إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / شؤون يهودية / القضاء العبري / محكمة صهيونية تتجه لتبرئة المستوطن ( يوسف بن دافيد ) المتهم الرئيسي بحرق وقتل الطفل الفلسطيني الشهيد محمد أبو خضير
9998657894[1]

محكمة صهيونية تتجه لتبرئة المستوطن ( يوسف بن دافيد ) المتهم الرئيسي بحرق وقتل الطفل الفلسطيني الشهيد محمد أبو خضير

القدس المحتلة – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

قرر قضاة المحكمة المركزية الصهيونية في القدس، أن المتهم الرئيسي في قضية حرق الطفل محمد ابو خضير، المدعو يوسف حاييم بن دافيد (29 عاما) اقدم على الجريمة، إلا أنه لا يمكن ادانته بسبب التقرير الطبي المقدم فيما يتعلق بوضعه النفسي.

هذا وقرر القضاة اليهود ، ادانة القاصرين المشاركين في الجريمة بتهمة القتل.

ووفقا للائحة الاتهام ضد الثلاثة، فإنهم ضربوا أبو خضير على رأسه وبعد ذلك أحرقوه حيا ما أدى إلى استشهاده. وزعم الإرهابيون الثلاثة أنهم أقدموا على ارتكاب جريمتهم البشعة انتقاما لمقتل المستوطنين الثلاثة قبل ذلك بشهر.

ويذكر أنه تم العثور على جثة الشهيد أبو خضير في غابة بالقدس.

وحسب “عرب 48″، يزعم محامو بن دافيد أنه لم يكن مؤهلا من الناحية النفسية عندما نفذ جريمته، بينما تؤكد لائحة الاتهام أن الثلاثة بحثوا عن أي عربي ليكون ضحية جريمتهم، وأنهم اختطفوا الفتى أبو خضير من بيت حنينا في القدس، بعد أن تأكدوا أنه عربي، وأدخلوه إلى سيارتهم بالقوة، فيما هو كان يحاول مقاومة اختطافه.

وتابعت لائحة الاتهام أنه بعد ذلك أخذ الثلاثة أبو خضير إلى غابة في القدس، وهناك راح بن دافيد يركله، وكان أبو خضير قد فقد وعيه. ثم سكب الثلاثة وقودا على الفتى وأضرم بن دافيد النار فيه، وبعد ذلك فر الثلاثة من المكان وأحرقوا أغراضهم الشخصية وعادوا إلى منزل بن دافيد في مستوطنة “آدم” المقامة شمال شرق القدس، وبدأوا، وفقا لائحة الاتهام، العزف على قيثارة.

وسيتم خلال جلسة المحكمة اليوم تعيين موعد لجلسة أخرى من أجل إصدار العقوبة التي ستفرض على المتهمين.

وتفصيلا ، أجلت المحكمة المركزية الإسرائيلية في القدس المحتلة صباح الاثنين حكمها على المتهم الرئيس في قضية قتل الفتى المقدسي محمد أبو خضير (16 عامًا) إلى 14 ديسمبر المقبل، وذلك لما بعد النظر في التقرير الطبي النفسي، والذي قُدم لتبرأته.

وقال الناشط المقدسي أمجد أبو عصب لوكلات أنباء فلسطينية إن المحكمة أجلت حكم الإدانة بحق المتهم الرئيس يوسف حاييم بن (30 عامًا)  إلى 14 ديسمبر للنظر في التقرير النفسي الذي قدمه محاموه اليوم، فيما أدانت المتهمين القاصرين، اللذين ترفض المحكمة نشر اسمهما، بقتل الفتى أبو خضير.

وأوضح أن المحكمة قررت إصدار الحكم النهائي بحق القاصرين في 14 كانون الاول المقبل، معتبرًا تأجيل إدانة المتهم الرئيس بأنه يمثل مؤامرة قد تعطي مخرج للقاتل بأن لديه “وضع نفسي”، وبالتالي قد يحصل على حكم مخفف بدون إدانة.

وفي السياق، آثار قرار التأجيل حالة من الغضب والاستياء الشديد في صفوف عائلة أبو خضير والمقدسيين الذين تظاهروا أمام المحكمة المركزية، مطالبين بإنزال أشد العقوبات بالقتلة.

وقال والد الشهيد أبو خضير من داخل المحكمة “أنا ووالدة محمد لا ننام الليل ونأخذ الحبوب، ودائما ما نفكر كيف حُرق محمد وفي النهاية تتم تبرئة القاتل بزعم أنه مجنون، إنها نازية جديدة”

وبناءً على لائحة الاتهام، فإن المتهمين الثلاثة أقدموا على اختطاف الفتى أبو خضير من حي شعفاط شمال القدس فنقلوه إلى حرش حيث ضربوه فقتلوه حرقًا. وفق ما ذكرت الإذاعة الإسرائيلية العامة.

وكان ألقى القبض على الثلاثة بعد جريمة القتل ببضعة أيام، فاعترفوا بالتهم المنسوبة لهم، ويدعى أحدهم يوسيف حاييم بن دافيد (29عامًا) من سكان القدس، أما المتهمان الآخران فهما قاصران يحظر نشر اسمهما.

وقال المتهمون في التحقيقات إنهم قاموا بفعلتهم انتقامًا لقتل الشبان اليهود الثلاثة في “غوش غتصيون” قبل حوالي عام ونصف.

ويزعم محامو بن دافيد أنه لم يكن مؤهلًا من الناحية النفسية عندما نفذ جريمته، بينما تؤكد لائحة الاتهام أن الثلاثة بحثوا عن أي عربي ليكون ضحية جريمتهم، وأنهم اختطفوا أبو خضير، بعد أن تأكدوا أنه عربي، وأدخلوه إلى سيارتهم بالقوة، فيما هو كان يحاول مقاومة اختطافه.

وتنسب لائحة الاتهام لبن دافيد قوله لأحد الفتيين اللذين رافقاه وشاركا في الجريمة أن يقتله، وقام الفتى بخنق أبو خضير فيما كان الفتى الآخر يساعده في ذلك.

وأشارت إلى أنه بعد ذلك أخذ الثلاثة أبو خضير إلى غابة في القدس، وهناك راح بن دافيد يركله، وكان أبو خضير قد فقد وعيه. ثم سكب الثلاثة وقودا على الفتى وأضرم بن دافيد النار فيه، وبعد ذلك فر الثلاثة من المكان وأحرقوا أغراضهم الشخصية وعادوا إلى منزل بن دافيد في مستوطنة “آدم” وبدأوا العزف على قيثارة.

Print Friendly

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

المحكمة العليا العبرية توقف مؤقتا تمويل معاهد دينية لا يلتزم طلابها بالخدمة العسكرية

يهود متدينون

يافا - شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )