إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / الأرض المقدسة / الجامعات الفلسطينية / نابلس – جامعة النجاح الوطنية تواصل تخريج الفوج أل 35 من طلبتها

إدارة جامعة النجاح الوطنية بحفل تخريج الفوج أل 35 ( 2015 )

نابلس - شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

نابلس – جامعة النجاح الوطنية تواصل تخريج الفوج أل 35 من طلبتها

إدارة جامعة النجاح الوطنية بحفل تخريج الفوج أل 35 ( 2015 )

نابلس – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

واصلت جامعة النجاح الوطنية بنابلس ، يوم الجمعة 12 حزيران 2015 ، تخريج طلبة كليات طلبة الشريعة والهندسة وتكنولوجيا المعلومات والتربية واعداد المعلمين، وذلك ضمن إحتفالاتها بتخريج الفوج الخامس والثلاثين من طلبتها الذي تنظمه الجامعة برعاية الرئيس الفلسطيني محمود عباس، حيث أُقيم الحفل في مسرح المرحوم حكمت المصري في الحرم الجامعي الجديد.

جامعة النجاح الوطنية - حفل تخريج الفوج الطلابي ال 35 لعام 2015

 وحضر الحفل الأستاذ الدكتور ماهر النتشة، القائم بأعمال رئيس الجامعة، والدكتور محمد العملة، نائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية، والدكتور سائد الكوني، نائب رئيس الجامعة للشؤون الإدارية، والدكتور عدنان ملحم، مساعد رئيس الجامعة للخدمة المجتمعية، وعمداء الكليات ورؤساء الأقسام وأعضاء الهيئة التدريسية في الكليات التي جرى تخريجها، إضافة إلى الطلبة الخريجين وذويهم.

 وبدأ الحفل بدخول موكب القائم باعمال رئيس الجامعة ونواب الرئيس ومساعديه، في حين تولى عرافة الحفل الأستاذ الدكتور خليل عودة.

 كلمة أ.د. القائم بأعمال رئيس الجامعة:

 وألقى الأستاذ الدكتور ماهر النتشة، القائم بأعمال رئيس الجامعة، كلمةً رحب فيها بالحضور من الأهالي والخريجين والضيوف، معبّراً عن سعادته وفرحته بهذه الكوكبة من الخريجين الذين حصلوا على شهاداتهم العلمية ليكونوا بناة للوطن وحماة للمستقبل.

د. ماهر النتشة القائم باعمال رئيس جامعة النجاح الوطنية بنابلس

 وأشار الدكتور النتشة الى أن جامعة النجاح تعمل في كل عام على تطوير أدائها وتحسين رسالتها لتكون مميزة على مستوى جامعات الوطن والجامعات العالمية، مضيفاً أنه في كل عام يتم إفتتاح برامج جديدة على مستوى البكالوريوس والماجستير، بالإضافة إلى أنها تلبي حاجات السوق المحلي والعربي من الكوادر المتخصصة في مختلف التخصصات.

 وأكّد الأستاذ الدكتور النتشة بأن الجامعة تعتمد أحدث المعايير الدولية في برامجها الأكاديمية، وتطبق دائماً معايير الجودة والنوعية، مشيراً الى أن التقدم الذي تحققه الجامعة يأتي دائماً نتيجة عمل مشترك ومتواصل يقوم به الجميع من أجل الإرتقاء بالجامعة ورفع مستواها الأكاديمي والعلمي.

 كما وجّه الأستاذ الدكتور النتشة الشكر الى القيادة الفلسطينية وعلى رأسها فخامة الرئيس محمود عباس، ودولة رئيس الوزراء، الأستاذ الدكتور رامي حمد الله الذين يدعمون مسيرة الجامعة وتقدمها، موجهاً الشكر كذلك إلى رئيس وأعضاء مجلس أمناء الجامعة الذين يعملون دائماً على استقرار الجامعة وتقدمها.

 كما قدّم الأستاذ الدكتور النتشة الشكر الى الزملاء النواب والمساعدين والعمداء وأعضاء الهيئتين الإدارية والتدريسية والى كل من يساهم في انجاح المسيرة التعليمية للجامعة.

 وفي ختام كلمته تقدّم الأستاذ الدكتور النتشة بالتهنئة للطلبة الخريجين، مباركاً لهم تخرجهم من جامعة النجاح، متمنياً لهم مستقبلاً زاهراً وحياةً مليئةً بالعطاء والإنجازات، داعياً الى أن يكونوا عنواناً لجامعة النجاح في حسن العمل واستقامة الخلق، مهنئاً الآباء والأمهات بتخرج ابنائهم.

 وتخلل الحفل مجموعة من الفقرات الفنية والأغاني الشعبية الفلسطينية قدمتها فرقة كورال عمادة شؤون الطلبة في الجامعة.

 وفي ختام الحفل سلّم الأستاذ الدكتور النتشة ونواب الرئيس ومساعدوه شهادات التخرج للطلبة الخريجين.

ويذكر أن تحت رعاية الرئيس الفلسطيني محمود عباس ” أبو مازن”، وبحضور  الأستاذ الدكتور رامي حمد الله، رئيس الوزراء ممثلاً عن الرئيس ، وبحضور السيد صبيح المصري، رئيس مجلس أمناء الجامعة، وأعضاء مجلس الأمناء، والأستاذ الدكتور ماهر النتشة، القائم بأعمال رئيس الجامعة، ونواب الرئيس ومساعديه، وعمداء كليات الجامعة ورؤساء الأقسام والهيئات الإدارية ومدراء الدوائر في الجامعة. وبحضور رسمي وشعبي واسع اطلقت جامعة النجاح الوطنية يوم الأربعاء الموافق 10/6/2015، إحتفالات التخرج الرسمية للفوج الخامس والثلاثين  من طلبتها وذلك بتخريج أوائل الطلبة من مختلف كليات الجامعة.

حفل تخريج الفوج ال 35 لطلبة جامعة النجاح الوطنية لعام 2015

 وحضر الاحتفال عدد من الوزراء وأعضاء من المجلس التشريعي، وعدد من المحافظين ورؤساء البلديات في الضفة الغربية، اضافة الى عدد من القناصل ورجال الدين المسلمين والمسيحيين وممثلين للطائفة السامرية، وممثلي المؤسسات الرسمية والشعبية وعدد من قادة الأجهزة الأمنية في المحافظة والطلبة الأوائل وذويهم، حيث أقيم الحفل في مسرح سمو الامير تركي بن عبد العزيز في الحرم الجامعي الجديد.

 وبدأ الحفل بدخول موكب أوائل الكليات والأقسام في الجامعة الى المسرح تلاه دخول موكب النواب  والمساعدين والعمداء ومدراء المراكز والأقسام في الجامعة ومن ثم موكب ممثّل فخامة رئيس دولة فلسطين دولة رئيس الوزراء ورئيس مجلس الامناء، وأعضاء مجلس الامناء، والأستاذ الدكتور القائم بأعمال رئيس الجامعة، حيث بدأ الحفل بعزف السلام الوطني الفلسطيني وقراءة آيات من القرآن الكريم.

 وقد تولى عرافة الحفل الأستاذ الدكتور خليل عودة، الذي أعلن انطلاق الاحتفال الرسمي الذي رحب بالحضور وعلى رأسهم رئيس الوزراء والوزراء واعضاء السلك الدبلوماسي العاملين في فلسطين وجميع من حضر لحضور الاحتفالات. ودعا د. عودة السيد صبيح المصري، رئيس مجلس الأمناء، الى إلقاء كلمة مجلس الامناء.

 كلمة رئيس مجلس الأمناء:

 في بداية كلمة رئيس مجلس الامناء السيد صبيح المصري  رحب بدولة رئيس الوزراء وجميع الحضور، وتحدث في هذه المناسبة عن موضوع النجاح والتفوق، حيث أكد أن الإرادة والعمل المستمر هي أساس النجاح، معتبراً الإنسان الناجح هو الذي يساعد الآخرين على النجاح، مشجعاً الطلبة الخريجين الذين سيدخلون الحياة العملية الى حب ما يقومون به لأن هذا من شأنه أن يقودهم الى الإبداع.

صبيح المصري رئيس مجلس أمناء جامعة النجاح الوطنية بنابلس

 كما هنأ السيد المصري الطلبة الأوائل وذويهم على التفوق والإبداع، متمنياً لهم التوفيق في مستقبلهم، شاكراً جميع العاملين في جامعة النجاح على جميع الجهود المبذولة في إنجاح المسيرة التعليمية للجامعة.

كلمة أ.د. القائم بأعمال رئيس الجامعة:

  وألقى الأستاذ الدكتور ماهر النتشة كلمة الجامعة حيث رحب بجميع الحضور في رحاب جامعة النجاح الوطنية، حيث إعتبر هذا المناسبة بمثابة موسم حصاد الجامعة الخامس والثلاثين والذي تخرّج فيه الجامعة كوكبة جديدة من الخريجين ليكونوا بناة لهذا الوطن.

ووجه الاستاذ الدكتور النتشة الشكر والتقدير إلى دولة رئيس الوزراء الذي حضر ممثلاً عن فخامة الرئيس محمود عباس ليشارك ابناءه في جامعة النجاح فرحة تخرجهم، مشيراً الى أن الأستاذ الدكتور حمدلله سخر جزءاً كبيراً من حياته ووقته من أجل جامعة النجاح التي تعتز به، معتبراً أن ما وصلت إليه جامعة النجاح من أعلى المراتب والدرجات كان بفضل جهوده التي أسست لمستقبل واعد للتعليم العالي ليس في جامعة النجاح فحسب، وإنما في كل فلسطين.

 كما وجه الدكتور النتشة التحية للسيد الاستاذ صبيح المصري رئيس مجلس أمناء الجامعة واعضاء المجلس، شاكراً لهم كل ما قدموه من دعم للجامعة منذ تأسيسها الى موصلت إليه الآن.

وتحدث الدكتور النتشة بشكل موجز عن أهم ما حققته جامعة النجاح في العام الماضي وما تسعى لتحقيقه في العام القادم، حيث أكد أن جامعة النجاح تعتمد سياسة الجودة والنوعية في كل البرامج الأكاديمية، وتعمل على تطوير العملية التعليمية وفق أحدث الوسائل التعليمية من حيث المناهج وطرق التدريس، وتحرص على تطوير منظومتها الإعلامية من خلال تحديث وسائل الإتصال، والتعريف بالجامعة، وتطوير موقعها الالكتروني، وتعزيز سبل الاتصال والتواصل مع الآخرين محلياً وعربياً ودولياً.

وعلى صعيد البرامج الأكادمية، بيّن الدكتور النتشة بأن جامعة قامت في العام الماضي باستحداث عدد من البرامج الأكاديمية الجديدة في مرحلتي الماجستير والبكالوريوس، وتعمل على استحداث برامج أخرى مازلت قيد الاعتماد في وزارة التربية والتعليم العالي

وتطرق الدكتور النتشة أيضاً الى موضوع البحث العلمي، حيث أكد أن جامعة النجاح تشجع على البحث العلمي، وروح المنافسة بين أعضاء هيئة التدريس وفي هذا المجال، تم تكريم كلية العلوم، وأعضاء هيئة التدريس فيها باعتبارها أكثر الكليات نشاطاً في مجال البحث العلمي ونشر الأبحاث للعام الدراسي الحالي.

وعلى صعيد المباني والمنشأت، أوضح الدكتور النتشة بأنه سيتم قريباً مع بداية العام الدراسي الجديد افتتاح مبنيين كبيرين أحدهما لكليتي القانون والاعلام، والآخر للمراكز العلمية في الجامعة، كما تم قبل ذلك افتتاح معهد النجاح للطفولة، وهو المعهد الأول المتخصص للأطفال الذين يعانون من مرض التوحد في فلسطين.

كما ذكر الدكتور النتشة إذاعة صوت النجاح التي وصلت الى كل بيت فلسطيني، معلناً اقتراب إنطلاق فضائية جامعة النجاح التي ستكّمل الدور الإعلامي لجامعة النجاح الوطنية.

أما فيما يتعلق بمستشفى النجاح الجامعي، فقد أشاد الدكتور النتشة بالمستشفى، مشيراً الى أنه أصبح صرحاً طبياً فلسطينياً تعتز به فلسطين على مستوى الخدمات الطبية المميزة التي يقدمها، ومستوى الانجازات الطبية التي حققها.

 وأشار الأستاذ الدكتور النتشة أن جامعة النجاح منذ وقت مبكر أدركت بأن طريق التميز والخصوصية يحتاج الى جهد كبير وعمل دؤوب لهذا عملت الجامعة على نبذ سياسة التلقين واتجهت نحو التفكير المبدع الخلاق. وحاولت ان ترسم سياسة جديدة في التعليم تعتمد على احترام قدرة الطالب على ابداء الرأي والمشاركة في العملية التعليمية، وفتحت المجال واسعا أما التعليم الالكتروني الحديث، وأمام التميز في التعليم والتعلم، وركزت على ساعات التدريب العملي للطلاب في كل التخصصات، وشملت على اقامة شراكة حقيقية مع مؤسسات المجتمع المحلي والقطاعين العام والخاص.

وفي نهاية كلمته هنأ الأستاذ الدكتور النتشة الطلبة الخريجين بحصولهم على الشهادات العلمية، ووجه التحية لأهالي الخريجين الذين انتظروا بفارغ الصبر وعظيم الاشتياق هذه اللحظات، وطالب اوائل الجامعة الخريجين أن يكونوا سفراء خير لجامعتهم ووطنهم أينما حلوا ليرفعوا اسم الجامعة وفلسطين عالياً في جميع المحافل الدولية.

كلمة رئيس الوزراء الفلسطيني :

 وألقى الاستاذ الدكتور رامي حمد الله، دولة رئيس الوزراء، كلمة نقل خلالها تحيات ومباركة فخامة الرئيس محمود عباس، رئيس دولة فلسطين بمناسبة هذا الحفل وبمناسبة إقتراب حلول شهر رمضان المبارك، كما نقل إشادة الرئيس بجامعة النجاح وطلبتها، حيث إعتبرها نموذجاً على العبقرية الفلسطينية وصورة من صور العطاء الفلسطيني المتجدد على هذه الأرض.

د. رامي الحمد الله رئيس الوزراء الفلسطيني

وعبّر الأستاذ الدكتور حمد الله عن فخره الكبير بالموقع المتقدم الذي وصلت إليه جامعة النجاح، حيث أثبتت على مدار الأعوام السابقة جدارتها بالتميز على الصعيد العربي والدولي، كما حافظت جامعة النجاح على مكانتها المتقدمة على مستوى تصنيف الجامعات خلال السنوات العشر الأخيرة، فهي الأولى فلسطينياً وضمن الجامعات العشر الأولى على مستوى الوطن العربي، وضمن أعلى 25% من بين عشرين ألف جامعة على المستوى العالمي، كما حصدت العديد من الجوائز الدولية على صعيد البحث والإنتاج العلمي.

 كما عبّر الأستاذ الدكتور حمد الله بفخره الشديد بخريجي جامعة النجاح الوطنية، مشيراً الى أنهم  باتوا يحتلونَ مواقعَ متقدمةٍ في مختلف المجالات الأكاديمية والبحثية، وفي كبرى الشركات والمؤسسات العربية والعالمية، مشيراً الى أن خريجي قسم الهندسة في جامعة النجاح قد ساهموا في بناءِ برج دبي العالمي، وكانت الإشادة بدورهم وجهودهم محط إعجاب الجميع.

وأشاد الأستاذ الدكتور حمد الله بمستشفى النجاح الوطني، مشيراً الى أنه أصبحَ معلماً طبياً بارزاً في فلسطين، يقدمُ خدماتهِ الطبيةِ المميزةِ في مختلفِ المجالات، كما أنهُ يدارُ بكفاءاتٍ ومهاراتٍ طبيةٍ فلسطينية، إستطاعت أن تؤكدَ أن العقلَ الفلسطينيَ المبدع قادرٌ على العطاءَ والتميزَ رغمَ كلِ الظروفِ والمعوقات.

 وشكر الأستاذ الدكتور حمد الله رئيس مجلس الأمناء السيد صبيح المصري وأعضاء المجلس على جهودهم المتواصلة في الحفاظ على الجامعة، والسهر على تقدمها وازدهاره، مشيداً في الوقت ذاته بدور المؤسسين الاوائل الذين أرسوا القواعد الاولى لهذه الجامعة.

وفي السياق ذاته أكد الاستاذ الدكتور حمد الله أن الحكومة عملت على تحفيز الجامعات المختلفة والمؤسسات التعليمية على الإهتمام بالبحث العلمي، مشيراً الى أن التحدي الأكبر في وجه التعليم كما القطاعات الأخرى هو الإحتلال الإسرائيلي الذي يعيق عمل الحكومة خصوصاً في الضفة الغربية والمناطق المسماة “ج”.

كما جدد الأستاذ الدكتور حمدالله تأكيده بأن حُكومَةَ الوِفاقِ الوَطَنِيِ تَسعى بِشَكلٍ حَثيثٍ على نَقلِ إنجازاتِها على صَعيدِ قِطاعِ التَعليمِ إلى غزة، وذلكَ في إطارِ الجُهودِ لِتَوحيدِ مُؤسساتِ الدَولَةِ الفلسطينية وتَعزيزِ المُصالَحةِ وتَكريسِ أسسِ الدَولة، وفي هذا السياقِ عملت حكومة الوفاق الوطني على إطلاقِ امتحاناتِ الثانوِيِةِ العامةِ في الضَفَةِ الغَربِيَةِ بالتَزامُنِ مع إطلاقِها في قطاع غَزة، كَخطوِةٍ على طريقِ تَعزيزِ الوِحدَةِ، مشدّداً على أهميةِ البِناء على هذه الخَطوَة، وأي خُطوةٍ مِن شَأنِها تَكريسَ الوحدةِ وإزالةِ آثارِ الانقِسام.

كما أكد الأستاذ الدكتور الحمدالله بأن الحكومة تؤيد عمل المحافظين وقادة الأجهزة الأمنية لإعمام الأمان والوقوف في وجه كل من يسعى للفلتان الأمني، مشدّداً بأن الحكومة لن تتوانى عن ايقاف كل من يحاول إعاد الفلتان الأمني في محافظة نابلس أو اي محافظة أخرى.

وفي نهاية كلمته هنأ الأستاذ الدكتور الحمد الله الطلبة الخريجين وذويهم، كما هنأ جامعة النجاح على هذا الإنجاز.

كلمة الطالبة الأولى على الجامعة:

 وألقت الطالبة مي ناجح تميم الأولى على جامعة النجاح من قسم المحاسبة في كلية الإقتصاد والعلوم الإجتماعية بمعدل  3.93 كلمة الاول على الجامعة، حيث شكرت بإسمها وإسم زملائها الخريجين كل من ساندها هي وزملائها طوال مشوارها الدراسي، شاكرةً جامعة النجاح على احتضانها لهم.

الطالبة المتفوقة مي ناجح تميم - جامعة النجاح الوطنية لعام 2015

 كما قدمت الطالبة تميم الشكر لعائلتها لمساندتها وخصوصاً والدها في مشوارها الطويل، كما وجهت التحية لزملائها الخريجين وقالت لهم إن مستقبل وطننا أمانة بأيديكم.

وكانت جوقة جامعة النجاح الوطنية التابعة لكلية الفنون الجميلة بقيادة وإشراف الدكتور غاوي ميشيل غاوي قد قدمت مقطوعات غنائية من التراث الفلسطيني نالت أعجاب الحضور.

يذكر أن الجامعة اعلنت عن برنامج تخريج الطلبة اعتبارا من يوم الخميس الموافق 11/6/2015 حتى يوم السبت الموافق 13/6/2015.

كما واصلت جامعة النجاح الوطنية يوم الخميس الموافق 11 / 6 / 2015 ،  تخريج طلبة كليات الدراسات العليا، العلوم، الطب وعلوم الصحة، والزراعة والطب البيطري، والقانون، وذلك ضمن إحتفالاتها بتخريج الفوج الخامس والثلاثين من طلبتها الذي تنظمه الجامعة .
 
وكانت عمادة القبول والتسجيل في جامعة النجاح الوطنية أعلنت عن بدء عن تسليم وثائق التخرج لخريجي الفصل الثاني 2014/2015 اعتبارا من يوم الأحد7 حزيران 2015 داعية الخريجين لضرورة مراجعة مسجلي كلياتهم لتسلم وثائق التخرج مصطحبين براءة الذمة وحسب الأصول والنظام  المعمول به في الجامعة . 
 

Print Friendly

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

د. كمال إبراهيم علاونه
أستاذ العلوم السياسية والإعلام
رئيس شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

رسالة إلكترونية مفتوحة إلى جامعة بير زيت .. وإلى وزارة التعليم العالي الفلسطينية (د. كمال إبراهيم علاونه)

رسالة إلكترونية مفتوحة إلى جامعة بير زيت .. إدارة ونقابة عاملين وكتل طلابية ومجلس طلبة وإلى وزارة التعليم العالي الفلسطينية ...