إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / الأرض المقدسة / فلسطين الكبرى / الرئيس الفلسطيني محمود عباس يستقبل الأمناء العامين للنقابات وأمناء سر المكاتب الحركية المركزية وأمناء سر المكاتب الحركية الفرعية لفتح

 الرئيس الفلسطيني محمود عباس والطيب عبدالرحيم وتوفيق الطيراوي ومحمود اسماعيل

رام الله - شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

الرئيس الفلسطيني محمود عباس يستقبل الأمناء العامين للنقابات وأمناء سر المكاتب الحركية المركزية وأمناء سر المكاتب الحركية الفرعية لفتح

 الرئيس الفلسطيني محمود عباس والطيب عبدالرحيم وتوفيق الطيراوي ومحمود اسماعيل

رام الله – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

استقبل الرئيس الفلسطيني محمود عباس، مساء يوم السبت 6 كانون الاول 2014 ، في مقر الرئاسة بمدينة رام الله، الأمناء العامين للنقابات وأمناء سر المكاتب الحركية المركزية، وأمناء سر المكاتب الحركية الفرعية.

وتطرق الرئيس الفلسطيني إلى توالي الاعترافات الدولية بدولة فلسطين، مشيرا إلى أن هذه الاعترافات تؤكد وجود صحوة ضمير دولي تجاه الشعب الفلسطيني وحقه في إقامة دولته المستقلة.

وأشار إلى أن هذا التأييد الدولي جاء بعد حصول دولة فلسطين على عضوية الجمعية العامة للأمم المتحدة بصفة مراقب، وهي خطوة هامة أثبتت أن العالم يقف مع الحق وضد الظلم.

وأكد الرئيس على مسألة رفض الاعتراف بيهودية الدولة، مشددا على أن مسألة الانتخابات الإسرائيلية هي شأن داخلي، وأن العالم كله وفي داخل إسرائيل أيضا يقف ضد القرارات العنصرية التي اتخذتها الحكومة الإسرائيلية مؤخرا.

وفيما يتعلق بالتوجه الفلسطيني إلى مجلس الأمن الدولي، قال الرئيس إنه تم اتخاذ قرار عربي بالإجماع بالتوجه إلى مجلس الأمن لاتخاذ قرار بإنهاء الاحتلال وفق سقف زمني محدد، وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف على حدود عام 1967.

وأضاف أن مشروع القرار موجود الآن لدى مندوب فلسطين في الأمم المتحدة لتلقي الملاحظات والآراء الدولية حوله، والجانب الفلسطيني مستعد للتعاون مع الجميع لاستصدار مشروع قرار ينهي الاحتلال.

وتابع الرئيس، الفلسطيني محمود عباس  لكن إذا لم نستطع الحصول على قرار من مجلس الأمن، فهناك خيارات أخرى، ومن أهمها الانضمام للمؤسسات والهيئات الدولية لأننا نريد أن نصل إلى حقوقنا المشروعة التي كفلتها لنا القوانين والمواثيق الدولية.

وبخصوص مؤتمر حركة ‘فتح’ السابع، قال الرئيس إن هناك لجان تعمل الآن من أجل الإعداد لعقد المؤتمر السابع في الشهر المقبل، وهو مؤتمر سيكون تمثيلي لكل أعضاء ‘فتح’، والعدد حدد بألف عضو يمثلون كل الشرائح الفتحاوية.

وتطرق إلى العمل النقابي، مؤكدا حرية العمل النقابي ضمن القانون، وأن لكل نقابة الحرية في الدفاع عن حقوق أعضائها، مع مراعاة الأوضاع الصعبة التي تمر بها القضية الفلسطينية حاليا.

وحضر اللقاء، رئيس الوزراء د. رامي الحمد الله، وأمين عام الرئاسة الطيب عبد الرحيم، ومسؤول المنظمات الشعبية في منظمة التحرير الفلسطينية محمود إسماعيل’ أبو إسماعيل’، وعضو اللجنة المركزية لحركة ‘فتح’ توفيق الطيراوي.

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ذكرى وعد بلفور المشؤوم 2 / 11 / 1917 – 2017 ..قرن من التيه الفلسطيني الشامل بسبب بريطانيا! المطالب الفلسطينية والعربية والإسلامية لإنهاء التهجير (د. كمال إبراهيم علاونه)

ذكرى وعد بلفور المشؤوم 2 / 11 / 1917 – 2017 قرن من التيه الفلسطيني الشامل بسبب بريطانيا  !!! المطالب ...