إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / العالم / الوطن العربي / الأسبوع الثالث للحملة العسكرية ( عاصفة الحزم ) السعودية ضد اليمن
شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

الأسبوع الثالث للحملة العسكرية ( عاصفة الحزم ) السعودية ضد اليمن

خريطة اليمن

عدن – وكالات – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

العمليات العسكرية التي تقودها السعودية في اليمن ( حملة عاصفة الحزم ) تدخل أسبوعها الثالث دون أن تُحدث تغييرا إستراتيجيا على أرض الميدان باستثناء إبطائها سيطرة الحوثيين ( حركة أنصار الله ) وقوات حليفهم علي عبد الله صالح على مدينة عدن ومينائها الإستراتيجي.

قال المتحدث باسم قوات التحالف العربى المشترك “عاصفة الحزم”، العميد ركن أحمد عسيرى، إن الميليشيات الحوثية تستخدم المدارس والمستشفيات وملاعب الرياضة لتخزين الأسلحة، مؤكدًا سعى التحالف للحفاظ على البنية التحتية من أجل الشعب اليمنى. 

وأكد العميد ركن أحمد عسيرى، خلال مؤتمر صحفى اليوم بالرياض، أن الحظر البحرى مستمر على السفن من وإلى الموانئ اليمنية، مضيفًا أن الحوثيين يواجهون صعوبات فى التحركات البرية، والضغط متواصل عليهم والتحالف لن يسمح بتمددهم داخل المدن اليمنية، مشيرًا إلى أن ميليشيات الحوثى حول عدن باتت معزولة، ولم يعد أمامهم سوى تسليم أنفسهم للجان الشعبية. وأكد “العسيرى” أن هناك جهودًا كبيرة لتنظيم عمليات الإغاثة للمدن اليمنية، وسيتم رفع مستوى الخدمة الطبية للمواطن اليمنى.

الغارات الجوية التي تقودها الرياض استهدفتْ يوم الأحد 12 نيسان الجاري ، مواقع الخصوم في العاصمة اليمنية صنعاء وعدن.

الاقتتال متواصل على أشده بما في ذلك في الشوارع التي لا صوت يعلو فيها على صوت السلاح ودوي القصف والقصف المضاد. وقد خَلَّفتْ المواجهات ثلاثين قتيلا وعشرات الجرحى.

الأوضاع الإنسانية للمدنيين العالقين بين طرفي النزاع تسير من سيء إلى أسوأ يقول السكان على غرار هذا الشيخ:

“والله، المعيشة صعبة، ليس لدينا لا دقيق ولا شيء آخر…الناس هنا حالها أسوأ حيث لا يوجد أمن والبلاد ضاعت…”.

ويضيف آخر بالقول:

“نحن الآن مثلما ترون نصطف في الطوابير من أجل البترول والمازوت…الكهرباء مقطوع… الناس بحاجة إلى مياه وإلى كل شيء…نطلب من الحكومة أن تجد لنا حلا”.

اليمن التي تعاني من مشاكل اقتصادية معقَّدة منذ ما قبل هذه الحرب أصبحت اليوم في أوضاع أصعب أمام ندرة المياه الصالحة للشرب والمواد الغذائية والوقود، فضلا عن صعوبة الوصول إلى الخدمات الصحية في اجواء حرب ضروس كهذه التي فُرضتْ على اليمنيين في سياق تنافس جيو إستراتيجي إقليمي ودولي شرس.

الى ذلك ، قال الإعلامي السعودي، جمال خاشقجي، المقرب من دائرة صنع القرار السعودي، إن التقرير الذي نشرته صحيفة هافينجتون بوست، حول “عاصفة حزم” ضد نظام بشار الأسد في سوريا تتشكل من السعودية وتركيا وقطر هو خبر صحيح ولكن التفاصيل غير دقيقة.

جاء ذلك في تغريدة على صفحة خاشقجي بموقع التواصل الاجتماعي، تويتر، حيث قال: “مبدئيا، الخبر صحيح ولكن التفاصيل غير دقيقة والخطة طور التشكل والله اعلم.”

ويشار إلى أن الصحيفة قالت في تقريرها نقلا عن مصادر بأن هناك “محادثات مكثفة بين السعودية وتركيا بوساطة قطرية، حول عمليات عسكرية لدعم الثوار في سوريا ضد نظام بشار الأسد وقواته، بحيث تقدم تركيا قوات برية في الوقت الذي تغطي فيه السعودية العمليات جوا.”

وتابعت الصحيفة بأن “الرئيس الأمريكي باراك أوباما تم إخطاره بهذه المحادثات الجارية عن طريق أمير قطر، الشيخ تميم بن حمد خلال زيارته لواشنطن، في الوقت الذي رفض فيه المتحدث باسم البيت الأبيض التعليق على الموضوع.” 

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بغداد – الحداد 3 أيام في العراق على أرواح الضحايا المتظاهرين

بغداد – وكالات – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) Share This: