إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / العالم / الوطن العربي / عمان – الاستعداد الأردني لإجراء الانتخابات النيابية 20 أيلول 2016
الهيئة المستقلة للانتخاب - الاردن
الهيئة المستقلة للانتخاب - الاردن

عمان – الاستعداد الأردني لإجراء الانتخابات النيابية 20 أيلول 2016

عمان – وكالات – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

وسط جدل حول القانون الانتخابي الأردني الجديد ، يستعد الأردن لتنظيم الانتخابات البرلمانية في 20 ايلول 2016 ، وذلك بعد إقرار نظام القوائم الانتخابية.

ويؤكد قانون الانتخابات البرلمانية العامة الجديد، الذي جاء بديلاً لقانون الصوت الواحد السابق ، على أن يدلي الناخب بصوته لقائمة واحدة فقط من القوائم المرشحة أولاً، ثم يصوت لكل واحد من المرشحين ضمن هذه القائمة أو لعدد منها. 

خريطة الاردن

خريطة الاردن

وتفصيلا ، ينص قانون الانتخاب الاردني الجديد الذي يعتمد على نظام القوائم الانتخابية على أن تضم القائمة عدداً من المرشحين لا يقل عن ثلاثة ولا يتجاوز عدد المقاعد النيابية المخصصة للدائرة الانتخابية.

وتعلن نتائح الانتخابات التي تجرى بجولة واحدة، بحساب نسبة عدد الأصوات التي حصلت عليها كل قائمة من مجموع عدد الناخبين في كل دائرة وتقسيم النسبة على عدد المقاعد المخصصة لكل دائرة، والعدد الناتج يكون عدد المقاعد التي فازت فيها كل قائمة، وفي حال تساوت قائمتان أو أكثر بعدد الأصوات يتم إجراء قرعة لتحديد الفائز.

وبلغ العدد النهائي للمرشحين إلى 1293 مرشحاً ومرشحة، توزعوا على (230) قائمة انتخابية. وبلغ عدد السيدات المتقدمات بطلبات الترشح (255) سيدة، منهن (4) سيدات مسيحيات و سيدتان شيشانية/شركسية.

يشار إلى أن عدد الناخبين وفق جداول الهيئة المستقلة للانتخاب النهائية بلغ (4,139,730) منهم  1967795 ناخبًا و 2171935 ناخبة.

الانتخابات البرلمانية

الانتخابات البرلمانية

من جهة أخرى ، أظهر استطلاع للرأي الأردني في البلاد ، أن 38.9 % من الأردنيين من يحق اصحاب حق الاقتراع سيشاركون في الانتخابات المقبلة، مقابل   42.1  % أكدوا انهم لن يشاركوا بالانتخابات، فيما لم يحسم 19 % منهم أمر المشاركة من عدمها حتى لحظة إجراء الاستطلاع، والذي تم خلال الفترة  من 6 – 11 آب /أغسطس 2016 .

ووفقا لهذا الاستطلاع الذي أجراه مركز الفينيق للدراسات الاقتصادية والمعلوماتية، فإن 27.2 % أبدوا رغبتهم بالمشاركة إلى أن “الانتخابات واجب وطني يجب المشاركة فيها”، بينما اعتبر 24.8 % منهم أنهم سينتخبون مرشحاً يستحق أن يكون نائباً من وجهة نظرهم. كذلك أشار 10.3 % ممن سيشاركون الى أنهم سيحققون مكاسب شخصية من بعض المرشحين، بينما بلغت نسبة الذين سيشاركون في الانتخابات لأسباب أخرى متنوعة (5.1 %).

أما فيما يتعلق بأسباب عدم الرغبة بالمشاركة في الانتخابات النيابية القادمة، فقد ظهر عبر الاستطلاع  أن السبب الأول يتمثل في عدم الثقة بأداء مجالس النواب السابقة، وبنسبة (30.5 %) ممن لن يشاركوا في الانتخابات.

وأظهرت نتائج الاستطلاع أن أكثر الفئات العمرية رغبة بالمشاركة هم الذين تزيد أعمارهم على 50 عاماً، وبنسبة 45.6 %، بينما كانت الفئة العمرية الأقل رغبة بالمشاركة بالانتخابات هم الذين تتراوح أعمارهم ما بين (31-40) عاماً، بنسبة 35.3 %.

الى ذلك ، أطلقت وزارة الشؤون السياسية والبرلمانية قافلة “شارك صح” لتجوب المحافظات الأردنية بهدف حث الناخبين وتشجيعهم على المشاركة بالانتخابات القادمة.

وتهدف القافلة إلى إيجاد آلية جديدة لتشجيع المشاركة بالانتخابات من خلال التواصل المباشر ما بين الناخبين وفريق المتطوعين الذي تم تأهيله مسبقًا على يد خبراء ومتخصصين ليقوموا بشرح قانون الانتخاب الحالي للمواطنين وآلية التصويت بالإضافة إلى تقديمهم وتوزيعهم لنسخ من “دليل المواطن للانتخابات ” والذي تم إعداده بالتعاون مع وزارة الشؤون السياسية والبرلمانية، وبروشرات توضحية.

وعلى المستوى الأعلى ، دعا العاهل الأردني عبد الله بن الحسين ، خلال زيارته يوم الأحد الفائت ، الى  الهيئة المستقلة للانتخاب ولقائه رئيس وأعضاء مجلس مفوضيها، إلى ضرورة مساندة جميع مؤسسات الدولة لعمل الهيئة، بشكل يضمن الوصول إلى عملية انتخابية ناجحة تليق بسمعة الأردن.

وأكد العاهل الأردني دعمه الكامل للجهود الكبيرة التي تقوم بها الهيئة المستقلة للانتخاب في إدارة العملية الانتخابية.

من جانبه ، توقع رئيس الهيئة المستقلة للانتخاب في الأردن خالد الكلالدة، أن تسير إجراءات العملية الانتخابية على أكمل وجه، وصولاً إلى يوم الاقتراع وإفراز برلمان، في عملية تشكل خطوة جديدة في مسيرة الإصلاح.

وقال الكلالدة في مقابلة مع وكالة  “بترا”، إن التعليمات التنفيذية التي ستجرى وفقها العملية الانتخابية ستضمن سيرها، ولن تثير لأحد أية شكوك بأن هناك عبثًا في إرادة الناخبين، لافتًا إلى أن التعليمات التي أضافتها الهيئة على التعليمات الموجودة سابقا تجعل كل إجراءات العملية الانتخابية متاحة أمام رقابة الناخب، والإعلامي، والمراقبين ومندوبي المرشحين.

وأضاف الكلالدة “نتطلع إلى موعد إجراء الانتخابات النيابية في 20 أيلول المقبل، ليكون يوم (الأردن ينتخب) يوما بأعلى وأدق المعايير الدولية في العملية الانتخابية”.

خريطة الاردن

خريطة الاردن

وانتهى التقديم للانتخابات يوم الخميس الماضي بعد ان سجلت 230 قائمة بجميع الدوائر الانتخابية بالمملكة والبالغ عددها 23 دائرة انتخابية منها خمس بالعاصمة عمان، واربع دوائر بمحافظة اربد، ومحافظة الزرقاء دائرتين بينما اعتمدت باقي محافظات المملكة ودوائر البدو الثلاث دائرة واحدة بكل محافظة وكل بادية.
وبحسب الهيئة المستقلة للانتخاب فان المرحلة الثانية من مراحل عملية الترشح متعلقة بالطعون المقدمة من المرشحين والقوائم، والمرحلة الثالثة عرض وإصدار القوائم الأولية، اما المرحلة الرابعة متعلقة بطعون الناخبين باهلية المرشحين، في حين تستمر مرحلة انسحاب المرشحين لغاية يوم الحادي عشر من ايلول المقبل، وتنتهي المرحلة السادسة من مراحل الترشح بتنظيم وعرض جداول المرشحين النهائية بكل دائرة انتخابية بالمملكة.
وبموجب قانون الانتخاب فقد حددت مقاعد مجلس النواب بــ 115مقعدا، اضافة الى 15 مقعدا تم تخصيصها للمرأة موزعة على 12محافظة ودوائر البدو الثلاث.
وخصص لمحافظة العاصمة عمان 28 مقعدا منهم 2 شركس وشيشان ومقعد للمسيحيين موزعات على خمس دوائر انتخابية، الاولى خصص لها 5 مقاعد، والثانية 6، والثالثة 6 بينهم مقعد للشركس والشيشان ومقعد للمسيحيين، اما الدائرة الرابعة خصص لها 4 مقاعد جميعها للمسلمين، في حين خصص للدائرة الخامسة 7مقاعد منها واحد للشركس والشيشان.
وخصص لمحافظة اربد 19مقعدا موزعات على اربع دوائر انتخابية، الاولى 6 مقاعد والثانية 4 مقاعد والثالثة 4 مقاعد واحد منهم للمسيحيين والرابعة 5 مقاعد.
ومحافظة الزرقاء خصص لها 11مقعدا الاولى 7 مقاعد بينهم مقعد مسيحي واخر للشركس والشيشان، اما محافظة البلقاء فقد خصص لها 10مقاعد منهم مقعدان للمسيحيين، اما محافظة مادبا فقد خصص لها 4 مقاعد واحد للمسيحيين ، في حين خصص لمحافظة الكرك 10مقاعد بينهم مقعدان للمسيحيين، وخصص 4 مقاعد لكل من محافظات معان والطفيلة والمفرق وجرش، و4 مقاعد لمحافظة عجلون بينهم مقعد مسيحي، و3 مقاعد لمحافظة العقبة وكل دائرة من دوائر البدو الثلاث الشمالية والوسطى والجنوبية.
وبلغ مجموع أعداد الناخبين وفق الجداول التي تسلمتها الهيئة يوم السبت الماضي من دائرة الاحوال المدنية والجوازات لغايات اعتمادها كجداول نهائية (730ر139ر4) منهم ( 1967795) ناخبا و(2171935) ناخبة.

أُغْلق يوم الخميس الماضي، باب الترشح للانتخابات النيابية الأردنية المقررة في العشرين من سبتمبر/أيلول المقبل. تم تسجيل 230 قائمة انتخابية تضم 1293 مرشحاً ومرشحة سيتنافسون على مقاعد مجلس النواب الثامن عشر، والبالغة 130 مقعداً، منها 15 مقعداً مخصصاً لكوتا النساء، و9 مقاعد لكوتا المسيحيين، و3 مقاعد لكوتا الشركس والشيشان.
وتجري الانتخابات وفقاً لقانون جديد صادق عليه ملك الأردن، عبدالله الثاني ، في 13 مارس/آذار الماضي، بعدما أقره مجلس الأمة بشقيه، الأول يتعلق بالنواب والثاني بالأعيان. ويعتمد القانون نظام القوائم النسبية المفتوحة، في تجربة هي الأولى في تاريخ الانتخابات في البلاد. القانون الجديد أنهى العمل بقانون الصوت الواحد الذي اعتمد منذ انتخابات عام 1993 وحتى تلك التي جرت عام 2013.

كيف يتم تقديم طلبات الترشّح؟ وكيف يتخذ القرار بخصوصها؟

يقدّم طلب الترشّح على نموذج مخصص لهذه الغاية لرئيس لجنة الإنتخاب في الدائرة التي ينوي الترشّح بها. وعلى المرشحين في القائمة الحضور دفعة واحدة وبحوزتهم الوثائق الثبوتية وسائر البيانات المطلوبة (والتي تم تحديدها في التعليمات التنفيذية).

ما هي متطلبات الترشح؟

  •  إرفاق اسم القائمة ورمزها مع عدم مخالفة هذا الرمز الدستور والقوانين العامة.
  • إرفاق اسم المفوض وعنوانه.
  •  إقرار خطي موقع من المرشحين بانهم أردنيين من عشرة سنوات مع أنه لايحمل جنسية أخرى.
  •  شهادة عدم محكومية عمرها ثلاثون يوما.
  •  صورة عن البطاقة الشخصية لطالب الترشح.
  •  إيصال مالي بمبلغ 500 دينار بإيرادها للخزينة.
  •  صورة حديثة عدد 2 لكل مرشح ملونة وخلفيتها بيضاء، عرض 30-40 ملم، وطول 40-50ملم.
  •  طلب بتفويض المفوض موقع من جميع مرشحي القائمة.
  •  تقديم الوثائق الخاصة بضبط الإنفاق/الواردة في تعليمات  حملات الدعاية الإنتخابية.
  •  تقديم الطلبات في مقر لجنة الانتخاب(الدائرة الإنتخابية).
  • الحصول على الطلبات/طلبات الترشح (الموقع الإلكتروني، مقر لجنة الإنتخاب، مقر الهيئة المستقلة للإنتخاب).
  • بما يخص حضور المرشحين، يجب حضورهم  جميعا لمكان الترشح مع المفوض الخاص بقائمتهم كما هو موضح في متطلبات الترشح.

تقوم الهيئة باتخاذ قرارها عن طريق التحقق والتأكد من إنطباق الشروط والمعايير على المرشّحين.

هل هناك مدّة محددة لتقديم طلبات الترشّح؟

تبدأ مدّة تقديم طلبات الترشّح في التاريخ الذي يحدّده مجلس مفوّضي الهيئة على أن يكون قبل يوم الإقتراع ب25 يوماً على الأقل. تستمر فترة تقديم الطلبات لمدّة ثلاثة أيّام عمل خلال أوقات الدوام الرسمي، ولا تقبل الطلبات بعد انتهاء المدّة.

خريطة الاردن

خريطة الاردن

Print Friendly

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

خريطة مصر

القاهرة – “ثورة الغلابة ” ضد النظام المصري بزعامة السيسي

القاهرة – وكالات – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) Share This: