إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / الأرض المقدسة / الجامعات الفلسطينية / بيان توضيحي صادر عن مجلس جامعة الأقصى بغزة
148px-AqsaUnivLogo[1]

بيان توضيحي صادر عن مجلس جامعة الأقصى بغزة

غزة – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) 

اصدر مجلس جامعة الاقصى بغزة بيانا حول الاوضاع في هذه الجامعة الحكومية الوحيدة في قطاع غزة ، وذلك في 9 تشرين الثاني 2015 ، فيما يلي نص البيان ، كما وردة شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) عبر البريد الالكتروني : 

بيان توضيحي صادر عن مجلس جامعة الأقصى

 الحمد لله ربَ العالمين والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وبعد،،

 الزملاء الأفاضل:

 لا يخفى على أحد أن الجامعة تمرٌ في أزمة منذ استقالة أ.د علي زيدان أبو زهري بسبب العراقيل الإدارية والمالية التي تعرض لها، وتخلى الجهات الراعية للاتفاق عن تنفيذ ما اتفق عليه، ونتيجة لفراغ منصب رئاسة الجامعة، فقد تم تكليف أقدم النواب قائماً بأعمال رئيس الجامعة إلى حين تعيين رئيساً للجامعة استناداً إلى النظام الأساسي للجامعات الفلسطينية الحكومية رقم 04/2009م.

 وما تبع ذلك من قرارات صادرة عن وزارة التربية والتعليم العالي برام الله دون إبلاغ مجلس الجامعة ورئاسته بمضمونها بالطرق الرسمية ولم تصل المجلس إلا عبر أحاديث وأقاويل العاملين في الجامعة، ووسائل الإعلام المختلفة، ومع ذلك قام المجلس بمخاطبة معالي الوزير د. صبري صيدم بتاريخ 20/08/2015م لتوضيح ضرورة استمرار انعقاد جلسات المجلس إلى حين التوافق، موضحين له خطورة وقف انعقاد مجالس الجامعة والكليات، ولم يصل المجلس رد على ذلك سواء من الوزارة أو مجلس الأمناء.

 ونظراً لمصلحة الجامعة العامة وحسب النظام الأساسي لها؛ استمر مجلس الجامعة في الانعقاد لتحقيق أهداف ومصالح الجامعة التي تمثلت في التالي:

أولاً: اعتماد الموازنة العامة لسنة 2015-2016 والتي من خلالها تسير الجامعة مالياً وإدارياً واستكمال العديد من المشاريع الجاري تنفيذها والمصروفات المختلفة للجامعة، وصرف الساعات الإضافية للمحاضرين والبدل الداري ولمكافآت وأجور العقود وفارق الكادر لحملة الماجستير والإداريين.

 ثانياً: اعتماد نتائج آلاف الخريجين واستقبال العديد من المنح الخارجية لدعم الخريجين والتي انتفع منها ما يزيد عن ألف وخمسمائة طالب وطالبة خريج لم يكن لهم مقدرة على دفع الرسوم الجامعية، وتنفيذ حفل التخرج لأكثر من ثلاثة آلاف وخمسمائة خريج، والذي أُقُر في أثناء تولي الأستاذ الدكتور علي زيدان أبو زهري، علماً بأن هذا الاحتفال تأجل مرات عديدة قبل ذلك.

 ثالثاً: استقبال الطلبة المستجدين والقدامى والدراسات العليا للعام الجديد 2015/2016م.

 رابعاً: استكمال إجراءات توفير حاجة الجامعة من الوظائف الإدارية والأكاديمية التي تمً إقرارها أثناء تولي أ.د علي زيدان أبو زهري.

وعليه فإن:

 –    انعقاد مجلس الجامعة كان لدواعٍ مهنية لتسيير الجامعة بالشكل الطبيعي كما في المؤسسات الأخرى.

 –    يرحب المجلس بكل الجهود الطيبة التي تبذل من أجل الوصول إلى اتفاق يجنب الجامعة والعاملين والطلبة المخاطر.

 –    يستنكر مجلس الجامعة سياسة قطع الرواتب، ويطالب الجهات المسؤولية تحمل المسؤولية الكاملة، والتحرك الجاد وبذل الجهود الحثيثة من أجل حل أزمة الجامعة بشكل عام، وقطع رواتب العاملين فيها بشكل خاص.

 وفق الله الجميع لما فيه مصلحة الجامعة.

 

 

صادر عن/ مجلس الجامعة

بتاريخ: 09/11/2015م.

Print Friendly

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

د. كمال إبراهيم علاونه
أستاذ العلوم السياسية والإعلام
رئيس شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

رسالة إلكترونية مفتوحة إلى جامعة بير زيت .. وإلى وزارة التعليم العالي الفلسطينية (د. كمال إبراهيم علاونه)

رسالة إلكترونية مفتوحة إلى جامعة بير زيت .. إدارة ونقابة عاملين وكتل طلابية ومجلس طلبة وإلى وزارة التعليم العالي الفلسطينية ...