إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / الأرض المقدسة / فلسطين الكبرى / إقالة ياسر عبد ربه من أمانة سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية

اليساري الفلسطيني ياسر عبد ربه أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية سابقا

رام الله - شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

إقالة ياسر عبد ربه من أمانة سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية

اليساري الفلسطيني ياسر عبد ربه أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية سابقا

رام الله – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

قررت اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية برئاسة الرئيس الفلسطيني محمود عباس بعد منتصف الليلة الفائتة 1 تموز 2015 ، اعادة تكليف د.  رامي الحمدلله باجراء تعديل وزاري محدود على حكومته الحالية بما لا يتجاوز 5 وزارات ربما تكون ( الداخلية والتربية والتعليم العالي والحكم المحلي والزراعة والاقتصاد ) .

 وأكد مصدر فلسطيني مطلع شارك باجتماع اللجنة التنفيذية ان اللجنة قررت بالاجماع إقالة ( اعفاء ) ياسر عبدربه من مسؤوليته كأمين سر للجنة التنفيذية بعد تغيبه عدة جلسات من حضور اجتماعات اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية .
 
وتقرر أن يقوم باعباء أمانة سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية الرئيس الفلسطيني محمود عباس اضافة لرئاسته هذه اللجنة ، بصورة مؤقتة لحين تعيين أو انتخاب امين سر جديد للجنة التنفيذية قريبا في اجتماع للمجلس المركزي الفلسطيني لاحقا .
 
وتربط ياسر عبدربه علاقات طيبة رئيس الوزراء السابق د. سلام فياض الذي تم تجميد اموال المؤسسته التي يراسها ( فلسطين الغد ) من الأجهزة الامنية الفلسطيني في الآونة الاخيرة بتهمة غسيل الأموال وتوزيع المال السياسي المقدم من الامارات العربية المتحدة .
 
وكان ياسر عبد ربه أمين سر اللجنة التنفيذية تغيب عن حضور الاجتماعين الاخيرين في رام الله . وكان الرئيس الفلسطيني عباس سحب في وقت سابق الصلاحيات الادارية والمالية من عبدربه وكلف بها مدير عام الصندوق القومي د.رمزي خوري..

 من جانبه ، اكد أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية المقال ياسر عبد ربه “إن الرئيس محمود عباس لا يملك صلاحية إقالتي من منصبي”.

وأضاف عبد ربه في تصريحات  نقتلها عدة مواقع الكترونية فلسطينية اليوم الاربعاء 1 تموز 2015 :أنه تفاجأ بما تناولته وسائل الإعلام عن خبر إقالته، وأنه لم يُبلغ بأي شيء وليس لديه معلومات عن الإقالة وسببها” موضحا”سمعت عبر وسائل الإعلام بهذا الخبر، وأن الرئيس يريد تولي مسئولية هذا المنصب، ولست أدري ماذا يريد أن يتولى بالضبط”.

وتابع”كما أن الرئيس لا يمتلك صلاحية إقالتي، وإنما هذا من شأن اللجنة التنفيذية للمنظمة، وفي حال أرادت إعفائي من منصبي، فيجب أن يكون ذلك باجتماع عام ويتم الإعلان عن الإقالة بشكل واضح” لافتا “أما إن كانت اللجنة التنفيذية هي من أقالتني، فسيكون لي ردًا مناسبًا تجاه ذلك”.

و شغل عبد ربه منصب أمانة سر اللجنة التنفيذية منذ انتخاب عباس كرئيس للمنظمة خلفًا للرئيس الراحل ياسر عرفات عام 2005.

ياسر عبد ربه – سيرة ذاتية مختصرة
 
 ياسر عبد ربه ( من مواليد 1944 بمدينة يافا) هو سياسي فلسطيني يساري التوجه أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير. يحمل لقبا ثانيا في الاقتصاد والعلوم السياسية من الجامعة الأمريكية بالقاهرة.
 
دخل عبد ربه معترك الحياة السياسية من خلال عضويته في حركة القوميين العرب ومن ثمة الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، عام 1969 قامت مجموعة بزعامة نايف حواتمة بالانفصال عن الجبهة الشعبية وأسس الجبهة الشعبية الديموقراطية لتحرير فلسطين التي قامت بتعديل اسمها عام 1974 إلى الجبهة الديموقراطية لتحرير فلسطين ( ذات التوجهات اليسارية الماركسية الصينية ) ,وشغل ياسر عبد ربه منصب نائب الأمين العام للجبهة الديمقراطية، حتى انفصل عنها لتضارب المواقف السياسية بينه وبين الأمين العام للجبهة نايف حواتمة.
 انشغل وعدد من رفاق الجبهة القدامى أمثال صالح رأفت (الأمين العام الحالي لحزب فدا) والراحل ممدوح نوفل (المستشار العسكري السابق للرئيس ياسر عرفات) وعصام عبد اللطيف بتأسيس ما سمي في حينه “بخط التجديد”، والذي انبثق عنه لاحقاً الاتحاد الديمقراطي الفلسطيني فدا.
 وتزعم ياسر عبد ربه الاتحاد الفلسطيني – الاسرائيلي للسلام ، عن الجانب الفلسطيني . 
كان ياسر عبد ربه من مناصري الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات . وكان من المبادرين لفتح قنوات الاتصال بين منظمة التحرير الفلسطينية والولايات المتحدة الأمريكية من خلال السفير الأمريكي في تونس في ذلك الحين.
 
شغل عدد من المناصب الوزارية مثل وزير الثقافة والاعلام في عهد الرئيس الراحل ياسر عرفات، ووزير شؤون مجلس الوزراء في الحكومة الفلسطينية برئاسة محمود عباس، بالإضافة إلى منصبه كأمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية منذ انتخاب محمود عباس رئيساً. وكلف بالاشراف على الهيئة العامة للاذاعة والتلفزيون الفلسطينية الرسمية لفترة من الوقت قبل ازاحته لأسباب سياسية وادارية وفنية . 
متزوج من الكاتبة والمخرجة ليانا بدر، وله منها ولدان بشار وطارق.

 

وغلى الصعيد ذاته ، بعد اعفاء امين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ياسر عبد ربه من مهامه الموكلة له وتكليف الرئيس ابو مازن بالمهام الى حين انتخاب امين سر جديد , تدور مباحثات في الاوساط القيادية للمنظمة عن الشخصية التي ستخلُف عبد ربه في منصبه .
 
حركة فتح وعلى لسان امين سر المجلس الثوري فيها امين مقبول طالب الرئيس ابو مازن بان يكون المنصب من نصيب حركة فتح مرحبا في الوقت ذاته بقرارا عفاء عبد ربه من مهامه.
 
واكد احمد مجدلاني ان القرار قانوني وانه تم باجماع اعضاء اللجنة التنفيذية رافضاً الحديث عن عدد الموافقين والرافضين للقرار .
 
وفي حديث امين مقبول عن عودة المنصب لحركة فتح فإنّ المطروحين لتولي المنصب بترشيح حركة فتح هم :”زكريا الاغا – احمد قريع – صائب عريقات -فاروق القدومي” ورغم كون قريع والاغا والشكعة اعضاء في اللجنة التنفيذية كمستقلين وفق ما نُشر على وكالة الانباء الرسمية من قرار الانتخابات التي جرت لاختيار اعضاء اللجنة التنفيذية عام 2009  , إلا انّ قريع والاغا يتبوآن مناصب في حركة فتح فاحدهما عضو لجنة مركزية في الحركة وهي اعلى مستوى قيادي والآخر رئيس المجلس الاستشاري للحركة وهي هيئة مستحدثة بعد انتخابات المؤتمر السادس .
 
ووفقاً للاسماء فان “فاروق القدومي” الذي لا يحضر اجتماعات اللجنة سيكون ترشيحه للمنصب صعب , وغسان الشكعة كذلك سيكون من الصعب توليه المنصب وزكريا الاغا لا يفكر بالامر .
 
اذاً المنصب سيكون من نصيب “صائب عريقات” أو “أحمد قريع” وفق ما يُطالب به امين سر المجلس الثوري لحركة فتح امين مقبول .
 
إلا ان المصادر التي تتحدث لوسائل اعلام فلسطينية تؤكد ان الامر لن يقتصر على اعضاء فتح في اللجنة التنفيذية للمنظمة وانما يجري الحديث عن امكانية ترشيح “أعضاء” آخرين أنفسهم لتولي المنصب ومن ضمن الاسماء المرشيحة الدكتور احمد مجدلاني امين سر جبهة النضال الشعبي ووزير العمل الاسبق وهو من القيادات الفلسطينية البارزة .
 
أياً كان من سيرشح نفسه فإنه مُطالب بالحصول على “النصف + 1” من عدد الاعضاء وحيث ان ياسر عبدربه وفاروق القدومي لا يحضران اجتماعات اللجنة ولم تؤكد المصادر ما ان كان كافة الاعضاء سيحضرون الجلسة القادمة خاصة مع غياب البعض في الجلسات السابقة الا ان من يرشح نفسه مُطالب بالحصول على 9 اصوات في حال اجتماع اللجنة بكافة اعضائها “عدا عبدربه والقدومي”.
 

الرقم الاسم الانتماء المنصب ملاحظات
1. محمود عباس فتح رئيس اللجنة التنفيذية والمشرف على الدائرة السياسية قديم
2. د.صائب عريقات فتح رئيس دائرة شؤون المفاوضات جديد
3. فاروق القدومي فتح لم تسند إليه مهام قديم
4. أحمد قريع مستقل رئيس دائرة شؤون القدس(وهي دائرة مستحدثة) مع لجنة تضم:1- د.محمد زهدي النشاشيبي. 2- د.حنان عشراوي. 3- حنا عميره. جديد
5. غسان الشكعة مستقل رئيس دائرة العلاقات الدولية قديم
6. د. زكريا الاغا مستقل رئيس دائرة شؤون اللاجئين قديم
7. ياسر عبد ربه مستقل أمين سر اللجنة التنفيذية -تم اعفاؤه من منصبه قديم
8. تيسير خالد الجبهة الديمقراطية لتحريرفلسطين رئيس دائرة شؤون المغتربين قديم
9. عبد الرحيم ملوح الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين رئيس دائرة العلاقات العربية (وهي دائرة مستحدثة) قديم
10. حنا عميرة حزب الشعب رئيس دائرة الشؤون الاجتماعية جديد
11. صالح رأفت الاتحاد الديمقراطي فدا رئيس الدائرة العسكرية جديد
12. د.أحمد مجدلاني جبهة النضال الشعبي رئيس مركز التخطيط الفلسطيني جديد
13. د.اسعد عبد الرحمن مستقل رئيس مركز الأبحاث الفلسطيني قديم
14. د.رياض الخضري مستقل رئيس دائرة التربية والتعليم العالي قديم
15. د. محمد زهدي النشاشيبي مستقل رئيس مجلس ادارة الصندوق القومي الفلسطيني قديم
16. د.حنان عشراوي مستقلة دائرة الثقافة والإعلام جديدة
17. علي اسحق جبهة التحرير الفلسطينية رئيس دائرة الشباب والرياضة قديم
18. محمود إسماعيل جبهة التحرير العربية رئيس دائرة التنظيم الشعبي قديم

جميل شحادة أمين عام الجبهة العربية الفلسطينية وواصل أبو يوسف أمين عام جبهة التحرير الفلسطينية مراقبين يشاركان في أعمال اللجنة التنفيذية ، ويحضر رئيس الوزراء الفلسطيني كمراقب كافة الاجتماعات .

 

Print Friendly

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ناشطات بسفينة زيتونة لقطاع غزة

القدس المحتلة – مركز عدالة : محاكمة المشاركات بالأسطول الإنساني لقطاع غزة غير قانوني

القدس المحتلة – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) Share This: