إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / الإسلام / الصيام الإسلامي / صيام شهر رمضان .. صم وقم رمضان وأطع الرحمن .. وبادر إلى الود والإحسان .. لتدخل الجنة من باب الريان (د. كمال إبراهيم علاونه)
د. كمال إبراهيم علاونه - رئيس مجلس إدارة وتحرير شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

صيام شهر رمضان .. صم وقم رمضان وأطع الرحمن .. وبادر إلى الود والإحسان .. لتدخل الجنة من باب الريان (د. كمال إبراهيم علاونه)

صيام شهر رمضان ..
صم وقم رمضان وأطع الرحمن ..
وبادر إلى الود والإحسان ..
لتدخل الجنة من باب الريان
 
د. كمال إبراهيم علاونه
أستاذ العلوم السياسية والاعلام
رئيس مجلس إدارة وتحرير شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) 
نابلس – فلسطين
 
رمضان ، ما رمضان ؟ وما أدراك ما رمضان ؟؟!
رمضان هو الشهر التاسع بالتقويم العربي الهجري عالي البنيان ..
فمرحبا بك عندما يهل هلالك يا رمضان ..
يا شهر الكرم والجود بعيدا عن الخذلان ..
يا شهر المحبة والمودة والتعاون الواردة في القرآن ..
واقرا جميع سور القرآن من الفاتحة والإخلاص وآل عمران ..
فهذا الشهر هو شهر الكرم والضيافات والإحسان ..
وهو شهر الاستغفار والتوبة والغفران ..
هل هلالك يا شهر الخيرات والجنان ..
يا شهر العمل المخلص وتثبيت رسالة الإيمان ..
يا شهر الصدقات والزكاة للتقرب لله الحنان ..
فلا تمنوا يا بني قومي على الفقراء والمحتاجين بالمنان ..
يا شهر الصبر والمصابرة والمرابطة وتنفيس الاحتقان ..
يا شهر التكافل الاجتماعي والتكامل الاقتصادي بالمجان ..
يا شهر العزة والكرامة لجميع بني الإنسان ..
يا شهر الرحمة والعطف والاحتضان ..
يا شهر العفو والعافية المقرونة بالإيمان ..
أهلا بغرة شهر الصيام لتصحيح الأبدان ..
مرحبا بشهر الدعوات المستجابات بالاقتران ..
يا شهر الأمة الإسلامية التي تعرف به في الأكوان ..
فصيام هذا الشهر الفضيل يؤدي بنا إلى باب الريان ..
فليس الصيام بعطش وتعب ومشقة ليبقى المرء جوعان ..
فالصيام عن كل الخطايا والموبقات والاحتقان ..
فصم شهرك يا إنسان .. لتبلغ مراتب الإيمان ..
صم شهرك يا إنسان .. لتبلغ مراتب الإيمان ..
صم شهرك يا إنسان .. لتبلغ مراتب الإيمان ..
وافتح بصومك السوي القوي باب الريان ..
وكن مستقيما وكريما وعادلا ولا تطفف الميزان ..
ولا تنس الطعام المبارك بالسحور والإفطار جرعتان ..
يا شهر الخيرات والافطارات والصحوات الحسان ..
فطب مطعمك ومشربك يا أيها الإنسان ..
وكل وأطعم غيرك لتنال الثواب الجزيل من الرحمن ..
لتنال الجائزة والمكافأة الربانية من الحوريات الحسان ..
وعاشر الناس بمعروف ولا تخذل أي خذلان ..
وتذكر صلاة التراويح لكي تفوز بقيام رمضان ..
وحض أبناء الأسرة على الالتزام بتعاليم القرآن ..
ولا تقل للناس هذا شجاع وهذا سفيه وهذا جبان ..
ولا تلتفت للمدخين والمهرجين وكل سكران ..
وإلتحق بركب الإسلام لتكون مرصوص البنيان ..
وإلتزام بتعاليم المصطفى بلا لف أو دوران ..
وقل يا رب تقبل منا الصيام والقيام في آن ..
ولا تقعد في البيت بعيدا عن عملك بحجة رمضان ..
فهذا الشهر المبارك بقرار من رب العباد الرحمن ..
وبعد الأكل تسوك بسواك لتطييب فمك وما بين الأسنان ..
فصم نهارك وقم ليلك لتفوز بالفردوس الأعلى من الجنان ..
وتمتع بالطيبات من الرزق ومن بينها اللين والتمر والرمان ..
وتوجه لبيوت الله في كل بقعة من بقاع ولو كنت بالسودان ..
وادع لنصرة الشعب المسلم في فلسطين باليقين والإيقان ..
وانصر شعوب الأمة العربية ضد الروس والأمريكان ..
ولا تهادن المنافقين والفاجرين والفاسقين بمناسف الخرفان ..
يا أيها المؤمن لا تنس الذكر والتلاوة بشهر الغفران ..
فمرحى للصائمين الصادقين بشهر الأمن والأمان ..
فالصوم جنة لتطهير النفوس وتقويم الأبدان ..
والصوم فرصة لتنظيف الصحائف من اللغو والهجران ..
فيا أيها الصائم المسلم كن هادي البال متمتعا بالإطمئنان ..
فليس الصوم بالامساك عن الشراب والأكل بالميلان ..
وليس الصوم بالإكثار من طعام الإفطار بالإيمان ..
فصم شهر الصيام ولا تلتفت لحالة الفلتان ..
وجدد إسلامك النقي وإيمانك القوي ببقية الأركان ..
وصاحب الأتقياء وتجنب أهل الغوى والهوى والهوان ..
وابتعد عن المسلسلات الهابطة من أهل الفتن والإفتتان ..
ورافق أصحاب الثورة وأبتعد عن اصحاب الثروة والثيران ..
واحفظ لسانك وبصرك من الآثام ولا تنس العينان ..
ولا تستمع لموعظة حسنة بإذن واحدة بل فاستخدم الأذنان ..
وقل يا رب سلم المسلمين من مؤامرات الخرسان ..
وإلتزم بتعاليم الرسالة السامية لتبقى عالي الشان ..
واسع بأن تبقى نقيا تقيا طاهرا يشار إليك بالبنان ..
وابتعد عن أهل النفاق والفراق والأشواك والزوان ..
وأدع لأمة الإسلام من العراق حتى أفغانستان ..
ولا تنس الشعوب المقهورة في بمصر وباكستان ..
وتذكر الناس في فلسطين دوما ومن بينهم بيسان ..
وقل اللهم بارك لنا في أوطاننا في الجزائر وإيران ..
وخص بالدعاء شبه الجزيرة العربية ومن بينها نجران ..
ولا تنس الصومال وجيبوتي واليمن والسودان ..
وأدع بالهداية لسوريا وتونس والمغرب ولبنان ..
وخصص دعائك لليبيا وموريتانيا وأهل خراسان ..
وقل اللهم بارك لنا بالكويت وقطر والبحرين وسلطنة عمان ..
وأدع لجميع الناس في العالم بالهداية بعيدا عن الهذيان ..
فأحصد حسناتك بهذا الشهر كما تحصد ثمار البستان ..
وتجنب أهل التفريق والتمزيق والبطريق والطوفان ..
وكن من أهل الهدى والتقى والفتح المبين والفرقان ..
فوعد ربي لأهل الهدى والتقى والصيام بتبوأ فنان الجنان ..
وثق بكلام ربك هل جزاء الإحسان إلا الإحسان ..
رمضان ، ما رمضان ؟ وما أدراك ما رمضان ؟؟!
والله ولي المؤمنين . سلام قولا من رب رحيم .
يوم الاثنين 1 رمضان 1437 هـ / 6 حزيران 2016 م .
Print Friendly

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

البيان السياسي الجديد .. تحية ثورية عربية إسلامية للأخ النائب الشيخ أحمد الحاج علي (د. كمال إبراهيم علاونه)

البيان السياسي الجديد .. تحية ثورية عربية إسلامية للأخ النائب الشيخ أحمد الحاج علي   د. كمال إبراهيم علاونه Share ...