إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / الإسلام / المساجد الإسلامية / مفتي فلسطين الشيخ محمد حسين يندد بإقامة مراسم تأبين يهودية بباحات المسجد الأقصى المبارك
مفتي فلسطين الشيخ محمد حسين
مفتي فلسطين الشيخ محمد حسين

مفتي فلسطين الشيخ محمد حسين يندد بإقامة مراسم تأبين يهودية بباحات المسجد الأقصى المبارك

القدس المحتلة – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

 ندد المفتي العام للقدس والديار الفلسطينية، خطيب المسجد الأقصى المبارك الشيخ محمد حسين، بإقامة مراسم تأبين يهودية في باحات المسجد الأقصى المبارك، حيث اقتحم عدد من المستوطنين المتطرفين المسجد للمشاركة في تلك المراسم، بإشراف قائد “شرطة لواء القدس” وضباط كبار، وحماية أفراد من قوات الاحتلال الخاصة، في خطوة تصعيدية تصب في خانة جر المنطقة إلى عواقب وخيمة.
 وحذر المفتي الفلسطيني الشيخ محمد حسين من تصاعد وتيرة الاعتداء على المسجد الأقصى المبارك ، الذي يعتبر خطاً أحمر بالنسبة إلى مسلمي العالم أجمع. مبيناً أن سلطات الاحتلال الصهيوني من خلال تصعيد عدوانها ضد المسجد الأقصى المبارك ، إنما تكشف عن نواياها العدوانية تجاهه، وتؤكد زيف زعمها بالتزامها بالمحافظة على الوضع التاريخي القائم فيه.
وقال: إن هذا الاعتداء الآثم على حرمة المسجد الأقصى المبارك، ما هو إلا حلقة في مسلسل التصعيد الذي توالت حلقاته تمهيداً إلى فرض التقسيم المكاني والزماني للمسجد، ويندرج ضمن عملية تغيير الوضع التاريخي القائم فيه. مبيناً أن المسلمين يواجهون تضييقاً وعنتاً ومنعاً من الوصول إلى المسجد الأقصى. ومناشداً كل من يستطيع الوصول إلى المسجد الأقصى أن يبذل أقصى الجهود لشد الرحال إليه، وتعزيز التواجد فيه من أجل حمايته، مع التأكيد على تمسك أبناء الشعب الفلسطيني بمسجدهم مهما تطلب ذلك من ثمن وتضحيات إلى أن يرث الله الأرض وما عليها.
وعلى صعيد آخر، بين المفتي أن تصريحات أحد الحاخامات اليهود الذي دعا في فتاويه إلى اغتصاب النساء غير اليهوديات في أوقات الحرب، وتشجيع جرائم الإجهاز على الجرحى، هي تحريض صريح على انتهاك حرمة أعراض الفلسطينيين، كما تنتهك حرمة مقدساتهم، منوهاً إلى أن هذا الأمر يعد سقطة أخلاقية كبيرة للحاخام، وأن التطرف بات مسيطراً على دولة الاحتلال.
وناشد الشيخ حسين الهيئات والمنظمات المحلية والدولية، العمل على كبح جماح سلطات الاحتلال؛ التي تقوم بتغيير ملامح المدينة المقدسة والمسجد الأقصى المبارك والآثار الإسلامية وتهويدها وتدميرها، وتحرض على انتهاك أعراض الفلسطينيين، كما ناشد دول العالم الإسلامي وقادتها القيام بمسؤولياتهم تجاه حماية المسجد الأقصى المبارك.

Print Friendly

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

المسجد الأقصى المبارك - القدس المحتلة

القدس المحتلة – عشرات آلاف المصلين المسلمين يؤدون صلاة الجمعة بالمسجد الأقصى

القدس المحتلة – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) Share This: