إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / الأرض المقدسة / فلسطين الكبرى / حركة حماس تطالب الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون بالاعتذار وتقديم الاستقالة لتغطيته جرائم الاحتلال الصهيوني في رفح

بان كي مون الامين العام للامم المتحدة

غزة - شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

حركة حماس تطالب الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون بالاعتذار وتقديم الاستقالة لتغطيته جرائم الاحتلال الصهيوني في رفح

بان كي مون الامين العام للامم المتحدة

غزة – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

طالبت حركة المقاومة الإسلامية “حماس” الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون بالاعتذار وتقديم استقالته على خلفية توفيره غطاء لجيش الاحتلال الصهيوني لارتكاب جرائم حرب في رفح إبان الحرب على قطاع غزة صيف العام الماضي.

وقال الناطق باسم الحركة، د. سامي أبو زهري، في تصريح صحفي، مساء يوم الخميس 27 آب 2015 ، إن تحقيق قناة الجزيرة يفضح دور بان كي مون الذي تبنى الرواية الصهيونية الكاذبة ووفر الغطاء لقتل أكثر من 170 شهيداً فلسطينيا سقطوا في رفح.

وطالب أبو زهري كي مون بالاعتذار والاستقالة من منصبه بعد تورطه في هذه الجريمة الكبيرة.

وجدد أبو زهري تحميل الاحتلال الصهيوني مسؤولية التصعيد واختراق التهدئة في رفح بعد ساعتين من بدئها، خلال عدوان عام 2014 على القطاع، وارتكابه جريمة حرب في مدينة رفح.

وقال أبو زهري إن التحقيق يمثل دليلاً قاطعاً على مسؤولية الاحتلال عن التصعيد وجريمة الحرب التي ارتكبها في رفح.

وكانت قناة الجزيرة بثت مساء أمس الخميس ، تحقيقاً أثبتت فيه اختراق الاحتلال للتهدئة التي أُعلنت خلال عدوان عام 2014م على القطاع، وتسببت في قتل ما يزيد على 170 شهيداً في مدينة رفح جنوب القطاع.

من جهة ثانية ، رفض الناطق بلسان جيش الإحتلال الصهيوني الليلة الفائتة ، التعقيب على ما ورد في برنامج ” الاتصال المفقود” والذي بثته قناة الجزيرة حول رواية كتائب القسام لإشتباك رفح إبان العدوان على القطاع العام الماضي والذي فقد فيه الضابط “هدار غولدين”.

وفي تعقيبها الأولي رفضت عائلة الضابط المفقود برفح “هدار غولدين” ما جاء في البرنامج قائلة انه عبارة عن محض أكاذيب لا تكف حماس عن ترويجها، في حين وصفوا قناة الجزيرة ببوق حماس.

وقالت العائلة ” نحن واثقون برواية الجيش والأمن ودولة إسرائيل وهم العنوان الوحيد والحصري للمعلومات الموثوقة ، نطالب بزيادة الضغوط الممارسة على حماس لإعادة جثة هدار وشاؤول للدفن في ( إسرائيل” .

وحظي البرنامج بمتابعة يهودية واسعة وذلك عبر وسائل الإعلام الإلكترونية والمرئية في حين لم تسمح الرقابة العسكرية الصهيونية بنشر أي معلومات تفند رواية القسام وذلك بناءً على أمر حظر نشر صدر بعد خطف جولدين ولا زال ساريا.

كما شهدت مواقع التواصل الاجتماعي العبرية اهتماماً خاصاً بالبرنامج ما بين مشكك بالرواية ويعتبرها جزءاً من الحرب النفسية وبين من يعتبر أن كلام حماس أصدق من كلام حكومته في حين حظيت صورة الشهيد أبو شمالة مع جلعاد شاليط إبان أسره لمتابعة خاصة.

Print Friendly

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

القدس المحتلة – مركز عدالة : محاكمة المشاركات بالأسطول الإنساني لقطاع غزة غير قانوني

القدس المحتلة – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) Share This: