إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / شؤون يهودية / الكنيست العبري / صفقة لتعيين القضاء في الكيان الصهيوني بالتحالف بين الليكود ويسرائيل بيتنو
شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )
شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

صفقة لتعيين القضاء في الكيان الصهيوني بالتحالف بين الليكود ويسرائيل بيتنو

بنيامين نتنياهو وافيغدور ليبرمان

يافا – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

من المتوقع أن تختار الهيئة العامة للكنيست الصهيوني ، اليوم الأربعاء 22 تموز 2015 ، مندوبيها في اللجنة لتعيين القضاة في الكيان الصهيوني .

 ونفيد التقديرات بأن رئيس حكومة تل ابيب بنيامين نتنياهو، عقد صفقة مع رئيس الحزب اليهودي الروسي “يسرائيل بيتنو” أفيغدور ليبرمان تتيح لليمين السيطرة على اللجنة تمهيدا لدخول ليبرمان الائتلاف الحكومة مجددا .

ومن المتبع أن تشمل اللجنة عضوي كنيست، من الائتلاف ومن المعارضة، للحفاظ على التوازن داخل اللجنة، وعلى ما يبدو فقد توصل نتنياهو مع ليبرمان إلى أن يمثل الائتلاف عضوة الكنيست نوريت كورين من الليكود، ومن المعارضة عضو الكنيست روبرت إيلطوف من “يسرائيل بيتنو”، ما يعني تشكيل “كتلة مانعة” يمينية داخل اللجنة التي من المقرر أن تختار أيضا قضاة للمحكمة العليا.

ووفق التقديرات، ستحصل “صفقة نتنياهو – ليبرمان” على دعم 67 عضو كنيست، لكن كون التصويت سريا فإن النتيجة ليست مضمونة حتى فرز الأصوات.

ويسعى نتنياهو وليبرمان إلى ضمان “كتلة مانعة” يمينية في اللجنة التي تضم تسعة أعضاء بمن فيهم ممثلين عن الحكومة، وهما وزيرة القضاء اليمنية المتطرفة أيليت شاكيد ( من البيت اليهودي ) ووزير المالية اليميني موشيه كحلون ( من حزب كلنا ) ، بالإضافة إلى ممثلين عن الكنيست (على ما يبدو الليكود و”يسرائيل بيتنو”)، ومندوبين من نقابة المحامين إلى جانب قاضيين المحكمة العليا ورئيس المحكمة العليا.

وذكرت صحيفة “معاريف” صباح اليوم أن تقديرات الائتلاف الحكومي ترجح أن تحظى صفقة نتنياهو  – ليبرمان بالأغلبية في الهيئة العامة للكنيست، ما يعني شق الطريق أمام ليبرمان للدخول إلى الحكومة بعد المصادقة على الميزانية.

ووفق القانون العبري ، فإن تعيين القضاة في المحكمة العليا يستدعي دعم سبعة أعضاء في اللجنة من أصل تسعة لأي من المرشحين للمنصب، وفي حل انتخاب مندوب المعارضة من “يسرائيل بيتينو” إلى جانب مندوب الليكود ووزيرة القضاء شاكيد، فبذلك يشكل اليمين “كتلة مانعة” داخل اللجنة ويكون له “حق النقض” في اختيار قضاة المحكمة العليا.

وقالت صحيفة “معاريف” إن عدة كتل برلمانية في المعارضة وخصوصا حزب “هناك مستقبل – يش عتيد” يحاولون إفشال صفقة نتنياهو -ليبرمان من خلال ترشيح منافس لمرشح ليبرمان من المعارضة، ويعولون على التصويت السري بالهيئة العامة بالكنيست لإفشال الصفقة.

Print Friendly

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مبنى الكنيست العبري ( البرلمان )

أبرز بنود ( قانون الإرهاب ) الصهيوني الذي اقره الكنيست لمعاقبة المقاومة الفلسطينية

يافا – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )  Share This: