إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / الإعلام والانترنت / عالم الانترنت / اسطنبول – أعمال مؤتمر “منتدى فلسطين الدولي للإعلام والاتصال” (تواصل 2)

اسطنبول – أعمال مؤتمر “منتدى فلسطين الدولي للإعلام والاتصال” (تواصل 2)

إسطنبول – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) 

انطلقت أعمال مؤتمر “منتدى فلسطين الدولي للإعلام والاتصال” (تواصل 2) في مدينة اسطنبول التركية، بعنوان: “فلسطين في الإعلام..فرص وتحديات”، بمشاركة إعلامية واسعة.

وبحسب بيان صدر عن المنتدى، فإن المؤتمر والذي سينعقد على مدار يومين، سيناقش هذا العام “الفرص والتحديات التي تواجه القضية الفلسطينية في ظل التغير الكبير والتحولات التي يشهدها عالم الإعلام، وكيفية النهوض بالحضور الإعلامي للقضية الفلسطينية، وتعزيز التواصل مع الإعلاميين والوسائل الإعلامية العربية والدولية”.

وسيكون ملف “الإعلام الجديد” بكل تفاصيله، وفرصه التي يوفرها للقضية الفلسطينية، محور رئيساً للندوات وورش العمل، التي ستتوزع على يومي المؤتمر، وذلك عبر مشاركة نخب وخبرات في هذا المجال.

ونقل البيان عن هشام قاسم، الأمين العام لـ “منتدى فلسطين الدولي للإعلام والاتصال” قوله إن “العالم يعيش تحولات هائلة في مجال الإعلام والتواصل”، مشيرًا إلى أن تلك التحولات “أثرت على أشكال المنتجات الإعلامية وطرق تلقيها، وأصبحت خصائص الإعلام ووظائفه أكثر وضوحاً، وغداً أكثر تفاعلية وجذباً لجيل الشباب”.

وأوضح قاسم إن تلك المتغيرات “فرضت فرص وتحديات على وسائل الإعلام الفلسطينية، الأمر الذي جعل من الضروري بحث سبل تحقيق أكبر فائدة ممكنة من ذلك”.

وكان “منتدى فلسطين الدولي للإعلام والاتصال”، عقد مؤتمره الأول “تواصل 1” في مدينة اسطنبول التركية يومي 23 و24 نيسان (أبريل) 2014، بمشاركة 450 إعلامياً من الكتاب والصحفيين والفنانين، وقيادات مؤسسات إعلامية، من مختلف أنحاء العالم العربي والعالم، شمل نحو 30 دولة.

ووفق المنتدى، فقد حُشدت إمكانيات تقنية وفنية ولوجستية ضخمة، تتماشى مع التطور الحاصل في عالم تكنولوجيا العمل الاعلامي، لتضمن سير أعماله وفق ما هو مخطط لها، ولتأمين أجواء نقاش وتدارس إيجابية، تثري عمل المؤسسات المشاركة وتعزز خبراتها.

هذا ، وكرم مؤتمر “منتدى فلسطين الدولي للإعلام والاتصال” (تواصل 2) في إسطنبول، موقع “المركز الفلسطيني للإعلام”، كأول موقع إخباري فلسطيني على شبكة الإنترنت، على دوره وتميزه المهني في تغطية القضية الفلسطينية. 

وخلال الفقرة الخاصة بتكريم الشخصيات الفكرية والإعلامية والمبدعة، كرم المؤتمر “المركز الفلسطيني للإعلام” لدوره الريادي في التغطية الإعلامية للقضية الفلسطينية، وما يتمتع به من مهنية عالية وسرعة وانتشار منذ 19 عاماً.

بدوره، قال محمود الخطيب، مشرف الأخبار في قناة “الجزيرة” الفضائية إن “المركز الفلسطيني للإعلام” من المؤسسات الرائدة في العمل الإعلامي الفلسطيني، والذي انطلق منذ نحو 20 عاما، كنافذة إعلامية متخصصة بالخبر الفلسطيني”.

واعتبر الخطيب في تصريح خاص لمراسلنا أن أهم ما يميز “المركز” تنوع أخباره، ومواكبته لتطورات الإعلام الحديث، (الفيديو والصورة ومنصات التواصل الاجتماعي).

وأكد أن المركز حقق قفزات هائلة في الآونة الأخيرة، وأنه لا بد أن يكون في المقدمة دائما، “فهو عين فلسطين للعالم الخارجي”.

 

و”المركز الفلسطيني للإعلام”، هو موقع إعلامي متخصص في القضية الفلسطينية بأبعادها السياسية والدينية والحضارية، بدأ التأسيس لموقعه في 1 ديسمبر 1997، وكان له الأسبقية في تغطية الأحداث الفلسطينية من قلب الميدان، ونقل آمال شعبنا وآلامه وتضحياته في سبيل استرداد حقوقه المسلوبة

ويعمل الموقع بثمانِ لغات أهمها اللغة العربية، واللغة الإنجليزية (بدأ العمل بها في 1 يناير 1998)، واللغة الروسية (بدأ العمل بها في أوائل حزيران 2001)، واللغة المالاوية (بدأ العمل بها في 20 حزيران 2001)، واللغة الباكستانية “أوردو” (بدأ العمل بها في 10 أكتوبر 2002)، واللغة الفرنسية، واللغة التركية، واللغة الفارسية.

تكريم عائلة دوابشة والصحفي القيق والسايح
من جانب آخر، كرم المؤتمر عائلة دوابشة، ضحية المجزرة التي نفذها المستوطنون في قرية دوما جنوب مدينة نابلس العام الماضي، وأسفرت عن حرق العائلة بأكملها ونجاة الطفل أحمد دوابشة، فيما استشهد أخوه الرضيع علي، ووالده ووالدته.

كما كرم المؤمر الصحفي الأسير محمد القيق، صاحب أطول إضراب عن الطعام، احتجاجا على اعتقاله الإداري من قبل الاحتلال، وكذلك زوجته الإعلامية فيحاء شلش التي قادت المعركة الإعلامية المساندة لإضراب زوجها.

وإلى جانب ذلك، كرم المؤتمر الأسير الصحفي المريض بسام السايح، أخطر حالة مرضية داخل سجون الاحتلال، حيث يعاني من نوعين من السرطان، وضعف شديد بعضلة القلب.

وكرم المؤتمر العديد من الشخصيات الإعلامية والفكرية الداعمة للقضية الفلسطينية من بينهم صحفيون أجانب ساندوا القضية الفلسطينية.

انطلاق المؤتمر
وانطلقت فعاليات مؤتمر منتدى فلسطين الدولي للإعلام والاتصال “تواصل 2″، اليوم الأربعاء، في مدينة اسطنبول التركية، تحت عنوان “فلسطين في الإعلام.. فرص وتحديات”.

وقال الأمين العام لمنتدى فلسطين الدولي للإعلام والاتصال، هشام قاسم، إن العالم يعيش تحولات كبيرة في مجال الإعلام والاتصال.

وأضاف في كلمة ألقاها في افتتاح أعمال المؤتمر، الذي حضره العديد من الخبراء والإعلاميون، إن تلك المتغيرات فرضت فرصًا وتحديات على وسائل الإعلام الفلسطينية، الأمر الذي جعل من الضروري بحث سبل تحقيق أكبر فائدة ممكنة من ذلك.

وتابع قاسم: “نلتقي اليوم من أجل فلسطين التي هجر أهلها”.

وسيناقش المؤتمر، على مدار يومين، الفرص والتحديات التي تواجه القضية الفلسطينية، في ظل التغير الكبير والتحولات التي يشهدها عالم الإعلام، وكيفية النهوض بالقضية الفلسطينية إعلاميًا، إضافة لمناقشة الأساطير والروايات الصهيونية.

يشار إلى أن منتدى فلسطين الدولي للإعلام والاتصال، عقد مؤتمره الأول (تواصل 1)، بمدينة اسطنبول؛ في نيسان/ إبريل 2014، بمشاركة 450 إعلاميًا من الكتاب والصحفيين والفنانين، وقيادات مؤسسات إعلامية، من مختلف أنحاء العالم العربي.

Print Friendly

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

لندن – مؤسس موقع ويكيليكس جوليان أسانج يكشف وثائق سرية حول حملة هيلاري كلينتون الانتخابية الرئاسية

لندن – وكالات – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) Share This: