إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / الإقتصاد / العمل والعمال / فنزويلا – رفع الحد الأدنى للأجور بنسبة 50%
خريطة ولايات فنزويلا
خريطة ولايات فنزويلا

فنزويلا – رفع الحد الأدنى للأجور بنسبة 50%

كراكاس – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

قررت البرازيل رفع الحد الأدنى للأجور بنسبة 50%، في وقت تعيش فيه البلاد حالة اقتصادية مزرية، ارتفع على إثرها معدل التضخم إلى مستويات قياسية، ما أضعف القوة الشرائية للمواطنين.

وفي بث تلفزيوني، أعلن الرئيس الفنزويلي، نيكولاس مادورو، الجمعة 12 أغسطس/اَب 2016 ، زيادة الحد الأدنى للأجور بنسبة 50% ابتداء من سبتمبر/أيلول المقبل. وبذلك سيرتفع الحد الأدنى للأجر ‬‬الشهري إلى 22577 بوليفار، ما يعدل نحو 23 دولارا بسعر السوق السوداء.

وقال مادورو خلال البث التلفزيوني: “هذه ثالث مرة يرتفع فيها (الحد الأدنى للأجور) هذا العام”، منوها بأن حكومته ضحية “حرب اقتصادية” يقودها خصومه السياسيون.

ويقول منتقدون إن الزيادات المتكررة في الأجور غير كافية تماما لتعويض التضخم الذي وصل إلى 181% في عام 2015 وفقا لإحصاءات رسمية، في حين توقع صندوق النقد الدولي في وقت سابق أن يقفز التضخم في فنزويلا، العضو في منظمة “أوبك”، إلى 720% في 2016.

ولم ينشر البنك المركزي الفنزويلي أحدث أرقام التضخم، الأمر الذي يجعل زعماء المعارضة يتهمون الحكومة بإخفاء البيانات الاقتصادية المحرجة.

وتأتي هذه الزيادة في وقت تشهد فيه فنزويلا ، البلاد الشديدة الاعتماد على واردات النفط، حالة اقتصادية صعبة على خلفية هبوط أسعار الذهب الأسود إلى مستويات متدنية، ولم تدخر كراكاس وسيلة لإقناع منتجي النفط العالمين بضرورة خفض الإنتاج لدفع الأسعار إلى الأعلى. لكن كبار مصدري النفط يركزون على ما يبدو على الحفاظ على حصتهم في السوق بشكل أكبر من تركيزهم على زيادة الأسعار.

وفي محاولة جديدة، يعتزم وزير النفط الفنزويلي، إيولوخيو ديل بينو، إجراء جولة تبدأ يوم الأحد 14 أغسطس/اَب، تشمل دولا نفطية، أعضاء في “أوبك” وخارجها، في إطار محاولة للتوصل إلى توافق بين الدول المنتجة للنفط على استراتيجية لتعزيز أسعار النفط الخام.

وكان اتفاق سابق لتثبيت إنتاج النفط بين الدول المنتجة داخل “أوبك” وخارجها قد انهار في أبريل/نيسان الماضي، بعد أن طالبت السعودية بأن تشارك إيران فيه، رغم مناشدات بأن تنقذ الرياض الاتفاق للمساعدة في رفع أسعار الخام.

بينما أعلنت إيران حينها رفضها تثبيت الإنتاج سعيا لاستعادة حصتها السوقية بعد رفع العقوبات الدولية التي كانت مفروضة عليها في مطلع العام الجاري.

وفي مطلع الأسبوع الجاري، صرح وزير الطاقة الروسي، ألكسندر نوفاك، بأنه لا يرى ما يدعو لإجراء محادثات جديدة لتجميد معدلات إنتاج النفط، لكنه أكد أن روسيا، أكبر منتجي النفط في العالم، منفتحة على إجراء مشاورات بهذا الشأن.

Print Friendly

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

20140815_17_1801_01[1]

غزة – وزارة العمل الفلسطينية تطلق مشروع تشغيل 10 آلاف عامل وخريج بقطاع غزة

غزة – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) Share This: