إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / العالم / الوطن الإسلامي / طهران – اعادة انتخاب علي لاريجاني رئيسا لمجلس الشورى الايراني
علي لاريجاني رئيس مجلس الشورى الايراني

طهران – اعادة انتخاب علي لاريجاني رئيسا لمجلس الشورى الايراني

طهران – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

أعيد انتخاب المحافظ المعتدل علي لاريجاني الأحد 29 مايو/أيار 2016 ، رئيسا لمجلس الشورى الإيراني بـ173 صوتا مقابل 103 لخصمه الإصلاحي محمد رضا عارف.

وجرى هذا التصويت بعد انتخابات تشريعية سمحت بإعادة توازن للقوى بين المحافظين من جهة والإصلاحيين المتحالفين مع المعتدلين بقيادة الرئيس حسن روحاني من جهة أخرى، لكنها غير كافية ليتاح للأخيرين تولي رئاسة البرلمان.

وحقق لاريجاني (57 عاما) بذلك فوزا كبيرا بحصوله على أكثر من 61 بالمئة من الأصوات. وشارك في التصويت 281 نائبا من أصل أعضاء البرلمان البالغ عددهم 290 نائبا.
وحصل الإصلاحي عارف على عدد من الأصوات أقل من عدد النواب المعلن من قبل معسكره.
وتفيد أرقام احصائية غداة الانتخابات التشريعية استنادا إلى نتائج رسمية بأن الإصلاحيين حصلوا على 133 مقعدا، والمحافظين على 125 مقعدا والمستقلين على 26 مقعدا.
لكن النواب الذين انتخبوا بدعم من الأحزاب الإصلاحية والمعتدلة فضلوا التصويت للاريجاني المعروف ببراغماتيته والمؤيد للاتفاق الذي وقع بين طهران والقوى الكبرى في يوليو/تموز 2015 حول البرنامج النووي الإيراني، خلاف للأكثر تشددا في معسكر المحافظين الذي ينتمي إليه.

وتفصيلا ، فاز علي لاريجاني مجدداً برئاسة مجلس الشورى الاسلامي خلال الاقتراع الداخلي في جلسة المجلس صباح اليوم الاحد بإحرازه 173 صوتا من مجموع 281 صوتا.

وبحسب وكالة أنباء “فارس”، تنافس النائبان علي لاريجاني ومحمد رضا عارف على الرئاسة المؤقتة للمجلس خلال الاقتراع الذي جرى صباح اليوم في الجلسة الثانية لمجلس الشورى الاسلامي في دورته العاشرة.

واسفرت نتائج الاقتراع الداخلي عن فوز علي لاريجاني بـ 173 صوتاً من مجموع 281 صوتاً مقابل 103 أصوات لعارف وخمسة اوراق بيضاء.

من جهته هنأ محمد رضا عارف نائب أهالي طهران، المرشح الآخر لرئاسة مجلس الشوري الإسلامي، علي لاريجاني برئاسة مجلس الشوري الاسلامي في دورته العاشرة.

كما تم في جلسة الیوم انتخاب اعضاء الهیئة الرئاسیة المؤقتة لمجلس الشوري الاسلامی، وأدت الهيئة الرئاسية المؤقتة لمجلس الشوري الاسلامي، اليمين الدستورية فور إعلان النتائج.

يشار إلى أنه بعد انتخاب الهيئة الرئاسية المؤقتة، سيبدأ العمل لمناقشة خطابات اعتماد النواب ومع التصديق على ثلثي خطابات الاعتماد تجري انتخابات لاختيار الهيئة الرئاسية الدائمة للبرلمان.

وكان المجلس (البرلمان) الإيراني الجديد ، بدأ يوم السبت 28 أيار الجاري ، جلساته حيث حث القائد الإيراني الأعلى المشرعين على تحويل البرلمان إلى مكان لخدمة البلاد ومعقل ضد الطلبات المتزايدة لقوى الاستكبار.

وأشاد آية الله خامنئي بالإقبال الكبير للشعب على انتخابات البرلمان التي أجريت في شهر شباط – فبراير و” إعلان الولاء مجددا للجمهورية الإسلامية” وحث المشرعين المنتخبين على أن يكونوا يقظين إزاء التحديات الإقليمية والدولية.

وقال القائد في رسالة الى الجلسة الافتتاحية للبرلمان إن “واجبكم الثوري والقانوني هو جعل المجلس معقلا أمام المؤامرات والخداع والطلبات المتزايدة لقوى الاستكبار”.

وأضاف أن “تحقيق الاقتصاد المقاوم بكل متطلباته والجهود الدءوبة لتوسيع وتعميق الثقافة الإسلامية هما اثنتان من الأولويات العاجلة.”

وقد شارك الايرانيون يوم 26 فبراير فى الانتخابات البرلمانية التى أظهرت نتائجها فوز الإصلاحيين على الرغم من انهم لم يتمكنوا من الحصول على الاغلبية.

وذكرت قناة ((بريس تي في)) ان الإصلاحيين اكتسحوا الانتخابات التي اجريت في شهر فبراير, حيث حصلوا على حوالي 42 في المائة من الأصوات, وجاء بعدهم المحافظون الذين حصلوا على حوالي 29 في المائة من الاصوات بينما حصل المستقلون على 22.41 في المائة.

وذهبت المقاعد المتبقية إلى الأقليات الدينية والمرشحين المدعومين من الإصلاحيين والمحافظين. ويتم انتخاب المشرعين في إيران لمدة أربع سنوات.

Print Friendly

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

أنقرة – رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم: إنهاء العمل على إعداد دستور جديد لتركيا لإقرار النظام الرئاسي

أنقرة – وكالات – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) Share This: