إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / شؤون يهودية / الأحزاب اليهودية / افيغدور ليبرمان يزعم بأن الحل الأمثل لوقف هجمات الفلسطينيين باغتيال قادة حركة حماس
أفيغدور ليبرمان وزير الجيش الصهيوني وزعيم حزب إسرائيل بيتنا
أفيغدور ليبرمان وزير الجيش الصهيوني وزعيم حزب إسرائيل بيتنا

افيغدور ليبرمان يزعم بأن الحل الأمثل لوقف هجمات الفلسطينيين باغتيال قادة حركة حماس

يافا – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

قال افيغدور ليبرمان رئيس حزب “إسرائيل بيتنا” المعارض ووزير الخارجية الصهيوني السابق إن الحل الأمثل لوقف هجمات الفلسطينيين ( انتفاضة القدس ) يكمن باستخدام مزيد من القوة ضدهم، داعيا إلى اغتيال قادة حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، بينما نقلت صحيفة يديعوت أحرونوت تحذيرات من أن تتحول هذه الهجمات إلى “تسونامي”.

ورحب أفيغدور ليبرمان بقرار جيش الاحتلال الصهيوني في الأيام الأخيرة باستدعاء أربع كتائب عسكرية إضافية للعمل في الأراضي الفلسطينية المحتلة، لكنه أكد على حاجة قوات الاحتلال لمزيد من الغطاء الذي يمنحه إياه المستوى السياسي الإسرائيلي.

واتهم ليبرمان حكومة الاحتلال بكونها الممولة الرئيسية للهجمات الفلسطينية عبر تحويلها الدوري للأموال للسلطة هناك، وفق تعبيره.

وقال في حوار إذاعي مع راديو “103 أف أم” بالعبرية إن هذه الأموال تجد طريقها لعائلات منفذي العمليات ضد الإسرائيليين، سواء قتلوا خلال هذه العمليات أو وقعوا في الأسر الإسرائيلي، بما قيمته 14 إلى 15 ألف شيكل إسرائيلي شهريا (ما يعادل أربعة آلاف دولار).

ودعا ليبرمان حكومة نتنياهو اليمينية إلى استخدام المزيد من وسائل الضغط على الفلسطينيين من خلال توسيع عملية هدم المنازل لتشمل من حاولوا قتل الإسرائيليين وفشلوا ومن نجحوا في عمليات القتل على حد سواء، بجانب طرد عائلات منفذي هذه العمليات من الضفة الغربية إلى قطاع غزة.

وعبر عن اعتقاده بأن استمرار موجة الهجمات الفلسطينية ضد المستوطنين اليهود يتطلب رفع الحصانة عن زعماء حركة حماس في غزة، بمن فيهم إسماعيل هنية الذي “يتلاعب بمشاعر عائلات الجنود الإسرائيليين المفقودين” الذين اسرتهم المقاومة الفلسطينية خلال تصديها للعدوان على غزة صيف 2014 الماضي على حد زعمه .

وزعم ليبرمان أن الصفقة الوحيدة التي يمكن للاحتلال الصهيوني ( الإسرائيلي ) تنفيذها مع حركة حماس التي تحتفظ بالجنود هي أن تمهل الحركة بإعادة هذه الجثامين خلال 48 ساعة، وإلا سيتم اغتيال قادتها بلا استثناء، بمن فيهم خالد مشعل إسماعيل هنية ومحمود الزهار.

Print Friendly

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بنيامين نتنياهو ويائير لبيد وتسيفي ليفني

تل أبيب – إستطلاع للرأي العام اليهودي : تراجع شعبية حزبي الليكود والمعسكر الصهيوني وتقدم أحزاب : هناك مستقبل والبيت اليهودي ويهودوت هتوراة

يافا – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) Share This: