إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / العالم / الوطن العربي / رسالة “الشرعية المصرية ” للأمم المتحدة بخصوص ” قائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي”
شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

رسالة “الشرعية المصرية ” للأمم المتحدة بخصوص ” قائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي”

 

قائد الانقلاب العسكري المصري الجنرال عبد الفتاح السيسي في الامم المتحدة

نيويورك – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

وجه وزراء في الحكومة المصرية المعزولة برئاسة د. هشام قنديل، ورؤساء أحزاب مصريون ، ومحافظون سابقون ونشطاء سياسيون، رسالة رسمية للمجتمعون في الأمم المتحدة من رؤساء دول ووفود، يعلنون رفضهم للاعتراف بالجنرال عبد الفتاح السيسي كرئيس شرعي لمصر، ويرفضون استقبال الأمم المتحدة له.

ونشر المهندس إيهاب شيحة رئيس حزب الأصالة والقيادي في تحالف دعم الشرعية ورفض الانقلاب، على صفحته الرسمية على موقع “فيسبوك” رسالة رسمية من وزراء في حكومة د.هشام قنديل، ورؤساء أحزاب، ومحافظون سابقون، ونشطاء وآخرون، للمجتمعين في الأمم المتحدة من رؤساء دول ووفود وأعضاء الجمعية العامة في دورتها العادية رقم 69 جاء فيها:

” رسالة مفتوحة إلي:

السادة رؤساء الدول والحكومات والوفود أعضاء الجمعية العامة للأمم المتحدة المجتمعين في الدورة العادية رقم 69.

الموقعون على هذه الرسالة مجموعة من قيادات ورموز الهيئات و الأحزاب السياسية المصريه و برلمانيون منتخبون و شخصيات عامة و وزراء و محافظون في آخر حكومة شرعية منتخبة قبل أن يطيح الانقلاب العسكري في 3 يوليو 2013 بالديمقراطيه الوليدة كأحد مكتسبات ثورة الشعب المصري في 25 يناير 2011.

واليوم تستقبل الأمم المتحدة السيسي قائد الانقلاب و قائد الطغمة العسكرية التي استولت على السلطة في مصر بالقوة، والذي ارتكب العديد من المذابح راح ضحيتها أكثر من خمسة آلاف مواطن مصري ممن خرجوا محتجين بشكل سلمي ضد الانقلاب.

تستقبل الامم المتحدة قائد الانقلاب العسكري وهو في مواجهة شعب ثائر يسعي لاستعادة الديمقراطية الذي انتزعت منه بالقوة، شعب يرفض أن يخضع للألة العسكرية ولحكم الدبابات التي لاتزال تحتل الميادين والمؤسسات المهمة لمنع الشعب من التعبير عن ارادته

يتم استقباله وهو يمارس القمع وتلفيق القضايا للقيادات السياسة والنشطاء وشباب الثورة وقيادات الحركة الطلابية والطليعة النسائية المعارضة حتى امتلأت السجون، وجرى الانحراف بالتشريعات واصدار قوانيين تتعارض مع أبسط الحقوق المعترف بها دوليا، وانهارت حقوق الانسان في مصر، وانهار نظام العدالة بعد أن أقيمت المحاكم الاستثنائية التي تعقد في مقرات الشرطة لمحاكمة الرافضين للانقلاب و اصدار أحكام الإعدام بالجملة في سابقه لم يشهدها العَالِم الحديث من قبل.

يتم استقباله في الأُمم المتحدة في ظل ارتفع صوت المؤسسات الحقوقية الدولية مطالبة بتشكيل لجنة دولية مستقلة للتحقيق في الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان المصري.

واليوم يقف أمامكم قائد الانقلاب العسكري الذي اغتصب لقب رئيس جمهورية مصر بانتخابات مزورة كانت نهاية لمسار طويل من التآمر، يقف أمامكم ويتحدث باسم مصر بينما يداه مخضبة بدماء الأبرياء من المصريين، ليتحدث عن الإرهاب الذي هو واحد من أكبر رعاته بعد أن أسس لإرهاب الدولة بهدف تكريس الانقلاب وفرض الأمر الواقع.

ونحن هنا نؤكد على النقاط التالية:

1ـ أننا لا نعترف بقائد الانقلاب كرئيس شرعي لمصر لأن مصر لديها رئيس منتخب لايزال يتمتع بالشرعية حتى لو كان مختطفا.

2ـ إننا نعلن رفضنا لاستقبال الأمم المتحدة لقائد الإنقلاب العسكري الدموي والذي استولي علي السلطة بقوة السلاح وهذا يضع مصداقية الامم المتحدة علي المحك و يعتبر تهديدا للسلم والأمن العالمي بتشجيعها الانقلابات العسكرية والكيل بمكايل متعددة.

3ـ إن الخلاف مع قائد الانقلاب ليس خلافا سياسيا، ولكن عدم اعتراف بشرعية وجوده الذي اكتسبها من خلال استيلائه علي السلطة بقوة السِّلاح

4ـ أننا ندين الإرهاب بكل صوره وأوله إرهاب الطغمة العسكرية التي يقودها السيسي نفسه، والتي حاولت خلق حالة ارهاب مفتعلة في مصر بهدف تمرير الانقلاب على الشرعية وتبرير القمع السياسي.

5ـ نؤكد على ان الشّعب المصري الثائر مستمر في ثورته السلمية ولن يتراجع حتي يستعيد المسار الديموقراطي كأساس للتداول السلمي للسلطه وحتي يعود الجيش الي ثكناته وحتي يحقق أهداف ثورته في ٢٥ يناير

الموقعون:-

الهيئات والأحزاب السياسية
التحالف الوطنى لدعم الشرعية ورفض الانقلاب
المجلس الثوري المصري
مؤسسو بيان بروكسل
رؤساء أحزاب سياسية
د. أيمن نور زعيم حزب غد الثورة .
د. طارق الزمر رئيس حزب البناء و التنمية
م. إيهاب شيحة رئيس حزب الأصالة
الوزراء
د. محمد محسوب
د. صلاح عبد المقصود
د. عمرو دراج
ا. يحي حامد
ونشير لوجود الوزير باسم عودة و أسامة ياسين قيد الإعتقال في سجون الإنقلاب
المحافظون
م. أسامة سليمان ( البحيرة)
مصطفي مراد ( نائب محافظ القاهرة)
م. جابر عبد السلام ( محافظ الفيوم)

البرلمانيون:-

أشرف بدر الدين
أمير بسام
إبراهيم حجاج
تامر مكي
د. ثروت نافع
د. محمد جمال حشمت
م. حاتم عزام
رضا فهمي
عبد الخالق محمد عبد الخالق
عبد الغفار صالحين
عبد الموجود درديري
عطية عدلان
محمد الفقي
د. محمد الصغير
عادل راشد
و نشير لوجود مئات النواب قيد الإعتقال في سجون الإنقلاب
شخصيات سياسية و أكاديمية و عامة
د. جمال عبد الستار
عمرو عادل ( عضو الهيئة العليا لحزب الوسط )
د. مصطفي التلبي
د. محمد شرف
محمد القدوسي
عمرو عبد الهادي
سامي كمال الدين

الى ذلك ، أكد الجنرال عبدالفتاح السيسي قائد الانقلاب العسكري بمصر يوم الثلاثاء 23 أيلول 2014 ، أمام الجمعية العامة للامم المتحدة في نيويورك ، ضرورة التكيف مع تغير المناخ يمثل أهمية قصوى في الوقت الراهن والتوصل لاتفاق يعالج تفاقم ظاهرة تغير المناخ من خلال تضافر الجميع للتكيف مع الآثار السلبية لهذه الظاهرة كل بقدر مسؤولياته وقدرته وتأثره بها.

وقال السيسي خلال كلمته في قمة تغير المناح اليوم الثلاثاء :”أعتز بمشاركتي اليوم في هذه القمة الهامة، وأتشرف بالتحدث أمامكم اليوم باسم المجموعة العربية، ولابد من ضرورة التحول لأنماط جديدة للتنمية وأنماط استهلاك رشيدة ونظم انتاج مستدامة والتكيف مع آثار تغير المناخ، والمنطقة العربية في نطاق التأثر بظاهرة تغير المناخ بما يؤثر على معدلات التنمية وبما يتطلب تحرك وتضامن دولي أساسه مبدأ الإنصاف والمسؤولية المشتركة وحق الدول العربية في تحقيق التنمية المستدامة”.

وأضاف الجنرال السيسي :”وفي هذا الإطار، التكيف مع تغير مناخ يمثل أولوية قصوى للدولة العربية مثلها مثل الدول النامية خاصة الدول الإفريقية، ودولنا من أزمات متفاوتة في الطاقة في وقت تستهدف تحقيق معدلات مرتفعة للنمو، وهذا يتطلب مشروعات طاقة متجددة لتوفير الطاقة مع تحول لنمط اقتصادي أكثر حفاظا على البيئة”.

واختتم السيسي كلمته بالتأكيد بأن الدول والمؤسسات المالية والقطاع الخاص عليه الاستثمار في مشرعات الطاقة المتجددة، والانخراط في مواجهة ظاهرة التصحر التي تعاني منها الدول العربية من خلال زراعة أشجار الغابات في الصحراء.

 

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بغداد – الحداد 3 أيام في العراق على أرواح الضحايا المتظاهرين

بغداد – وكالات – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) Share This: