إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / الأرض المقدسة / فلسطين الكبرى / الأورومتوسطي : 82% من ضحايا العدوان ( الإسرائيلي ) على قطاع غزة مدنيين

طفل شهيد بالفصف اليهودي على قطاع غزة

غزة - شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

الأورومتوسطي : 82% من ضحايا العدوان ( الإسرائيلي ) على قطاع غزة مدنيين

طفل شهيد بالفصف اليهودي على قطاع غزة

غزة – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

قال المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان ومقره جنيف الليلة إن نحو 82% من الضحايا الفلسطينيين منذ بدء العدوان اليهودي ( الإسرائيلي ) على قطاع غزة الذي دخل يومه ال24 هم من المدنيين.

وذكر المرصد أن عدد الضحايا بلغ الثلاثاء 145 شهيدا بينهم 30 طفلا، وخمسة عشر امرأة، ليرتفع عدد الضحايا الإجمالي منذ بدء العدوان إلى 1217 شهيدًا، بينهم 278 طفلا و 156 امرأة.

واستعرض المرصد هذه الإحصائيات في مقابل ما سمحت المصادر الإسرائيلية بنشر أسماء 54 إسرائيليا تم قتلهم منذ بدء العدوان الإسرائيلي بينهم 3 مدنيين فقط.

وذكر المرصد في هذا السياق أن القوات الإسرائيلية صعدت من استهدافها للمدنيين الفلسطينيين بالجملة في الأيام الأخيرة، ودون اتخاذ الاحتياطات الضرورية بما يجنبهم آثار الهجمات.

ونوه إلى أن هناك نحو (56) عائلة فلسطينية استُهدفت وقضى كل أو معظم أفرادها منذ بدء العدوان الإسرائيلي على غزة، وبلغ عدد الضحايا جراء استهداف هذه العائلات قرابة 250 شهيداً.

وأكد المرصد أن جميع تلك العائلات قتل جميع أو أغلب أفرادها بعد انقصفت منازلهم فوق رؤوسهم دون سابق إنذار، وهو الأمر الذي اعتبره “يمثل جريمة حرب مكتملة الأركان.”

ونتيجة القصف العنيف الذي تعرض له قطاع غزة الثلاثاء والذي وصف المرصد بأنه الأعنف منذ بداية العدوان، بلغ عدد الجرحى 467 جريحا تراوحت إصاباتهم بين متوسطة وطفيفة وخطيرة، بينهم 118 طفلا و 56 امرأةً، ليرتفع عدد الإصابات منذ بداية العدوان إلى 6970 جريحاً، منهم 2210 طفلاً و 1493 امرأة.

وشهد الثلاثاء ارتفاعا كبيرا في عدد الهجمات التي نفذتها القوات الإسرائيلية مقارنة بغيره من أيام العدوان، بعد أن نفذ الجيش الإسرائيلي 9360 هجمة منها 656 هجمة صاروخية و 2130 قذيفة من سلاح البحرية، و 6574 قذيفة بالمدفعية.

ويرفع ذلك عدد الهجمات التي نفذها جيش الاحتلال منذ بدء عدوانه على غزة إلى 39812 هجمة، منها 5659 هجوم صاروخي، 11537 قذيفة من البحرية، 22616 قذيفة مدفعية.

وذكر المرصد أن قوات الاحتلال واصلت استهداف المنازل والمنشآت المدنية بوتيرة تزداد ارتفاعا مع تقدم أيام الهجوم، فقد دُمّر 555 منزلا، 56 منزلاً منها دمرت بشكل كامل، و 499 أخرى دمرت بشكل جزئي.

وبذلك ترتفع حصيلة البيوت المهدمة منذ بدأ الهجمة الى 8002 ، 1375منها بشكل كلي و 6627 بشكل جزئي.

في نفس الوقت صعدت القوات الإسرائيلية من استهداف دور العبادة، فقد تحدث المرصد عن استهداف الطائرات الحربية الإسرائيلية الثلاثاء لـ 11 مسجدا، دمر أربعة منها بشكل كامل، و 7 بشكل جزئي، ويرتفع بذلك عدد المساجد المستهدفة منذ بدء الهجوم إلى 82 مسجدا، دمرت 21 منها بشكل كلي.

بالإضافة إلى قصف العيادات الخارجية لمشفى الشفاء ما تسبب بتدميره بشكل جزئي، وهو المشفى الرئيسي في القطاع ويستقبل معظم الضحايا، ليرتفع عدد المشافي والمراكز الصحية المستهدفة منذ بداية العدوان إلى 16 مشفى.

ولم تسلم مرافق وكالة الغوث الدولية من الاستهداف الإسرائيلي، فقد قصفت عصر الثلاثاء سيارة تتبع لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين شمال قطاع غزة تسببت بمقتل شقيقين أحدهما يعمل في وكالة الغوث، منير الحجار وشقيقه الأستاذ الجامعي بشير الحجار.

كما استهدفت القوات الإسرائيلية منذ بدا الهجوم على غزة أكثر من 8 محطات مياه وصرف صحي تقدم خدماتها لما يزيد عن 700 ألف مواطنا، وتعرضت 147 مدرسة للأضرار نتيجة الهجمة الإسرائيلية.

وكان الاستهداف الأعنف الذي يؤثر على مختلف مرافق الحياة الأساسية باستهداف السلاح الإسرائيلي ليل الثلاثاء خزانات الوقود التابعة لمحطة توليد الكهرباء الوحيدة في القطاع التي تولد الكهرباء لأكثر من مليون ونصف شخص، والتي كانت تعاني من عجز سابق بنسبة 90%.

وتسبب القصف بحريق ضخم، وانقطاع الكهرباء عن مناطق واسعة من القطاع، وحذرت سلطة الطاقة من أن الاستهداف سيؤدي لإيقاف المحطة عن العمل بشكل كامل لفترة طويلة قد تمتد إلى عام كامل.

كما شمل القصف برج الشروق في مدينة غزة والذي يضم مكاتب ومؤسسات صحافية أدى لاندلاع حريق ضخم فيه، وقصف مقارّ إذاعة وفضائية ومرئية الأقصى( 5 مفرات ) ، ومصنعا للباطون وآخر للورق.

وتسببت الهجمة بخسائر كبيرة لحقت بمختلف مناحي القطاع الاقتصادي الذي كان يعاني أساسا نتيجة 8 سنوات من الحصار الخانق، فقد رصد المرصد خسائر اقتصادية للفلسطينيين إثر الهجمة تقدر بـ 880 مليون دولار أمريكي، 640 دولار منها خسائر مباشرة والبقية خسائر غير مباشرة.

وأكّد المرصد أنّه مع مواصلة قصف مدفعية الجيش الإسرائيلي للمناطق الحدودية بشكل عشوائي اضطر الآلاف للنزوح، فحتى مساء يوم الثلاثاء يوجد في القطاع المحاصر أكثر من 214.500 مشرد، بعضهم شرد نتيجة قصف الطيران لبيوتهم ونسفها، ونزح نحو نصفهم إلى العشرات من مدارس وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الأونروا التي ليست بأكثر أمانا.

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

غزة – “لبيك يا أقصى” فعاليات الجمعة الـ 71 لمسيرات العودة شرقي قطاع غزة

غزة –  شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج ) Share This: