إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / الرياضة / كرة القدم / زيوريخ – إعادة انتخاب جوزيف بلاتر رئيسا للاتحاد الدولي لكرة القدم ( الفيفا ) لولاية خامسة لمدة 4 سنوات

جوزيف بلاتر رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم ( الفيفا )

زيوريخ - وكالات - شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

زيوريخ – إعادة انتخاب جوزيف بلاتر رئيسا للاتحاد الدولي لكرة القدم ( الفيفا ) لولاية خامسة لمدة 4 سنوات

جوزيف بلاتر رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم ( الفيفا )

زيوريخ – وكالات – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

احتفظ جوزيف بلاتر الرئيس الحالي للاتحاد الدولي لكرة القدم ( الفيفا ) ، بمنصبه لولاية خامسة، لمدة 4 سنوات ، بالرغم من فضيحة الفساد التي أدت مؤخرا إلى اعتقال عدد من كبار مسؤولي الاتحاد.

وذلك بعد اعلان الأمير الأردني علي بن الحسين عن انسحابه بعد انتهاء الجولة الأولى بحصوله على 73 صوتًا مقابل 133 صوتًا للرئيس بلاتر، الأمر الذي اضطر اجراء جولة ثانية لعدم حصول بلاتر على ثلثي الأصوات من أعضاء الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا)، للفوز بمنصب الرئيس في الانتخابات. وحصل الأمير علي على 73 صوتا في الجولة الأولى من أصل 206 صوتا صالحا.

ويتم انتخاب الرئيس من قبل الكونغرس لفترة 4 سنوات، ويجري بالاقتراع السري.

وبلاتر الذي دخل الفيفا عام 1975 كمدير فني أصبح أمينا عام (المسؤول الثاني) في 1981 ثم تولى الرئاسة.

ورفض بلاتر دعوات إلى الاستقالة بعد حالة من الاضطراب في الفيفابسبب اعتقال سبعة من مسؤولي الاتحاد هذا الأسبوع.

وحسب لوائح الفيفا فإن المرشح يصبح فائزا من الجولة الأولى في حال حصل على 140 صوتا على الأقل من أصل 209 أصوات، شريطة أن تكون صالحة، وإلا فستنظم جولة ثانية يتطلب لمن يفوز بها الحصول على نسبة 50% + صوت واحد، أي على 105 أصوات.

وكان اللواء جبريل الرجوب رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم قد اعلن سحب فلسطين طلبها بتعليق عضوية ( إسرائيل ) في الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”. 

وقال الرجوب “اعلن سحب طلب تعليق عضوية اسرائيل في الفيفا”. وكشف الرجوب ان اتصالات كثيرة حصلت معه في الساعات الاخيرة شملت شخصيات عدة من الدول العربية والافريقية والاوروبية تمنت عليه سحب طلب الاتحاد الفلسطيني للتصويت على تجميد نظيره الاسرائيلي.

ووافق كونغرس الفيفا على تشكيل لجنة لمراقبة تنفيد ( إسرائيل ) لثلاثة أمور تتعلق بتسهيل مسيرة كرة القدم الفلسطينية من دون أي عوائق من اسرائيل. بـ 165 صوتاً مقابل 18 من 209 أصوات.

رغم محاولات التوصل إلى تسوية لمنع التصويت، اليوم الجمعة 29 أيار 2015 ، في مؤتمر اتحاد كرة القدم العالمي (كونغرس الفيفا)، في زيوريخ بسويسرا، بشأن المطلب الفلسطيني إقصاء (إسرائيل ) من المنظمة الرياضية العالمية ( الفيفا ) ، إلا أن مصادر في الوفد الإسرائيلي ترجح أن الجهود التي تواصلت خلال ساعات الليل لن تفلح في ذلك بسبب الموقف المتصلب الذي عرضه الفلسطينيون.

يذكر أن رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، قد تطرق إلى القضية، يوم أمس، وادعى أن إقصاء إسرائيل سيؤدي إلى تدمير اتحاد كرة القدم.

وقالت مصادر في الوفد الإسرائيلي إن إسرائيل عرضت خلال اليومين الماضيين عدة اقتراحات للتسوية وأنها “تستجيب لغالبية المطالب الفلسطينية”.

وقال المصدر نفسه إن إسرائيل قدمت اقتراحا من أربع نقاط، بينها إصدار بطاقات خاصة للاعبي كرة القدم والمدربين الفلسطينيين تسهل عليهم التنقل بين قطاع غزة والضفة الغربية والخارج، إضافة إلى تسهيلات والدفع بمشاريع لإقامة ملاعب ومنشآت لكرة القدم في الضفة الغربية، كما تلتزم بتغطية تكاليف الضرائب والجمارك على العتاد الرياضي الذي يستورده الفلسطينيون عن طريق إسرائيل، وتشكيل لجنة ثلاثية من قبل إسرائيل والسلطة الفلسطينية والفيفا تجتمع شهريا لمناقشة حل المشاكل الجارية.

وبحسب المصدر الإسرائيلي فإن رئيس الفيفا، جوزيف بلاتر، وافق على الاقتراح، ولكنه أوضح أن ذلك يتطلب موافقة رئيس اتحاد كرة القدم الفلسطيني، جبريل الرجوب، من أجل إلغاء التصويت على إقصاء إسرائيل.

وتابع أن جبريل وافق على الاقتراح، ولكنه طلب إضافة بندين: الأول أن تشكل الفيفا لجنة تحقيق في العنصرية الإسرائيلية في كرة القدم، والثاني يتصل بخمس فرق إسرائيلية في المستوطنات. كما جاء أن جبريل طلب أن تتوجه الفيفا إلى الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، وتطلب الحسم في ما إذا كانت هذه الفرق في داخل إسرائيل أم لا، لأنها إذا لم تكن معتبرة داخل إسرائيل فستكون بحاجة إلى المصادقة الفلسطينية على اللعب ضمن الدوري الإسرائيلي.

ويعني هذا المطلب، في ظل عدم اعتراف الأمم المتحدة بالضفة الغربية جزءا من إسرائيل، أنه سيتوجب على اتحاد كرة القدم الإسرائيلي إبعاد الفرق الخمس.

وأضاف المصدر الإسرائيلي أن بلاتر يميل إلى قبول المطلب الفلسطيني، وذلك لكونه يفضل تجنب التصويت على إقصاء إسرائيل.

كما قالت مصادر أخرى في الوفد الإسرائيلي إن مسألة إجراء التصويت أم عدم إجرائه لا تزال غير واضحة، وأنه ربما يتمكن بلاتر في نهاية المطاف من إقناع الرجوب بالتراجع عن مطالبه، وقبول الاقتراح الإسرائيلي.

وتابعت المصادر أنه في حال جرى التصويت، اليوم، فمن الصعب توقع النتائج لأن الحديث عن تصويت سري. ورغم التعهدات الكثيرة التي حصل عليها الوفد الإسرائيلي من دول كثيرة، فإن التوتر لا يزال يسود الوفد.

في المقابل، ادعى رئيس اتحاد كرة القدم الإسرائيلي، عوفر عيني، المتواجد في زيوريخ، أن مطلب الرجوب إبعاء الفرق الخمس من المستوطنات “هو سياسي لا علاقة له بالرياضة”.

وادعى أيضا أنه لا أمل في إقصاء إسرائيل من الفيفا، وأن الإنجاز الوحيد الذي يمكن أن يحققه الفلسطينيون هو الحصول على دعم دول هي ضد إسرائيل أصلا. وادعى أيضا أن “الفلسطينيين سيخسرون مرتين: مرة في التصويت، ومرة في الحصول على ما تعرضه إسرائيل”.

طرد متظاهرتين مؤيديتين لفلسطين قاطعتا كلمة بلاتر خلال اعمال الجمعية العمومية للفيفا 
وكان رجال الامن قد قاموا عصر اليوم الجمعة 29 ايار 2015 ، بطرد متظاهرتين مؤيدتين للفلسطينيين رفعتا علم فلسطين ودعتا الى تعليق عضوية الكيان الصهيوني ( اسرائيل ) داخل القاعة التي كانت تعقد فيها الجمعية العمومية الخامسة والستون للاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، كما ذكر صحافي من وكالة فرانس برس. 

ويذكر أن أعمال الكونغرس الـ65 للاتحاد الدولي لكرة القدم، في مدينة زيوريخ السويسرية، قد توقفت اليوم الجمعة لفترة محدودة بعد دخول سيدتين إلى قاعة الاجتماعات وهتافهما شعارات ضد ( إسرائيل ) .

 وكانت إحدى السيدتين، تحمل بطاقة التعريف الرسمية للمؤتمر وقد هتفتا شعارات مؤيدة لطلب فلسطين إقصاء (إسرائيل ) من الفيفا، خلال كلمة رئيس الفيفا الحالي جوزيف بلاتر. 

واستدعى بلاتر، الذي تدور حوله شبهات الفساد بعد اعتقالات طالت مسؤولين مرؤوسيه، الأمن والتمس العذر من الحضور بعد إخراج السيدتين من قبل رجال الأمن.


واحتشد عشرات المتظاهرين خارج مقر اجتماع الجمعية العمومية لتأييد طلب فلسطين إقصاء ( إسرائيل ) من الفيفا. ورفع المتظاهرون، الذين احتشدوا أيضا بأعداد أكبر خلال الافتتاح الرسمي للكونغرس، اللافتات والأعلام خارج مجمع “هالنستاديون” في مدينة زيوريخ السويسرية ورددوا هتافات التأييد لطلب فلسطين.

كما واتجهت ، اليوم الجمعة ، الأنظار الى مدينة زيورخ السويسرية والتي شهدت انعقاد مؤتمر لإتحاد كرة القدم العالمية “الفيفا” والذي سيصوت على طلب الفلسطينيين بتمرير مشروع قرار يقضي بتعليق عضوية (اسرائيل ) في الإتحاد، وذكرت مصادر صحفية أنّ المصادقة على هذا القرار تحتاج الى %75 على الأقل من تأييد دول الأعضاء في الإتحاد والبالغ عددها 209 دولة.

وتظاهر منذ ساعات الصباح أمام المقر الدولي لاتحاد الكرة الفيفا نشطاء مؤيدين للفلسطينيين مطالبين بتعليق عضوية ( اسرائيل ) .

وكان ميشيل بلاتيني رئيس الإتحاد الأوروبي لكرة القدم قد أعلن أنه يُعارض الطلب الفلسطيني ، ومن جهة أخرى هاجم بلاتيني رئيس الإتحاد العالمي لكرة القدم سيب بلاتر منتقدًا ومطالبًا إياه بالإستقالة الفورية وتسليم قيادة الإتحاد للأمير الاردني علي بن الحسين خلفا له.

هذا، وصوت اعضاء الهيئة الإنتخابية في الفيفا اليوم الجمعة لإنتخاب رئيس للإتحاد وذلك على وقع فضيحة الفساد الكبرى والتي في أعقابها تم اعتقال كبار الموظفين والمسؤولين في الاتحاد الدولي للاشتباه بضلوعهم فيها. 
ويذكر أنّ الأمير الأردني علي بن الحسين تنافس على رئاسة الفيفا أمام الرئيس الحالي سيب بلاتر، والذي يتولى المنصب منذ عام 1994. وجدير بالذكر أيضا، أنّ رئيس الوزراء الصهيوني بينيامين نتنياهو حذر من أنّ تمرير قانون اليوم سيؤدي الى انهيار الفيفا.

قنبلة في مبنى الفيفا
قالت شرطة مدينة زيوريخ السويسرية، الجمعة، إن إنذار بوجود قنبلة في مؤتمر الاتحاد الدولي لكرة القدم، في وقت يعقد فيه كونغرس الفيفا اجتماعه لاختيار رئيس جديد للاتحاد، وأكدت متحدثة باسم الشرطة السويسرية لـ”فرانس برس” حصول الإنذار، موضحة أن الشرطة تتواجد في المكان.

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

جنيف – هل سيسحب الاتحاد الدولي لكرة القدم ( الفيفا ) مونديال كأس العالم من قطر ؟

جنيف – وكالات – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )   Share This: