات يشرف على تنظيمها 80 ألف موظف، و10 آلاف متطوع و676 مراقبًا دوليًا، منهم 66 مراقبًا من الاتحاد الأوروبي و14 ألف مراقبًا محليًا. كما يشرف على أمن العملية الانتخابية 53 ألف رجل أمن، (30 ألف شرطي و23 ألف دركي).

يضم مجلس الأمة في الأردن، مجلس النواب الذي ينتخب أعضاؤه كل أربع سنوات، ومجلس الأعيان الذي يعين الملك أعضاءه بموجب الدستور.

ويشارك حزب جبهة العمل الاسلامي في الانتخابات بعد ان قاطعها في 2010 و2013 احتجاجا على نظام ‘الصوت الواحد’ الذي اتبع منذ منتصف التسعينات والذي ينص على انتخاب مرشح واحد عن كل دائرة على ان تقسم البلاد الى دوائر بعدد اعضاء المجلس النيابي بحيث يكون عدد ناخبي الدوائر متساويا. لكن الحكومة اقرت في 31 اب/اغسطس مشروع قانون انتخابي جديد الغى قانون ‘الصوت الواحد’ المثير للجدل.

وتعد مشاركة حزب جبهة العمل الاسلامي، تحديا للدولة التي تحاول استعادة ثقة الشارع بالانتخابات، واختبارا للحركة التي قاطعت الانتخابات السابقة وتحاول إعادة بناء شرعيتها عبر البرلمان.

وتشهد العلاقة بين جماعة الإخوان المسلمين والسلطات الأردنية توترا مع بداية ثورات الربيع العربي، بداية 2011.

وتأزمت العلاقة بين الجماعة والسلطات أكثر بعد منح الحكومة ترخيصا لجمعية تحمل اسم ‘جمعية الإخوان المسلمين’ في آذار/مارس 2015 وتضم عشرات المفصولين من الجماعة الأم.

واتهمت الحركة الإسلامية السلطات بمحاولة شق الجماعة التي تشكل عبر جبهة العمل الإسلامي، المعارضة الرئيسية في البلاد.

Print Friendly

Share This:

اضف رد

x

‎قد يُعجبك أيضاً

خريطة الكويت

الكويت – نتائج الانتخابات البرلمانية الكويتية لعام 2016

الكويت –  وكالات – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) Share This: