إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / الأرض المقدسة / فلسطين الكبرى / جمعة الغضب – حركة “حماس” تدعو لمسيرات من مساجد الضفة الغربية لنصرة للأقصى بعد صلاة الجمعة 31 تموز 2015

حركة المقاومة الإسلامية "حماس"

الضفة الغربية - شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

جمعة الغضب – حركة “حماس” تدعو لمسيرات من مساجد الضفة الغربية لنصرة للأقصى بعد صلاة الجمعة 31 تموز 2015

حركة المقاومة الإسلامية "حماس"

الضفة الغربية – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

دعت حركة المقاومة الإسلامية ( حماس ) ، الشعب الفلسطيني في الضفة الغربية والقدس المحتلة إلى هبة واسعة ومشاركة فاعلة في المسيرات التي ستنطلق غدا الجمعة 31 تموز 2015 ، من كافة المدن والقرى والمخيمات والقدس للدفاع عن المسجد الأقصى المبارك ونصرة للأسرى.

ووجهت الحركة في تصريح صحفي اليوم الخميس 30 تموز الجاري ، للناطق باسمها عبد الرحمن شديد، التحية إلى الشعب الفلسطيني المرابط المتمسك بثوابته والمدافع وبكل قوة عن أرضه ومقدساته.

وقالت الحركة: “كل التحية إلى أهلنا في الضفة الغربية والقدس والداخل المحتل وغزة المحاصرة تحية لهم جميعاً على تضحياتهم وصمودهم وثباتهم ومقاومتهم الباسلة ضد العدو الصهيوني المجرم الغاصب والذي استباح كل شيء وتجرأ على شعبنا ومقدساتنا وعلى الدم الفلسطيني”.

وشددت على أن تلك الفعاليات هي “أضعف الإيمان في مواجهة سياسة وممارسات الاحتلال ضد مقدساتنا وأبناء شعبنا”.

من جهته ، جدد النائب حسن يوسف، القيادي في حركة المقاومة الإسلامية “حماس” في رام الله، دعوة حركته إلى ضرورة مشاركة الكل الفلسطيني في “جمعة الغضب” التي تنطلق من كافة مساجد الضفة والقدس غداً الجمعة  31 تموز 2015 .

وقال يوسف في تصريحٍ صحفي لوسائل اعلام فلسطينية : ” “كان لا بدّ من هذه الوقفة في ظل الاعتداءات الأخيرة واقتحامات الاحتلال والمستوطنين للمسجد الأقصى المبارك، وهذه المرة كانت الاقتحامات بصورة أخرى؛ حيث تجاوز الاحتلال خطوطًا كان لا ينبغي أن يتجاوزها كدخوله للمسجد ذاته والعبث فيه وإحداث تخريب”.

وأشار إلى أن هذه الخطوة التي قام بها الاحتلال والاقتحامات بشكل عام تتطلب منا التوحّد كشعب فلسطيني بشكل خاص والأمة بشكل عام، مضيفاً: إن “هناك دعوات من الاتحاد العالمي لعلماء فلسطين ورابطة علماء فلسطين تدعو الناس للخروج بمسيرات غداً بعد صلاة الجمعة؛ نصرةً للمسجد الأقصى المبارك وللنبي صلى الله عليه وسلم”.

ونوّه القيادي في “حماس”، إلى أنهم وجّهوا الدعوة لكافة القوى الفلسطينية للمشاركة في “جمعة الغضب”، لافتاً إلى أنهم استجابوا لذلك.

وحول إذا ما كانت الدعوة وُجهت لحركة فتح أيضاً؛ أوضح يوسف قائلاً: “هناك جسم موجود في رام الله منذ انطلاق انتفاضة الأقصى تحت عنوان القوى الوطنية والإسلامية، وهناك في بعض الأحيان حينما تكون فعاليات فلسطينية لا بدّ من ضمّ الجميع إليها، وكان الكل يشاركنا بما فيها حركة فتح”.

وجدد دعوته لكافة أبناء الشعب الفلسطيني للتحرك بأي مسار يرونه مناسباً وفي أي نتيجة يرونها ضرورية للوقوف أمام المحتل الصهيوني.

Print Friendly

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ناشطات بسفينة زيتونة لقطاع غزة

القدس المحتلة – مركز عدالة : محاكمة المشاركات بالأسطول الإنساني لقطاع غزة غير قانوني

القدس المحتلة – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) Share This: