إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / العالم / قارة إفريقيا / أديس أبابا – مقتل 50 شخصا خلال احتجاجات ضد الحكومة في إثيوبيا
علم إثيوبيا

أديس أبابا – مقتل 50 شخصا خلال احتجاجات ضد الحكومة في إثيوبيا

أديس أبابا – وكالات – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

أفادت المعارضة الإثيوبية ومصادر دبلوماسية مطلعة ، اليوم الاثنين 8 أغسطس/آب 2016 ، أن نحو 50 شخصا قتلوا خلال اليومين الماضيين باشتباكات بين الشرطة ومحتجين مناوئين للحكومة شمال وغرب – وسط إثيوبيا.

واجتاحت الاضطرابات منطقة أوروميا، ووصلت إلى العاصمة أديس أبابا، في حدث نادر في البلد الذي تعتبر الحكومة فيه من أكثر الحكومات قمعا في أفريقيا.

وقال ميريرا غودينا زعيم حزب “مؤتمر شعب أوروميا”،: “وصلتنا تقارير أن ما بين 48 و50 محتجا قتلوا في أوروميا.. وربما يكون العدد أكبر نظرا لارتفاع عدد الجرحى”.

وأكد دبلوماسي مقتل 49 شخصا في منطقة أوروميا الواقعة غرب- وسط إثيوبيا، وفي أمهرة شمالا.

وصرح الدبلوماسي، الذي طلب عدم الكشف عن اسمه لوكالة فرانس برس،: “يبدو أنها احتجاجات منخفضة المستوى وغير منظمة وموزعة، والرد الوحشي للحكومة يمكن أن يؤدي إلى المزيد من الغضب وتصعيد الاحتجاجات”.

وأغلقت السلطات منذ الجمعة الماضية مواقع التواصل الاجتماعي التي تعتبر القناة الرئيسة للنشطاء للدعوة إلى مثل هذه الاحتجاجات.

خريطة اثيوبيا

خريطة اثيوبيا

وتفصيلا ، ذكرت صحيفة (أديس ستاندرد) الإثيوبية، اليوم الإثنين، أن أكثر من 50 شخصا قد قتلوا في ولايتي أوروميا وأمهارا خلال احتجاجات شعبية ضد الحكومة بدأت منذ أيام، وأغلقت السلطات خلالها الاتصال بالإنترنت في جميع أنحاء البلاد.

وأضافت الصحيفة أن حصيلة الضحايا مرتفعة في مدن منطقتي أرسي الغربية وشوا الغربية وشرق منطقة وليجا بولاية أوروميا.

وأشارت إلى أن أكثر من 30 شخصا لقوا حتفهم برصاص قوات الأمن أول أمس السبت فقط، بينما تعرض مئات المتظاهرين لإصابات نارية، واعتُقل مئات آخرون، كما اختفى العشرات دون أي أثر.

وتابعت إن تقارير من شمال إثيوبيا تشير أيضا إلى مقتل أكثر من 20 شخصا، يومي الجمعة والسبت الماضيين، خلال مظاهرات في مدينتي جوندار وبحر دار السياحيتين اللتين تستقبلان آلاف السياح سنويا.

خريطة اثيوبيا

خريطة اثيوبيا

وفي السياق ذاته، نقل موقع (أورا أمبا تايمز) الإخباري الإثيوبي اليوم عن مسؤولين في أحزاب معارضة أن 33 شخصا على الأقل قضوا في ولاية أوروميا فقط.

وأضاف مسؤولي المعارضة الإثيوبية أن الشرطة أطلقت قنابل غاز مسيل للدموع وفرضت حواجز على الطرق في عدة بلدات بولاية أوروميا الكبيرة، بعد اشتعال الاحتجاجات تلبية لنداء تحرك ظهر على مواقع التواصل الاجتماعي.

وشهدت أوروميا اضطرابات لعدة شهور وحتى وقت مبكر من العام الجاري أشعلتها خطط الحكومة الإثيوبية لتخصيص الأراضي الزراعية في المنطقة المحيطة بالعاصمة أديس أبابا من أجل التنمية، وبالرغم من أن السلطات الإثيوبية ألغت مشروع قانون أراضي التنمية في يناير، إلا أن الاحتجاجات اشتعلت من جديد اعتراضا على استمرار احتجاز متظاهري المعارضة.

Print Friendly

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

جوبا – جنوب السودان يرفض القرار الأممي بنشر 4 آلاف جندي أممي في أراضيه

جوبا – وكالات – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) Share This: