إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / الأرض المقدسة / التعليم الفلسطيني / الضفة الغربية – معلمون فلسطينيون يعلنون الاضراب الشامل في المدارس الحكومية 17 و 18 / 2 / 2016
9998690833[1]

الضفة الغربية – معلمون فلسطينيون يعلنون الاضراب الشامل في المدارس الحكومية 17 و 18 / 2 / 2016

رام الله – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) 

أعلن معلمون فلسطينيون مساء اليوم الثلاثاء عن اضراب شامل يومي الاربعاء والخميس 17 و 18 شباط 2016 في اشارة واضحة على التصعيد ضد الحكومة الفلسطينية وضد الامين العام للاتحاد العام للمعلمين الفلسطيني أحمد سحويل .

وقال الاستاذ عصام دبابسة احد النشطاء في حراك المعلمين في حديث صحفي :  “ان هذا القرار يشمل كافة المدارس في كافة محافظات الضفة الغربية مع دوام المعلمين في المدارس حتى الساعة 12 ظهرا في اليومين”.

 
ويأتي قرار الاضراب بعد ساعات من تنظيم اعتصام حاشد شارك فيه الالاف المعلمين امام مقر مجلس الوزراء برام الله.

واضاف دبابسة “ان هذا القرار جاء رداً على سياسية التهميش والتطنيش التى تحاول الحكومة التعامل فيها مع المعلمين ومع مطالبهم العادله ومع كرامه المعلمين الفلسطينيين”، مؤكدا انه اذا ما بقيت الامور على هذا النحو فانه يتوقع تصعيدا اكبر من قبل المعلمين.

الى ذلك ، عبر وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم، عن تفهم الوزارة التام لمطالب المعلمين وأمله في تحقيق فضل الظروف لهم لضمان حياة كريمة لهم ولأبنائهم، داعياً المعلمين والمعلمات إلى العودة إلى الدوام وانتظام الدراسة، تجنباً للتبعات السلبية على المسيرة التعليمية والتي تواجه تحديات جمة.

وقال صيدم في بيان صحفي، اليوم الثلاثاء 16 شباط 2016 : “إننا نفخر بمعلمينا وبدورهم الرائد على الصعيدين الوطني والتربوي، ونأمل أن تحتفل أسرة التربية والتعليم العالي كافة صبيحة يوم غد بفوز فلسطين في جائزة المعلم الدولية وأن تشارك جميع المدارس في هذا الفوز الذي يعتبر نصراً لفلسطين ومعلميها والذي بات مرتقباً أن يحظى فيه معلم أو معلمة بلقب أفضل معلم من بين عشرة معلمين على مستوى العالم”.

وأكد أن الوزارة تتابع قضية المعلمين على أعلى المستويات وأنها لن تدخر جهداً في تسريع تنفيذ كامل الوعود، وستواصل العمل لتحقيق أقصى ما يمكن أن يلبي طموح معلمي الأجيال الذين وصفهم بأنهم رسل العلم والمعرفة وزارعو الأمل.

وأعرب د. صيدم عن ثقته التامة بأن المعلمين لن يتركوا أبناءهم في مهب الريح سيما طلبة التوجيهي، وأنهم سيبذلون كل جهد مستطاع لعدم تعريض العام الدراسي للخطر، نظراً لوجود تقويم تربوي مرتبط بزمن معين من شأن الإخلال به إحداث خلل كبير لا يتيح الوقت الكافي لتعويض أيام التعطيل، وبذلك تكون العملية التعليمية في خطر وهذا ما لا نتمناه جميعاً لا سيما أن للمعلمين أبناء يتعلمون في المدارس ويتضررون من أي هدر لأيام الدوام.

وتابع: “أهيب بالأسرة التربوية التي زرت معظم مدارسها في الميدان أن تتذكر انحيازنا التام للمعلمين ومطالبهم منذ اليوم الأول لتسلمنا حقيبة التربية والتعليم العالي ومن هذا المنطلق جاءت فكرة جائزة الرئيس محمود عباس للمعلم المتميز، واستحداث صندوق الانجاز والتميز والذي سيطلق قريباً، وفكرة برنامج النشاط الحر التي من شأنها توفير زيادة مادية لعدد لا بأس به من المعلمين، كما أن الوزارة ستتبنى العديد من الأفكار الكفيلة بتحسين أوضاع المعلمين ورواتبهم كلما تمكنت من ذلك .

من جهتها ، دعت هيئة الكتل والقوائم البرلمانية، اليوم الثلاثاء، الحكومة والمعلمين الى المباشرة الفورية بالعمل على حل المشكلات القائمة، وبما يضمن تنفيذ الاتفاقات الموقعة بين الطرفين، ومعالجة كافة القضايا بروح الحوار والمسؤولية المشتركة، وانقاذ العملية التعليمية.

واكدت هيئة الكتل والقوائم البرلمانية في بيان صادر عنها أنها ستعمل مع جميع الاطراف المعنية، وستبادر للاجتماع بالمعلمين وجميع الاطراف بشكل عاجل من اجل الوصول الى الحلول الكفيلة لتحقيق ذلك.

ويأتي بيان الكتل البرلمانية على ضوء الوضع المتفاقم في المسيرة التعليمية والمدارس، واضراب المعلمين، وضرورة الحفاظ على معالجة كافة القضايا بروح الحوار المشترك.

Print Friendly

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تلميذات فلسطينيات بالمرحلة الأساسية الدنيا

فلسطين – إفتتاح العام الدراسي في الضفة الغربية وقطاع غزة بتوجه 1,2 مليون طالب للمدارس

فلسطين – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) Share This: