إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / موسوعة الإنسان الشاملة / الشهداء / قاسم سباعنة – شهيد فلسطيني وجريح آخر برصاص الاحتلال الصهيوني عند حاجز زعترة العسكري جنوبي نابلس
3910495581[1]

قاسم سباعنة – شهيد فلسطيني وجريح آخر برصاص الاحتلال الصهيوني عند حاجز زعترة العسكري جنوبي نابلس

نابلس – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

استشهد الشاب الفلسطينيى قاسم محمود قاسم سباعنة (20 عاما) برصاص جيش الاحتلال الصهيوني ظهر اليوم الجمعة 30 تشرين الاول 2015 ، واصب شاب آخر بجروح بالغة على حاجز “زعترة” جنوب نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة، وذلك بزعم محاولتهما تنفيذ عملية طعن بالمكان.

وقالت وزارة الصحة الفلسطينية في بيان صحفي إن سباعنة استشهد بعد إطلاق خمس رصاصات عليه أصابت البطن والحوض.

وأضافت أن الشاب الجريح البالغ من العمر 22 عاما، أصيب بعيار ناري حي في الفخذ، وكدمات شديدة في الصدر والبطن والقدم اليمنى، وخضع لإجراءات جراحية في مستشفى رفيديا الحكومي، ووضعه حرج للغاية.

وذكرت مصادر الهلال الأحمر الفلسطيني، أن طواقمه تمكنت من انتشال جثمان الشهيد سباعنة وهو من بلدة قباطية في جنين إلى جانب نقل المصاب إلى مستشفى رفيديا.

وأفادت مصادر محلية أن الشاب الجريح هو باسم فارس النعسان من بلدة المغير شمال رام الله.

وأغلقت قوات الاحتلال الصهيوني الحاجز في كلا الاتجاهين، وفرضت طوقا أمنيا مشددا في المنطقة.

وكانت القناة العبرية الثانية زعمت أن الفلسطينيين قدما للحاجز على متن دراجة نارية تسير بسرعة كبيرة، وحاولا مهاجمة جنود “حرس الحدود” بالسكاكين قبل إطلاق النار عليهم.

ووقعت عملية طعن قبل عدة أيام على مفرق مستوطنة “أرئيل” إلى الغرب من الحاجز العسكري الصهيوني المذكور، حيث أصيب مستوطنة يهودية بجروح متوسطة وهرب المنفذ بداية قبل تمكن الجيش الصهيوني من تعقبه واعتقاله.

 

وفي محافظة رام الله والبيرة ،

أصيب شابان بالرصاص الحي في الأطراف السفلية جراء المواجهات مع قوات الاحتلال في منطقة البالوع في البيرة.

وقامت قوات الاحتلال بدعس شابا في مواجهات البيرة ومنعت وصول المسعفين له واعتدت عليه بالضرب .

كما قامت قوات الاحتلال بالاعتداء بالضرب على عدد من الصحفيين والمصورين خلال تغطيتهم، لأحداث المواجهات المندلعة شمال مدينة البيرة.

وقد بدأ الاعتداء بمهاجمة جنود الاحتلال للمصور منذر الخطيب ومحاولة تكسير كاميراته، وعند محاولة بعض الصحفيين التدخل تم التنكيل بهم، والاعتداء عليهم بالضرب وعرف منهم ضياء حوشية.

كما أطلق جنود الاحتلال قنابل الغاز صوب الطواقم الصحافية خلال قيامها بعملها المهني ما أدى إلى إصابة عدد منهم بحالات اختناق، وعُرف منهم الزميل إياد جاد الله، مصور وكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية “وفا”، وقد تم معالجته ميدانيا.

هذا واعتقلت قوات الاحتلال بعد ظهر اليوم الجمعة، شابا بعد دهسه على المدخل الشمالي لمدينة البيرة، وقامو بالاعتداء على
طواقم الهلال الأحمر الفلسطيني بالضرب، وإلقاء قنابل الغاز، ما أدى إلى إصابة أربعة من المسعفين بجروح واختناق، واستدعى نقل واحد منهم على الأقل إلى أحد المستشفيات في المدينة.

الخليل

أصيب 4 شبان بالرصاص الحي و4 بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط في مواجهات مع الاحتلال في الخليل.

كما وداهمت قوات الاحتلال الإسرائيلي منازل المواطنين في تل الرميدة وشارع الشهداء وسط الخليل، وشرعت بعملية إحصاء لسكان هذه المناطق.

نابلس

استشهد الشاب قاسم سباعنة وأصيب أخر بجرح حرجة برصوص قوات الاحتلال الاسرائيلي بزعم نيتهما تنفيذ عملية طعن على حاجز زعترة جنوب نابلس

بيت لحم


أصيب اليوم الجمعة، عدد من المواطنين بحالات اختناق في مواجهات مع قوات الاحتلال في بلدة الخضر جنوب بيت لحم .
كما وقامت قوات الاحتلال خلال المواجهات بمداهمة منزل لمواطن من عائلة أبو صوي ويقوم حاليا باحتجاز أحد الشبان بعد اخراجه من منزله .
القدس
أطلقت قوات الاحتلال، بعد ظهر اليوم الجمعة، الرصاص تجاه شاب مقدسي من سكان كفر عقب شمالي القدس (23 عاماً) بزعمهم تنفيذ عملية طعن، حيث وصفت جراحه بالخطيره
وقد أعلنت وزارة الصحة عن استشهاد شاب وإصابة آخر بجروح حرجة، برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي على حاجز زعترة جنوب نابلس، ظهر اليوم الجمعة، فيما أصيب 23 مواطناً في مواجهات بالبيرة والخليل.

تقرير محدث وزارة الصحة

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية استشهاد شاب وإصابة آخر بجروح حرجة، برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي على حاجز زعترة جنوب نابلس، ظهر اليوم الجمعة، فيما أصيب 27 مواطناً في مواجهات برام الله والخليل. 
وأضافت الوزارة في بيان صحفي، ظهر اليوم الجمعة، أن قوات الاحتلال أطلقت النار على شابين عند حاجز زعترة، ما أدى إلى استشهاد الشاب قاسم سباعنة (20 عاما)، وإصابة طفل (17 عاما) بجروح خطيرة، ونقل لمستشفى رفيديا لتلقي العلاج.
وفي رام الله أصيب 18 مواطنا بجروح نتيجة المواجهات مع قوات الاحتلال في منطقة البالوع بالبيرة، منهم 12 بالرصاص الحي في أجزاء متفرقة من أجسادهم، وإصابتان بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط في الأذن، إضافة إلى إصابة 4 مسعفين من الهلال الأحمر بالحروق في الوجه نتيجة رشهم بغاز الفلفل بشكل مباشر. 
وفي بيت لحم، أصيب شابان بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط خلال مواجهات مع قوات الاحتلال عند المدخل الشمالي للمدينة، وأدخلا لمستشفى بيت جالا الحكومي لتلقي العلاج. 
وأصيب 7 شبان بالرصاص الحي و5 بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط في مواجهات مع الاحتلال في الخليل.
Print Friendly

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الشهيد الفلسطيني نسيم ابو ميزر - عند معبر قلنديا

قلنديا – استشهاد الفلسطيني نسيم أبو ميزر بعملية طعن فدائية على معبر قلنديا بين القدس ورام الله

قلنديا – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) Share This: