إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / الأرض المقدسة / التعليم الفلسطيني / فلسطين – بدء امتحانات الثانوية العامة بفلسطين وغياب 16 طالبا شهيدا لعام 2016
طالبات فلسطينيات يقدمن امتحان الثانوية العامة بفلسطين
طالبات فلسطينيات يقدمن امتحان الثانوية العامة بفلسطين

فلسطين – بدء امتحانات الثانوية العامة بفلسطين وغياب 16 طالبا شهيدا لعام 2016

فلسطين – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

توجه اليوم السبت أكثر من  78 ألف طالب وطالبة في فلسطين ( الضفة الغربية وقطاع غزة ) لأداء امتحان الثانوية العامة ‘التوجيهي’ للعام 2016 في مختلف الفروع، في ظل ظروف إنسانية صعبة يعيشونها . 

وقالت وزارة التربية والتعليم الفلسطينية في بيان، اليوم السبت ، إن أعداد المسجلين لامتحان الثانوية العامة لهذا العام بلغ في كافة الفروع بجميع المحافظات 78 ألفا و523 طالبا وطالبة، منهم 45 ألفا و264 متقدما ومتقدمة في الضفة الغربية، و 33 ألفا و273 في قطاع غزة.

وجهزت وزارة التربية والتعليم بحسب البيان 626 قاعة امتحان، منها 450 قاعة في الضفة، و176 قاعة في قطاع غزة.

وتفقد رئيس الوزراء الفلسطيني د. رامي الحمد الله، اليوم السبت، قاعات امتحان الثانوية العامة في مدرسة بنات الأموية الثانوية للبنات في قرية بيت اجزا بمديرية ضواحي القدس.

د. رامي الحمد رئيس الوزراء الفلسطيني ود. صبري صيدم وزير التربية والتعليم وطاقم الوزارة يتفقدون امتحانات الثانوية العامة

د. رامي الحمد رئيس الوزراء الفلسطيني ود. صبري صيدم وزير التربية والتعليم وطاقم الوزارة يتفقدون امتحانات الثانوية العامة 

وأعتبر رئيس الوزراء أن ذلك يأتي إكراما وتخليدا لروح الشهيدة الطالبة سوسن منصور، ابنة مدرسة بنات الاموية، التي ارتقت قبل أيام برصاص الاحتلال الإسرائيلي، وانتصارا للعملية التعليمية في القدس.

ونقل الحمد الله، تحيات الرئيس محمود عباس واشادته بجهود اسرة وزارة التربية والتعليم في تنظيم امتحانات الثانوية هذا العام على اكمل وجه، وكل من ساهم في تنظيم سير عملها، سيما المؤسسة الامنية، متمنيا النجاح والتوفيق لكافة الطلبة والطالبات المتقدمين للامتحان.

وقال: “هذه الزيارة تأتي كرسالة انتصار للعملية التعليمية في القدس وضواحيها، كونها لب وجوهر الدولة الفلسطينية، في ظل محاصرة هذه المناطق بالجدار والاستيطان“.

واضاف: “نتابع موضوع تقديم الاسرى في سجون الاحتلال امتحانات الثانوية العامة. ولأول مرة هذا العام يعقد امتحان الثانوية العامة للمنهاج الفلسطيني لأبناء شعبنا في الخارج، حيث سيتقدم 34 طالبا في قطر، و46 طالبا في رومانيا“.

ورافق رئيس الوزراء في جولته محافظ القدس ووزيرها عدنان الحسيني، ووزير التربية والتعليم العالي صبري صيدم، وعدد من المدراء في وزارة التربية والتعليم، ومدراء المؤسسة الامنية.

بدوره، أكد صيدم الاهتمام الذي توليه وزارة التربية وطواقمها كل عام من أجل إنجاح هذا الامتحان الوطني وتوفير كل السبل اللازمة لذلك، معرباً في الوقت ذاته عن ارتياحه لسير تقديم الامتحان في محافظات الوطن بنجاح.

وقال: “من هنا من مدرسة الطالبة الشهيدة سوسن منصور نجدد عهد الوفاء والانتماء للشهداء والراحلين ونستذكر الشهداء الذين خسرتهم الأسرة التربوية ومنهم المربية رهام دوابشة، ورغم الألم سنبقى نتشبث بسلاح العلم والمعرفة والإرادة”.

وأشار إلى أن الوزارة ستعقد الامتحان التجريبي للثانوية العامة بعد شهر رمضان حيث سيتم اختيار عينة موزعة جغرافيا ليتنسى للوزارة بعد ذلك تطبيق نظام الثانوية العام الجديد العام الدراسي المقبل، مؤكدا أن الوزارة ماضية في مساعيها التطويرية خاصة في مجال تطوير المناهج التعليمية وغيرها.

واعتبر أن ما تم إنجازه وتحقيقه لإنجاح عملية الامتحان هذا العام، يعود إلى تضافر جهود الطلبة أنفسهم وأسرهم والمؤسسات الشريكة، وإلى الجهود التي بذلتها أسرة الوزارة على مدار عام كامل من التنسيق والمتابعة.

وشدد صيدم على أن تفقده لامتحان التوجيهي في القدس جاء بمثابة رسالة وطنية وتربوية لدعم التعليم في القدس وتعزيز صمود الأهالي والعاملين في السلك التربوي.

وأكد أن الوزارة ستبذل كل جهد مستطاع في سبيل الرقي بالعملية التعليمية وحماية الطلبة من انتهاكات الاحتلال والمستوطنين والوصول إلى بيئة تعليمية آمنة.

يذكر أن الطالبة منصور، استشهدت قرب الحاجز العسكري المقام على مدخل قرية بيت إكسا، المجاورة لبلدة بدو، مسقط رأسها، بزعم محاولتها تنفيذ عملية طعن، يوم الإثنين المنصرم.

وكانت سلطات الاحتلال سلمت جثمان الشهيدة، أمس الجمعة، ونقل إلى مجمع فلسطين الطبي في مدينة رام الله، قبل أن تشيع إلى مثواها الأخير في مقبرة بدو، شمال غرب القدس.

وتوجه، 78.523 طالبا وطالبة، في كافة محافظات الوطن، لتقديم امتحان “التوجيهي” للعام 2016 في مختلف الفروع، بدءا بمبحث التربية الإسلامية، ويستمر حتى الخامس عشر من حزيران المقبل.

ويبلغ عدد الطلبة المتقدمين للامتحان في محافظات الضفة 45.264، وفي قطاع غزة 33.273، بينهم 17185 في الفرع العلمي، و53816 في العلوم الإنسانية، و3417 في الفرع التجاري، و2762 في الفرع الشرعي، و1343 في العلوم المهنية.

كما سيشارك في الامتحان 34 طالباً وطالبة من مدرسة القدس في قطر، و46 طالباً وطالبة في رومانيا وهم من الفلسطينيين والعرب الدارسين للمنهاج الفلسطيني.

وكانت وزارة التربية والتعليم أنهت كافة الاستعدادات اللازمة لعقد الامتحان، وجهزت 648 قاعة منها 477 في الضفة، و171 في غزة، ويبلغ عدد المصححين حوالي 10632 مصححاً ومصححة منهم 2086 في غزة، وجرى اختيار 26.200 مراقب ورؤساء قاعات وأذنة، لمتابعة سير الامتحانات داخل القاعات وتقديم الخدمات اللازمة للطلبة في المحافظات الشمالية والجنوبية.

وقال وكيل وزارة التربية والتعليم في قطاع غزة، زياد ثابت، في كلمة له خلال مؤتمر صحافي على هامش جولة تفقدية لمدارس غزة إن عملية الإعداد لامتحانات الثانوية العامة تمت بشكل مشترك بين الضفة الغربية والقطاع.

وفد من المجلس التشريعي ووزارة التعليم يتفقدون بدء امتحانات الثانوية العامة في غزة

وفد من المجلس التشريعي ووزارة التعليم يتفقدون بدء امتحانات الثانوية العامة في غزة

وتابع، ‘ نشعر بالفخر اليوم، ونحن في الوزارة نوحد شقي الوطن رغم كل الظروف التي تمر بها الأراضي الفلسطينية، فيما سنبذل كافة الجهود لاستمرار هذا التعاون المشترك’.

وبيّن أن وزارة التربية والتعليم الفلسطينية وضعت امتحانات وصفتها بـ’المريحة’، تأخذ بعين الاعتبار الظروف الإنسانية الصعبة التي يعيشها قطاع غزة، والوضع الأمني غير المستقر بالضفة الغربية.

وأشار إلى أن الطلبة الفلسطينيين خاصة في قطاع غزة ‘يدفعون ضريبة كبيرة بسبب استمرار الحصار الإسرائيلي، وانقطاع التيار الكهربائي بشكل مستمر، مما يحول دون التركيز في دراستهم’.

وبدأت امتحانات الثانوية العامة، اليوم السبت، بمادة التربية الإسلامية، لجميع الفروع وتنتهي بمادة القضايا المعاصرة لفرع العلوم الإنسانية، والكيمياء للفرع العلمي يوم 15 حزيران/ يونيو المقبل، وفق بيان التربية.

وانتشرت عناصر من الشرطة أمام قاعات الامتحانات في الضفة الغربية وقطاع غزة، وعلى البوابات الرئيسة لمديريات التربية.

وكانت وزارة الداخلية في قطاع غزة، أصدرت قرارًا بمنع إقامة الحفلات في الأماكن العامة، واستخدام مكبرات الصوت في الطرق العامة حتى نهاية الامتحانات.

وتعد هذه الامتحانات هي الثالثة في ظل حكومة التوافق الفلسطينية، التي أدت اليمين الدستورية في الثاني من حزيران/ يونيو 2014، حيث كانت الحكومتان في غزة والضفة، تُشرفان بشكل منفصل على عقد الامتحانات، مع المحافظة على درجة من التنسيق فيما يتعلق بالأسئلة، وإعلان النتائج.

وتنال امتحانات الثانوية العامة اهتماما رسميا وشعبيا واسعا في الأراضي الفلسطينية؛ كونها المؤهلة للمرحلة الجامعية.

هذا ، ولم يتمكن 16 طالباً من تقديم امتحان الثانوية العامة صباح السبت، حيث نالوا الشهادة خلال الانتفاضة الحالية.

والطلبة الذين تغيبوا قصراً عن الامتحان الأول، ارتقوا شهداء إما بعد تنفيذهم عمليات طعن أو إطلاق نار، أو حاولوا، أو أعدمتهم قوات الاحتلال واتهمته بمحاولة تنفيذ عمليات.
16 أسرة فلسطينية، لم تنتظر عودة أبناءها بعد الامتحان الأول، ولن تنتظر الاعلان عن نتيجة الثانوية العامة، كما تفعل بقية الأسر والعائلات، بل وحتى المجتمع الفلسطيني برمته.
وتوجّه، اليوم السبت 28 ايار الجاري ، 78.523 طالبا وطالبة، في كافة محافظات الضفة المحتلة وقطاع غزة، لتقديم امتحان الثانوية العامة “التوجيهي” للعام 2016 في مختلف الفروع، بدءًا بمبحث التربية الإسلامية، ويستمر حتى الخامس عشر من حزيران المقبل.
ويبلغ عدد الطلبة المتقدمين للامتحان في محافظات الضفة 45.264، وفي قطاع غزة 33.273، بينهم 17185 في الفرع العلمي، و53816 في العلوم الإنسانية، و3417 في الفرع التجاري، و2762 في الفرع الشرعي، و1343 في العلوم المهنية.
كما سيشارك في الامتحان 34 طالباً وطالبة من مدرسة القدس في قطر، و46 طالباً وطالبة في رومانيا، وهم من الفلسطينيين والعرب الدارسين للمنهاج الفلسطيني.
والشهداء الستة عشر، الذين لم يتقدموا لامتحانات التوجيهي ، هم :
1. مصطفى عادل الخطيب- القدس.
2. دانية جهاد ارشيد- الخليل.
3. أحمد عوض أبو الرب- قباطية/ جنين
.4. أحمد محمد كميل- قباطية/ جنين.
5. نور الدين سباعنة- قباطية/ جنين.
6. أشرقت طه القطناني- مخيم عسكر/ نابلس.
7. عدنان عايد المشني- الخليل.
8. محمد نبيل حلبية- أبو ديس/ القدس.
9. كلزار العويوي- الخليل.
10. محمود محمد عيسى شلالدة- سعير/ الخليل.
11. محمد هاشم زغلوان- قريوت/ نابلس.
12. لبيب خلدون عازم- قريوت/ نابلس.
13. أحمد يونس الكوازبة- سعير/ الخليل.
14. أحمد سامي إسماعيل عامر- مسحة/ سلفيت.
15. يوسف وليد الطرايرة- بني نعيم/ الخليل.
16. سوسن منصور- بدو/ القدس.
Print Friendly

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تلميذات فلسطينيات بالمرحلة الأساسية الدنيا

فلسطين – إفتتاح العام الدراسي في الضفة الغربية وقطاع غزة بتوجه 1,2 مليون طالب للمدارس

فلسطين – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) Share This: