إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / العالم / الوطن العربي / مصرع 30 سعوديا في تفجير بشري بصلاة الجمعة في مسجد الامام علي بقرية القديح بمحافظة القطيف شرقي السعودية
شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

مصرع 30 سعوديا في تفجير بشري بصلاة الجمعة في مسجد الامام علي بقرية القديح بمحافظة القطيف شرقي السعودية

خريطة المملكة العربية السعودية  Map of  Kingdom of Saudi Arabia

القطيف – وكالات – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

صرح المتحدث الأمني لوزارة الداخلية السعودية أن الجهات الأمنية باشرت بعد صلاة الجمعة ( 21 أيار 2015 ) ، بلاغاً عن وقوع انفجار في أحد المساجد ببلدة القديح بمحافظة القطيف، بحسب وكالة الأنباء السعودية الرسمية “واس”.

ووقع التفجير البشري في مسجد “الإمام علي” في بلدة القديح بالقطيف شرق السعودية، وتحدثت المعلومات الاولية عن سقوط عشرات من القتلى والجرحى.

وسجل الإنفجار عدة إصابات، ووفيات، إذ تشير المعلومات الأولية إلى ستة قتلى ، وتم تحويل الاصابات في هذا الحادث الى مستشفى مضر ومستشفى القطيف المركزي . 

وكالة رويترز ذكرت نقلا عن شهود عيان إن مسلحا انتحاريا فجر نفسه في مسجد يرتاده الشيعة في المنطقة الشرقية بالسعودية خلال صلاة الجمعة مما أدى إلى مقتل اكثر من 30 مواطنا وإصابة عدد من الأشخاص.

وقال شاهد إن انفجارا كبيرا وقع في مسجد الإمام علي بقرية القديح. وقدر أن 30 شخصا على الأقل سقطوا ضحايا في الهجوم. وكان يصلي بالمسجد حوالي 150 شخصا.

الى ذلك ، أدان وزير العدل السعودي رئيس المجلس الأعلى للقضاء الدكتور وليد بن محمد الصمعاني العمل الإرهابي الآثم الذي استهدف مسجداً ببلدة القديح في محافظة القطيف عقب صلاة الجمعة اليوم. 
وقال في تصريح لوكالة الأنباء السعودية: إن هذا العمل الآثم الجبان فعلٌ مجرّمٌ لا تفعله أو تُقرّه وترضى به إلا أنفسٌ ملأها الحقد والبغض لما تعيشه بلادنا – ولله الحمد – من تآلفٍ ووحدةٍ أغاضت الأعداء ومرضى النفوس، مبديا استنكاره لمثل هذه الأعمال الإرهابية الآثمة التي تستهدف أرواح الأبرياء والآمنين التي لا يقرها ديننا الحنيف وشريعتنا الإسلامية. 
وأكد د. الصمعاني إدانة جميع منسوبي وأعضاء المجلس الأعلى للقضاء ووزارة العدل لهذا العمل الإجرامي وجميع الأعمال الإرهابية بكل صورها وأشكالها وأياً كانت دوافعها البعيدة كل البعد عن الدين الإسلامي الحنيف وتعاليمه السامية . 
وشدد الدكتور الصمعاني على أن القضاء في المملكة الذي يستمد أحكامه من الشريعة الإسلامية سيقف بحزم وعدل في وجه كل مفسدٍ وعابثٍ بأمن البلاد؛ تحقيقاً للعدالة وتعظيماً لحق الأنفس المعصومة التي جاءت الشريعة بحفظها والتشنيع على من استهان بها ، مستشهدا بقوله سبحانه وتعالى في محكم التنزيل ( مَن قَتَلَ نَفْسًا بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسَادٍ فِي الْأَرْضِ فَكَأَنَّمَا قَتَلَ النَّاسَ جَمِيعًا ) ، واستتباباً للأمن الذي امتن الله به على عباده وجعله من أعظم النعم قال تعالى ( الَّذِي أَطْعَمَهُم مِّن جُوعٍ وَآمَنَهُم مِّنْ خَوْفٍ ) . 
وأكد أن القضاء الشرعي في المملكة ستكون أحكامه رادعة وحازمة في حق كل من يثبت تورطه أو تحريضه أو تأييده لمثل هذه الأعمال الإجرامية الدنيئة؛ وذلك بعد استيفاء الضمانات القضائية والإجراءات التي تحقق العدالة وتحفظ الحقوق وتردع الجناة والمفسدين بكل حزم وقوة . 
ورفع وزير العدل رئيس المجلس الأعلى للقضاء التعازي لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود ولأسر الضحايا والمواطنين السعوديين كافة, .

 

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الخرطوم – اتفاق بين “المجلس العسكري” بالسودان وقوى “الحرية والتغيير” حول الفترة الانتقالية

الخرطوم – وكالات – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) Share This: