إسراج الأنباء
فلسطين - المسجد الاقصى المبارك
ENGLISH
head2
الرئيسية / الإقتصاد / العمل والعمال / ذكريات الأول من ايار – يوم العمال العالمي في القرن التاسع عشر

منظمة العمل الدولية

عواصم – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

ذكريات الأول من ايار – يوم العمال العالمي في القرن التاسع عشر

منظمة العمل الدولية

عواصم – شبكة الإسراء والمعراج ( إسراج )

تحتفل الحركة العمالية في قارات العالم ،  في الأول من أيار من كل عام بيوم العمال العالمي 1 أيار – مايو 2014  .

ونضال الحركة العمالية الفلسطينية ارتبط بالنضال السياسي والاقتصادي والاجتماعي، حيث عملت على تشكيل النقابات والجمعيات الحرفية.

وكان لهذه الطبقة تاريخا مشرفا بنضالاتها الطبقية والوطنية وتضحياتها في  مقاومة الاحتلال.

أصل هذا العيد يعزى الى الاضراب الكبير في مدينة شيكاغو بالولايات المتحدة عام 1886. حيث تطورت الولايات المتحدة ودول أوربية عديدة في ذلك الوقت من الرأسمالية الى الامبريالية، ما أدى على استغلال العمال.

وأثار هذا الاضطهاد الشديد غضب العمال. وأدركوا أن اتحادهم وكفاحهم ضد الرأسماليين من خلال الاضرابات هو الطريقة الوحيدة لنيل ظروف معيشية معقولة. وطرحوا شعار الاضراب وهو نظام العمل لثماني ساعات.

وفي عام 1877، بدأ أول اضراب على المستوي الوطني في تاريخ أمريكا. ونظّم العمال مظاهرة كبيرة واندفعوا الى الشوارع، وطالبوا الحكومة بتحسين ظروف العمل والعيش، وتقصير دوام العمل الى ثماني ساعات يوميا. وازداد عدد المتظاهرين والمضربين بسرعة في بضعة أيام. واضطرت الحكومة الامريكية تحت هذه الضغوط الكبيرة الى وضع قانون لتحديد دوام العمل اليومي لثماني ساعات. غير أن الرأسماليين لم يلتزموا بهذا القانون أبدا بل واصلوا استغلالهم للعمال، واستمر العمال بالعمل بلا انقطاع .

وفي تشرين أول عام 1884 اجتمعت ثماني نقابات كندية وأمريكية في شيكاغو الأمريكية وقررت الدخول في اضراب شامل في الأول من أيار عام 1886 لأجل اجبار الرأسماليين على تطبيق قانون العمل لثماني ساعات.

وفعلا توقف في الأول من أيار 350,000 عامل في أكثر من 20,000 مصنع أمريكي عن العمل وخرجوا الى الشوارع في مظاهرة ضخمة. وشلت هذه المصانع الكبيرة. وحاولت الحكومة قمع المظاهرة بالقوة الأمر الذي أشعل نيران كفاح العمال في أنحاء العالم ودخل العمال في أوروبا والقارات الأخرى في اضرابات واحد تلو الآخر. وبعد شهر اضطرت الحكومة الأمريكية الى تنفيذ قانون العمل لثماني ساعات بفعالية.

وفي تموز – يوليو عام 1889، افتتح مؤتمر النواب الاشتراكيين الدولي في باريس الفرنسية، وقرّر المؤتمر تحديد الأول من مايو كل سنة عيدا مشتركا لجميع البروليتاريين في العالم. وفي هذا اليوم من عام 1890 بادر العمال في أمريكا وأوروبا بتسيير مظاهرات كبيرة للاحتفال بنجاح كفاح العمال. وهكذا ولد عيد العمال الدولي.

Print Friendly, PDF & Email

Share This:

x

‎قد يُعجبك أيضاً

قانون الضمان الاجتماعي بفلسطين .. بين العرض والفرض والرفض (د. كمال إبراهيم علاونه)

قانون الضمان الاجتماعي بفلسطين .. بين العرض والفرض والرفض  Share This: