إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / شؤون يهودية / يهود فلسطين / تعزيزات عسكرية صهيونية جديدة في الضفة الغربية المحتلة تحسبا لعمليات فدائية فلسطينية في عيد الفصح اليهودي
2014619415191[1]

تعزيزات عسكرية صهيونية جديدة في الضفة الغربية المحتلة تحسبا لعمليات فدائية فلسطينية في عيد الفصح اليهودي

الضفة الغربية – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

زعم ضابط صهيوني كبير في قيادة الجبهة الوسطى ( الضفة الغربية المحتلة ) ، اليوم الأربعاء 13 نيسان 2016 ، إن تراجع العمليات الفدائية الفلسطينية في الضفة الغربية خلال الأسابيع الأخيرة هي “هدوء غير مستقر”، وأن قوات الاحتلال الصهيوني  تستعد “لتصعيد كبير في فترة الأعياد” اليهودية، التي تبدأ في نهاية الأسبوع المقبل، وخلال شهر رمضان.

وبحسب هذا الضابط، الصهيوني فإن قوات الاحتلال لا تزال تتلقى إنذارات حول النية بتنفيذ عمليات من جانب فلسطينيين أفراد أو بتوجيه من منظمات فلسطينية.

وأدعى أنه منذ بداية الانتفاضة الفلسطينية الحالية في 1 تشرين الأول/أكتوبر  2016 وحتى نهاية آذار/مارس 2016 ، كشف جهاز الأمن العام الصهيوني (الشاباك) 57 تنظيما، وأنه في عشر حالات منها كان ينوي فلسطينيون أسر مستوطنين أو جنود، وفي أربع حالات أخرى جرى اكتشاف مختبرات لصنع مواد متفجرة وتركيب أحزمة ناسفة.

ونقلت وسائل إعلام عبرية ، عن الضابط الصهيوني قوله إنه على الرغم من تراجع العمليات والمواجهات، إلا أنه “نرى استمرار الإنذارات من وجود منفذي عمليات أفراد ويستعدون لاندلاع الوضع مرة أخرى”

 وأضاف أنه على خلفية الأجواء “المشحونة” وفي سياق الاستعدادات لتصعيد محتمل “سيتم تعزيز منطقة الضفة الغربية بـ21 كتيبة إضافية خلال عيد الفصح (اليهودي الذي يبدأ في 23 نيسان الجاري) ويوم نكبة فلسطين ( الاستقلال الصهيوني – المزعوم ) وشهر رمضان. والتخوف هو من التحريض حول المسجد الأقصى المبارك ( جبل الهيكل حسب المزاعم اليهودية ) والقدس والتي ستعود على نفسها مثلما كان الوضع في بداية الهبة الحالية”.

ويشار إلى أنه تتكرر التقديرات لدى أجهزة الأمن العبرية من تصعيد الأوضاع الأمنية في الضفة الغربية والقدس بسبب اقتحامات المستوطنين اليهود المتطرفين للمسجد الأقصى المبارك خلال الأعياد المقبلة، وخاصة الفصح اليهودي. 

Print Friendly

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

د. كمال إبراهيم علاونه
أستاذ العلوم السياسية والإعلام
رئيس شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

شجرة الغرقد اليهودية .. وهزيمة اليهود بالملحمة الكبرى في فلسطين .. إِلَّا الْغَرْقَدَ فَإِنَّهُ مِنْ شَجَرِ الْيَهُودِ (د. كمال إبراهيم علاونه)

شجرة الغرقد اليهودية .. وهزيمة اليهود بالملحمة الكبرى في فلسطين إِلَّا الْغَرْقَدَ فَإِنَّهُ مِنْ شَجَرِ الْيَهُودِ د. كمال إبراهيم علاونه ...