إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / موسوعة الإنسان الشاملة / الشهداء / شهيدان فلسطينيان : استشهاد ( مرام حسونة ) من نابلس بحاجز عناب واستشهاد الفتى مأمون الخطيب من الدوحة بمحافظة بيت لحم برصاص الاحتلال الصهيوني
خريطة الضفة الغربية بفلسطين
خريطة الضفة الغربية بفلسطين

شهيدان فلسطينيان : استشهاد ( مرام حسونة ) من نابلس بحاجز عناب واستشهاد الفتى مأمون الخطيب من الدوحة بمحافظة بيت لحم برصاص الاحتلال الصهيوني

بيت لحم – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

استشهد الطفل الفلسطيني مأمون الخطيب (16 عاما) من مدينة الدوحة صباح اليوم الثلاثاء 1 كانون الاول 2015 ، بعد ان اطلقت قوات الاحتلال الصهيوني الرصاص الحي  عليه بحجة محاولته تنفيذ عملية طعن بالقرب من مجمع “غوش عتصيون” الاستيطاني اليهودي المقام على اراضي المواطنين الفلسطينيين جنوب بيت لحم.

وقالت مصادر عبرية أن احد الجنود اليهود شاهدوا فلسطينيا يحمل سكينا ويحاول طعن مستوطن فقام باطلاق النار، ما ادى الى اصابة الشاب الفلسطيني والذي بقي ينزف حتى اعلن استشهاده، كذلك اصيب مستوطن برصاصة في يده ووصفت جراحه بالبسيطة، واكدت هذه المصادر بان احدا من المستوطنين لم يصب بعملية الطعن.

كما استشهدت فتاة فلسطينية، صباح اليوم الثلاثاء 1 كانون الاول 2015 ، برصاص جنود الاحتلال الصهيوني ، بحجة محاولته طعن جندي يهودي على حاجز عناب شرق طولكرم .

وقال الاتباط العسكري الفلسطيني إن جنود الاحتلال المتواجدين على حاجز عناب شرق طولكرم اطلقوا النار على فتاة بذريعة محاولة طعن.

واكد الارتباط العسكري ان جنود الاحتلال على حاجز عناب فتحوا النار بكثافة على الفتاة وتركت تنزف حتى استشهدت.

استشهدت فتاة فلسطينية مرام رامز حسونة (20 عاما) من نابلس والفتى مأمون رائد الخطيب (16 عاما) من بلدة الدوحة غرب بيت لحم، اليوم الثلاثاء، بعد أن أطلق جنود الاحتلال النار عليهما بادعاء محاولتهما تنفيذ عمليتي طعن عند مفترق الكتلة الاستيطانية ‘غوش عتصيون’ وحاجز عسكري قرب مدينة طولكرم غرب نابلس.

واستشهدت الفتاة حسونة قبل ظهر اليوم بعدما أطلق جنود الاحتلال النار عليها بادعاء محاولتها طعن جندي، بالقرب من مستوطنة ‘عيناف’ الواقعة غرب مدينة نابلس في الضفة الغربية. ولم يصب أي من جنود الاحتلال بأذى.

ويرتفع بذلك عدد الشهداء الفلسطينيين الذين سقطوا بنيران الاحتلال منذ بداية تشرين الأول الماضي إلى 108 شهداء بينهم 23 طفلا.

وفي حادث اخر ، قالت المصادر العبرية ان يهوديا ادعى ان شابا فلسطينيا هاجمه باداة حادة في مدينة القدس، ما تسبب في اصابته بجراح وصفت بالبسيطة في حين تقوم الشرطة بعملية تمشيط في المنطقة بحثا عن الشاب منفذ الطعن وبنفس الوقت تحقق في دوافع الحادثة.

حسب تقديرات الشرطة الصهيونية الاولية فان الدوافع جنائية ومع ذلك تستمر في عمليات التحقيق.

Print Friendly

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الشهيد الفلسطيني نسيم ابو ميزر - عند معبر قلنديا

قلنديا – استشهاد الفلسطيني نسيم أبو ميزر بعملية طعن فدائية على معبر قلنديا بين القدس ورام الله

قلنديا – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) Share This: