إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / الأرض المقدسة / البلديات الفلسطينية / العزوف عن ترشيح القوائم الانتخابية الفلسطينية .. 38 هيئة محلية بالضفة الغربية بلا قوائم انتخابية لعام 2016 (د. كمال إبراهيم علاونه)
د. كمال إبراهيم علاونه
أستاذ العلوم السياسية والإعلام
رئيس شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
د. كمال إبراهيم علاونه أستاذ العلوم السياسية والإعلام رئيس شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

العزوف عن ترشيح القوائم الانتخابية الفلسطينية .. 38 هيئة محلية بالضفة الغربية بلا قوائم انتخابية لعام 2016 (د. كمال إبراهيم علاونه)

العزوف عن ترشيح القوائم الانتخابية الفلسطينية ..
38 هيئة محلية بالضفة الغربية بلا قوائم انتخابية لعام 2016
 
د. كمال إبراهيم علاونه
أستاذ العلوم السياسية والإعلام
رئيس شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
نابلس – فلسطين
 
يبلغ عدد الهيئات المحلية الفلسطينية في الضفة الغربية وقطاع غزة 416 هيئة محلية ( مدينة وبلدة وقرية ) بواقع 141 مجلس بلدي ، و275 مجلس قروي . وتم حسم الأمر في 181 هيئة محلية بالتوافق التنظيمي والعشائري ، وترشيح قائمة واحدة موحدة بعدد مرشحيها المساوي لمقاعد الهيئة المحلية ، تجنبا لخوض انتخابات محلية أسوة ببقية الهيئات المحلية الأخرى ، وهذا نوع من التعيين القانوني غير المرغوب لدى المواطنين ، ولكن فرض من أعلى ، بالترغيب تارة والترهيب طورا . وفي الآن ذاته ، بلغد عدد القوائم المرشحة ل 416 هيئة محلية ، 867 قائمة انتخابية ( بعدد مرشحين أقل أو مساو لعدد مقاعد الهيئة المحلية ) .
توزيع وأعداد البلدات والقرى الممتنعة عن ترشيح القوائم
حسب سجل القوائم الانتخابية لدى لجنة الانتخابات المركزية في فلسطين هناك 38 هيئة محلية لم يتقدم فيها قوائم انتخابية بتاتا ، رغم تعيين 10 ايام رسميا ، لترشيح القوائم الانتخابية ، ( 16 – 25 آب 2016 ) ، للاقتراع المباشر العام ، في صناديق الانتخاب ، في يوم السبت 8 تشرين الأول 2016 :
10 هيئات محلية في محافظة نابلس
8 هيئات محلية في محافظة رام الله والبيرة
8 هيئات محلية في محافظة الخليل
5 هيئات محلية في محافظة جنين
3 هيئات محلية في محافظة قلقيلية
2 هيئتان محليتان قي محافظة طوباس
1 هيئة محية في محافظة القدس
1 هيئة محلية في محافظة بيت لحم
أسباب العزوف عن الترشح وترشيح القوائم الانتخابية بالضفة الغربية
هناك عدة أسباب نفسية ، رسمية وشعبية ، سياسية واجتماعية واقتصادية وإعلامية ، عامة وخاصة ، جلعت الكثير من المواطنين في الهيئات المحلية تبتعد عن التوجه لترشيح قائمة للانتخابات المحلية المقررة في يوم السبت 8 / 10 / 2016 ، وربما تكون الأسباب الأساسية ، تتمثل بالآتي :
1- اللامبالاة العامة لدى المواطنين .
2- القرف واليأس والاحباط من الانتخابات المحلية .
3- عدم الثقة بوزارة الحكم المحلي لتقديم ميزانيات للهيئات المحلية
4- غياب القبلية والعشائرية عن السباق الانتخابي أو استفحال الصراعات العنيفة .
5- اجراء انتخابات مسبقة قبل أقل من سنة في بعضها .
6- الأوضاع السياسية والاقتصادية والاجتماعية المتدهورة .
7- عدم وجود صلاحيات حقيقية لتنفيذ مشاريع خدمية للمواطنين .
8- عدم الرغبة في تحمل مسؤولية العمل الجماعي المحلي .
9- الشك والتشكيك في النظام السياسي الفلسطيني برمته .
10- عدم وجود امتيازات أو منافع مادية عند قيادة الهيئة المحلية .
11- عدم الايمان بنظام الانتخابات الجماعية ( التمثيل النسبي بالقوائم ) وعدم إتاحة المجال للترشيح الفردي ، حسب قانون الانتخابات الفلسطينية المعمول به حاليا .
12- تطبيق مبدأ ( خالف تعرف ) ، بغية لفت الأنظار لتنمية وتطوير هذه الهيئات المحلية .
الانتخابات المحلية .. والتوجهات الجماهيرية
وبهذا ، بمكننا القول ، إن هناك أربع حالات محلية متباينة في فلسطين :
الحالة الأولى : عدم الاكتراث أو اللامبالاة في الترشيح والانتخاب مثل أل 38 هيئة محلية منها مجالس قروية ولجان مشاريع صغيرة لتجمعات سكانية صغيرة تقتصر على حمولة واحدة ذات عشائر صغيرة . مثل كفيرت وعصاعصة في محافظة جنين ، ومنها متوسطة عدد السكان مثل بلدتي : كوبر وكفر مالك بمحافظة رام الله والبيرة .
الحالة الثانية : ترشيح قائمة واحدة فقط ، وبالتالي الفوز في التزكية في 181 هيئة محلية ، لمجالس قروية . واستقطبت حركة فتح الغالبية العظمى من هذه الهيئات رغم أن الكثير من مرشحي القائمة ليسوا من أعضاء أو انصار حركة فتح . ، بالإضافة لتنظيمات أخرى مثل جبهة النضال الشعبي الفلسطيني .
الحالة الثالثة : المنافسة الانتخابية العادية بترشيح عدد قوائم معدودة على مستوى المدينة أو البلدة الكبيرة سكانيا .
الحالة الرابعة : التسابق الانتخابي المحموم الشرس ، مثل الكثير من البلدات الفلسطينية ، في محافظة نابلس ، بلدة بيت فوريك مثلا ، حيث ترشح 10 قوائم حزبية وفصائلية وعائلية ، وبعض مدن وبلدات محافظة الخليل مثل ترقوميا حيث تقدم والد وابنه وبناته الخمس بقائمة انتخابية واحدة .
الخاتمة ..
بناء على المعطيات الإحصائية الرسمية السابقة ، فلن تجرى الانتخابات المحلية في 219 هيئة محلية فلسطينية ( 38 بلا ترشيح قوائم + 181 بترشيح قائمة واحدة موحدة مكتملة بعدد مقاعد الهيئة المحلية ) من الهيئات المحلية الفلسطينية الاجمالية ، التي ستجرى فيها الانتخابات في 8 تشرين الأول 2016 – إن تمت وأجريت في هذا الموعد الرسمي المحدد .
من ناحية أخرى ، أعلنت حركة حماس أنها ستخوض الانتخابات المحلية في الضفة الغربية بقوائم مهنية لا تحمل اسمها ، بالتحالف مع فصائل أو عائلات أو مستقلين ، ولكن ليس باسم معين ثابت كما هو الحال في قطاع غزة ، لأسباب أمنية وسياسية ترفضها الحركة خوفا على قياداتها المحلية وتجنب الملاحقات الأمنية الصهيونية والفلسطينية على السواء ، حسب بيانات حركة حماس . وفي المقابل ، أعلنت وعملت حركة فتح على ترشيح قوائم انتخابية ، رفض البعض منها لأسباب قانونية حسب تعبير لجنة الانتخابات المركزية مثل طولكرم وبعض القوائم في قطاع غزة .
على أي حال ، الانتخابات المحلية الفلسطينية ضرورة حيوية واستحقاق قانوني ملح ، لفرز قيادات محلية جديدة ، لإدارة الهيئات المحلية القادمة لفترة أربع سنوات ، رغم المعوقات والمصاعب المالية والاقتصادية والسياسية والاجتماعية في فلسطين .
والله ولي التوفيق . سلام قولا من رب رحيم .
يوم الثلاثاء 4 ذو الحجة 1437 هـ / 6 ايلول 2016 م .
 
Print Friendly

Share This:

اضف رد

x

‎قد يُعجبك أيضاً

النائب الشيخ أحمد الحاج علي أثناء إلقاءه كلمة خالد مشعل رئيس المكتب السياسي لحركة حماس بالمؤتمر السابع لحركة فتح برام الله

البيان السياسي الجديد .. تحية ثورية عربية إسلامية للأخ النائب الشيخ أحمد الحاج علي (د. كمال إبراهيم علاونه)

البيان السياسي الجديد .. تحية ثورية عربية إسلامية للأخ النائب الشيخ أحمد الحاج علي   د. كمال إبراهيم علاونه Share ...