إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / الأرض المقدسة / الإقتصاد الفلسطيني / رام الله – اتفاقية شراكة بين وزارة الاقتصاد وسلطة الطاقة وصندوق الاستثمار لتطوير حقل نفط “رنتيس” برام الله في الضفة الغربية
وزيرة الاقتصاد ورئيس سلطة الطاقة يوقعان مع رئيس صندوق الاستثمار اتفاقية شراكة لتطوير حقل بترول "رنتيس" يالضفة الغربية بفلسطين
وزيرة الاقتصاد ورئيس سلطة الطاقة يوقعان مع رئيس صندوق الاستثمار اتفاقية شراكة لتطوير حقل بترول "رنتيس" يالضفة الغربية بفلسطين

رام الله – اتفاقية شراكة بين وزارة الاقتصاد وسلطة الطاقة وصندوق الاستثمار لتطوير حقل نفط “رنتيس” برام الله في الضفة الغربية

رام الله – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) 

وقعّت الحكومة ممثلة بوزيرة الاقتصاد عبير عودة، ورئيس سلطة الطاقة عمر كتانة، مع رئيس صندوق الاستثمار د. محمد مصطفى، اتفاقية شراكة لتطوير حقل نفط “رنتيس” بالضفة الغربية، بما يساهم في تحقيق الاستقلال الوطني في قطاع الطاقة.

وقال مصطفى: “يعد توقيع هذه الاتفاقية أول محاولة لاستغلال حقول الغاز والبترول في فلسطين، بما يساهم في تطوير الاقتصاد الوطني”.

وأضاف: يأتي توقيع هذه الاتفاقية في سياق جهدوطني موحد، وكجزء من برنامج متكامل لتعزيز استقلالية قطاع الطاقة في فلسطين والتحرر من التبعية لإسرائيل، ويشمل هذا البرنامج تطوير الثروات الطبيعية من البترول والغاز وبناء محطات توليد الكهرباء ومشاريع الطاقة المتجددة”.

وتابع مصطفى: يعتبر مشروع النفط في الضفة الغربية ذو أبعاد وعوائد اقتصادية كبيرة على امتداد عمر المشروع،فمن المقدّر أن تبلغ إيرادات الحكومة الفلسطينية أكثر من 70% من عوائد المشروع، من خلال حصتها في الإنتاجورسوم الامتياز والضرائب، أي ما يعادل 1 مليار دولار، وسيساعد المضي قدماً في المشروع في زيادة الاستقلاليةفي مجال الطاقة والاعتماد على الموارد الطبيعية المحلية وبناء القدرات، وسيؤكد السيادة الفلسطينية على مواردناالطبيعية، وسيكون نقطة انطلاق لمزيد من المشاريع المتعلقة باستغلال ثرواتنا الطبيعي، سواء أكانت في الأغوارالفلسطينية أو في البحر الميت، أو غيرها من الموارد الطبيعية في مختلف محافظات دولة فلسطين.

بدورها، قالت عودة: “بموجب هذه الاتفاقية التي تمت تحت رعاية رئيس الوزراء رامي الحمد الله، سنسعى لاستغلال المصادر الطبيعية في المناطق “ج”، لتنمية الاقتصاد وخلق فرص عمل.”

من جانبه، قال كتانة: “توقيع الاتفاقية يعد يوما تاريخيا لشعبنا الفلسطيني، فيما يتعلق في الحفاظ على مصادره الطبيعية، واستغلال حقل “رنتيس” له أبعاد سياسية واقتصادية واجتماعية، ويبقي المصادر الطبيعية تحت سلطة القيادة الفلسطينية.”

Print Friendly

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

سلطة النقد الفلسطينية

سلطة النقد الفلسطينية تطلق النسخة الرابعة المطورة من التصنيف الائتماني

رام الله – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )  Share This: