إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / الأرض المقدسة / المدن الفلسطينية / نابلس – لليوم الثالث : اضراب تجاري شامل في نابلس
اضراب تجاري في نابلس
اضراب تجاري في نابلس

نابلس – لليوم الثالث : اضراب تجاري شامل في نابلس

نابلس – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

لليوم الثالث على التوالي ، يواصل تجّار ومواطنو مدينة نابلس مواصلة الإضراب العامّ في المحالّ التّجاريّة في المدينة، وذلك بالرغم من مطالبات ومناشدات رسميّة فلسطينية لهم بانهاء الإضراب  التجاري ، إثر مقتل المواطن المعتقل أحمد حلاوة، بعد فترة قصيرة من إلقاء قوّات الأمن الفلسطينيّة القبض عليه، فجر يوم الثّلاثاء 23 آب الجاري .

وكان ملتقى رجال أعمال نابلس قد دعا في بيان لها أمس التجار إلى فتح محلاتهم اليوم، لتمكين المواطنين من التزود باحتياجاتهم قبل افتتاح العام الدراسي وعيد الأضحى.

في حين، أعلنت الغرفة التجارية وفعالات المدينة عن استمرار حالة الإضراب، ودعت أصحاب المحلاتللالتزام به.

ووقعت، مساء أمس الأربعاء، في مدينة نابلس، مواجهات عنيفة بين قوات أجهزة الأمن الفلسطينيّة ومواطنين، احتجاجًا ورفضًا لمقتل حلاوة بعد احتجازه.

وخرج مئات المواطنين السّاخطين والمحتجّين، يوميّ الثّلاثاء والأربعاء، في أعقاب مقتل حلاوة، في مسيرة احتجاج، تخلّلها أعمال رشق حجارة، طافت المدينة.

وكانت قوّات الأمن الفلسطينيّة قد اعتقلت أحمد حلاوة أبو العزّ خلال عمليّة في منطقة نابلس الجديدة. وأكّدت تقارير لاحقة وفاته بعد تعرّضه للضرب المبرح في سجن جنيد.

تجدر الإشارة إلى أن حلاوة كان عضوا بارزًا في كتائب ‘شهداء الأقصى’، التّابعة لحركة فتح.

وجدير بالذّكر أنّ الإضراب التّجاريّ جاء بدعوة من قوى وناشطين في نابلس، بعد أن عقدت مساء الثّلاثاء، عدّة اجتماعات، وأصدرت بيانات طالبت فيها بضرورة تشكيل لجنة تحقيق في حادثة مقتل المواطن أحمد حلاوة، ومحاسبة المسوؤلين عنها.

وصرّح القيّمون على الإضراب، أن اجتماعًا عقده ‘ملتقى رجال الأعمال’ بنابلس، تمخّض عن المطالبة بإقالة محافظ المدينة أكرم الرجوب، لتحمّله المسؤولية الكاملة عن حادثة مقتل حلاوة، بالإضافة إلى ضرورة سحب القوّة الأمنيّة من المدينة.

وتفصيلا ، ذكرت مصادر محلية في مدينة نابلس أن مواجهات عنيفة جارية بين قوات أجهزة الأمن الفلسطينية ومواطنين، مساء يوم الأربعاء 25 آب 2016 ، على خلفية قيام أفراد أمن فلسطينيين بتعذيب وإعدام أحمد حلاوة بالضرب أثناء تواجده في سجن نابلس .

وشهدت نابلس مساء الاربعاء تواجدا مكثفا للأجهزة الأمنية في البلدة القديمة، وإطلاق القنابل الغازية والصوتية خلال مواجهات مع الشبان.

وتحدث شهود عيان عن سماع إطلاق نار في منطقة رأس العين بالمدينة بعد انطلاق مسيرة للتنديد بمقتل حلاوة.

وأشعل محتجون إطارات في منطقة شارع السكة، بينما أغلقت الأجهزة الأمنية مداخل البلدة القديمة من الجهة الغربية بعد تجدد المواجهات مع الشبان.

وقال شهود العيان أنه يُسمع إطلاق نار بالمنطقة الشرقية بمدينة نابلس.

وفي غضون ذلك، رفض رئيس الحكومة الفلسطينية، د. رامي الحمد الله، يوم الأربعاء 24 آب الجاري ، الدعوات لتأجيل انتخابات بلدية نابلس، مشددا على أن الانتخابات ستجري بموعدها المحدد.

وأصدر محافظ نابلس اللواء أكرم الرجوب بيانا ، يوم الأربعاء ، قال فيه إنه موجه للرأي العام في مدينة نابلس لتوضيح ما جرى في المدينة خلال الأيام الماضية، وخصوصا حول حادثة إعدام القيادي في حركة فتح أحمد حلاوة “أبو العز” أمس على يد أفراد من الأجهزة الأمنية داخل سجن الجنيد في المدينة.

وأضاف الرجوب أنه ‘ومنذ أن بدأت الإجراءات الأمنية الهادفة إلى فرض سيادة القانون وإنهاء ظاهرة الخارجين عن القانون وكل مظاهر الفلتان في محافظة نابلس، يحاول البعض من أصحاب الأجندات الخاصة إعادة عقارب الزمن إلى الوراء والعودة بوضع البلد الى المربع الأول مربع الفوضى والفلتان، من خلال الصعود على جماجم الطيبين والمغلوبين على أمرهم من أهلنا الطيبين في نابلس’.

وقال الرجوب إن ‘الأمن مهمة مقدسة من واجب المؤسسة الأمنية وحمل السلاح واستخدامه احتكار حصري للسلطة الفلسطينية وقوى الامن الفلسطيني’.

وأضاف أنه ‘بخصوص الحادثة التي تسببت بوفاة المواطن أحمد حلاوة، المشتبه الرئيسي في حادثة إطلاق النار على شهيدي قوى الأمن قبل عدة ايام، نعتبرها خطأ غير مقبول وسلوك شاذ تم ادانته بوضوح ودون مواربة من أعلى المستويات السياسية والأمنية، ويجب أن نستخلص الدروس والعبر من هذه الحادثة، ومعلوم أن لجنة تحقيق رسمية قد تم تشكيلها من قبل رئيس مجلس الوزراء وأية نتائج ستصل إليها اللجنة سيتم احترامها وتنفيذها، مع الإشارة إلى أن ما رويته عن الحادثة لوسائل الإعلام كان هو الحقيقة التي حصلت دون زيادة أو نقصان’.

وأصدرت وزارة الإعلام الفلسطينية بيانا، أمس الاربعاء ، قالت فيه إن ‘الأحداث المؤسفة في نابلس، التي تخللت حملة إعادة القانون إلى نصابه، والقضاء على مظاهر الفلتان والخروج على القانون، تستوجب تلاحماً شعبيًا وإعلامياً وتفويت الفرصة على المتربصين بأبناء شعبنا’.

وأضاف البيان أن الوزارة ‘تدعو وسائل الإعلام الوطنية إلى الالتزام بالمسؤولية المجتمعية، وتحري الدقة فيما تنشره، وتحث أبناء شعبنا على عدم استخدام وسائل التواصل الاجتماعي كمنصات تروج للادعاءات والشائعات المشبوهة، التي لا يستفيد منها إلا الأعداء’.

من جهة ثانية ، صدر بيان عن نجمع النقابات المهنية في محافظة نابلس بشأن الأوضاع الأمنية المتدهورة في المدينة ، هذا نصه : 

“بسم الله الرحمن الرحيم

بيان صادر عن تجمع النقابات المهنيه في محافظة نابلس

على ضوء الاحداث المؤسفة التي وقعت في مدينة نابلس منذ ايام والتي ادت الى سقوط العديد من الشهداء من ابناء شعبنا الامر الذي انعكس سلبا على الاوضاع داخل المدينه ومس وبشكل مباشر النسيج المجتمعي والوطني والسلم الاهلي مما زاد من تعقيد الامور وزاد من حالة الاحتقان وفقد الثقة بين المواطن والسلطة الوطنيه الامر الذي لا يخدم مصالح المواطنين ولا الوطن ولا مرحلة التحرر الوطني التي نعيشها والتي بحاجة الى تعزيز الجهود والوحدة الوطنيه وصولا الى التحرر وإنهاء الاحتلال .

اننا في تجمع النقابات المهنيه في محافظة نابلس اذ ننظر بخطورة وقلق شديدين لأي اعتداء على أي انسان واستخدام العنف المفرط والذي وصل الى درجة التسبب بالقتل الامر الذي يشكل انتهاكا لحقوق المواطن ويشكل تجاوزا وخروجا عن كافة قواعد السلوك القانوني والمسؤولية المهنيه من قبل جهات وظيفتها ومهمتها الرئيسيه تحقيق الامن والأمان للمواطنين .

اننا اذ ندين كل الاحداث المؤسفة التي حدثت ومست وبشكل مباشر في النسيج الوطني وضرت بالسلم الاهلي لنترحم على ارواح الشهداء من الاجهزة الامنية وشهداء الوطن جميعا ونؤكد على ما يلي :-

1- اننا مع سيادة القانون وتطبيقه وبما يتناسب مع بسط سيادته كاملا وتوفير الامن والأمان للمواطنين والحفاظ على حقوقهم وممتلكاتهم وكرامتهم .

2- تشكيل لجنة تحقيق وطنيه ومن جهات مسؤولة وتتزامن عملها مع عمل لجان تحقيق متخصصة وقانونيه للوصول الى نتائج تحدد المسؤوليات وتقديم من تثبت ادانته للعدالة ووفقا للقانون .

3- ضرورة سحب جميع قوات الامن من البلدة القديمه الامر الذي من شانه تخفيف الاحتقان ووقف الملاحقة الامنيه وإعطاء المواطن حقه في التعبير عن موقفه ووفقا للقانون .

4- تفعيل لجنة الحريات العامة في النقابات المهنيه للقيام بدورها وبما يخدم حرية التعبير عن الرأي وإدانة السلوك السلبي وانتقاد التصرفات الامسؤوله التي تمس المواطنين وكرامتهم .

5- ضرورة التزام الاجهزة الامنيه والشرطة بالقانون والتي يتمثل دورها في تطبيقه وبما يحترم حقوق المواطن وحريته وكرامته التي كفلها القانون الاساسي .

اننا ومن منطلق المسؤولية الوطنيه وضرورة الحفاظ على السلم الاهلي والنسيج المجتمعي التي تتحلى به مدينة نابلس وعبر مئات السنين لندعو الجميع الى التحلي بالمسؤولية الوطنيه العالية وان تتوحد الجهود وان توجه البوصلة نحو انجاز التحرر الوطني وحمايه المشروع الوطني وثوابت م.ت.ف والوقوف امام وحش الاستيطان وتهويد القدس فالخطر يهددنا جميعا ودونما استثناء .

تجمع النقابات المهنيه في محافظة نابلس

نقابة الاطباء , نقابة المهندسين , نقابة اطباء الاسنان , نقابة المحامين , نقابة الطب المخبري , نقابة المهندسين ألزراعيين نقابة الاطباء البيطريين

نابلس 24/8/2016″.

Print Friendly

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مستوطنون يهود يؤدون الطقوس التلمودية في مقام الشيخ يوسف دويكات ببلاطة البلد شرقي نابلس

نابلس – اقتحام 700 مستوطن يهودي ضريح الشيخ يوسف دويكات ببلاطة البلد بحراسة صهيونية مشددة

نابلس – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) Share This: