إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / البيئة / الزلازل والبراكين / روما – 63 قتيلا بزلزال بقوة 6,4 على مقياس ريختر يضرب وسط إيطاليا
خريطة ايطاليا

روما – 63 قتيلا بزلزال بقوة 6,4 على مقياس ريختر يضرب وسط إيطاليا

روما – وكالات – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

ارتفعت حصيلة وفيات الزلزال الذي ضرب وسط إيطاليا، فجر اليوم الأربعاء 24 آب 2016 ، إلى 63 شخصاً، في ظل توقعات بارتفاع العدد نظراً لوجود مفقودين تحت الأنقاض، واستمرار الهزات الارتدادية .

ونقل التلفزيون الإيطالي الرسمي عن إدارة الدفاع المدني الإيطالية أن “أحدث حصيلة لضحايا الزلزال بلغت 63 حتى الساعة الثانية والنصف من بعد الظهر بالتوقيت المحلي (12.30 تغ)”. 

وحسب التلفزيون، فقد ضرب زلزال قوي بلغت قوته 6.0 درجات بمقياس ريختر وسط إيطاليا، عند الساعة 3.36 فجراً بالتوقيت المحلي (1.36 تغ) حيث كان مركزه مدينة أكومولي التابعة لمحافظة رييتي (وسط)، وشعر به السكان جميع أنحاء وسط البلاد بما في ذلك العاصمة روما. 

وبعد ذلك وقعت سلسلة من الهزات المتلاحقة بلغت شدتها 5.1 درجة بمقياس ريختر عند الساعة 4.32 بالتوقيت المحلي (2.32 تغ)، و 5.4 درجات عند الساعة 04.33 بالتوقيت المحلي. 

ووفق إدارة الدفاع المدني، تم تسجيل 11 حالة وفاة في بلدة أكومولي التي وقع فيها دمار كبير، فيما جرى انتشال 35 جثة في مدينة أماتريتشه بمحافظة رييتي التي وقع فيها دمار واسع طال أكثر من نصف مبانيها. 

وبلغ مجموع الضحايا في مدينتي أركواتا ديل ترونتو والتي دمر الزلزال مركزها التاريخي، وبيسكارا ديل ترونتو التابعتين لمقاطعة ماركه (وسط شرق)، 17 حالة وفاة. 

ووفق التلفزيون الرسمي فإن فرق الإسعاف والإغاثة الموجودة في المكان تحاول انتشال العالقين تحت الأنقاض والذين لم يُعرف عددهم بعد، الأمر الذي يرشح حصيلة الضحايا إلى الارتفاع في الساعات القادمة. 

ونقل عن رئيس إدارة الدفاع المدني “فابريتسيو كورتشو” القول إن خيماً ستنصب خلال الساعات القادمة في كل من مدينتي بيسكارا وتروكواتو ديل ترونتو لإيواء عشرات المشردين الذين فقدوا منازلهم. 

ولم يفصح كورتشو عن عدد الذين باتوا بلا مأوى نتيجة الزلزال، لكنه قدر عدد المشردين في بلدة أكومولي وحدها بألفين وخمسمائة. 

وقررت رئاسة الوزراء وفق بيان أصدرته استدعاء الجيش للمساعدة، حيث توجه بالفعل الفوج السادس الهندسي التابع للقوات المسلحة إلى المناطق المنكوبة للمساهمة في جهود الإغاثة والإنقاذ . 

وكان بيان صادر عن الحكومة قد ذكر قبل ظهر اليوم أن رئيس الوزراء ماتيو رينزي، تابع مع رئيس الجمهورية تطورات الموقف، وقد أوعز لوزير البنى التحتية “غراتسيانو ديل ريو”، ورئيس الدفاع المدني “فابريتسيو كورتشو” بالتوجه إلى مناطق الزلزال.

وضرب زلزال بلغت قوته 6.4 درجات على مقياس ريختر في وقت مبكر من الأربعاء 24 أغسطس/آب 2016 ، وسط إيطاليا، موقعا قتلى وجرحى، وملحقا أضرار مادية ضخمة ببلدة أماتريسي.

وقالت هيئة المسح الجيولوجي الأميركية إن زلزالا قويا ضرب وسط شبه الجزيرة الايطالية، مضيفة أنه جرى تسجيل مركزه على بعد 10 كيلومترات من بلدة نورتشا في منطقة أومبريا، التي تبعد نحو 150 كم من روما.

وأشارت شهادات نقلتها وسائل الإعلام الإيطالية إلى انهيار مبان في المنطقة التي ضربها الزلزال.

فيما أشار رئيس بلدية بلدة أماتريسي الصغيرة، التي تبعد 40 كيلومترا إلى الجنوب من نورتشا، لقناة “سكا تي جي 24″، إلى أن بلدته دمرت جزئيا جراء الزلزال، وأن هناك أناسا محاصرون تحت الأنقاض بعد انهيار عدد من المباني.

وتبعت الزلزال هزات ارتدادية عدة، بينها واحدة بلغت قوتها 3.9 درجات في مقاطعة بيروجيا، وأخرى شعر بها سكان العاصمة الإيطالية بعد ساعة من الهزة الارتدادية الأولى.

وقالت وسائل الإعلام المحلية أن الزلزال أسفر عن 10 قتلى على الأقل كحصيلة أولية.

يذكر أن زلزالا قويا بقوة 6.3 درجات ضرب منطقة لاكويلا وسط إيطاليا عام 2009  وأدى لمصرع أكثر من 300 شخص.

Print Friendly

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

هزة أرضية بقوة 4.8 على مقياس ريختر تضرب مصر والسعودية

القاهرة – وكالات – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) Share This: